مقتل جنود في هجوم لـ«الشباب» على قاعدة للجيش بالصومال

مقتل جنود في هجوم لـ«الشباب» على قاعدة للجيش بالصومال

الثلاثاء - 12 شعبان 1438 هـ - 09 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14042]
عناصر من حركة الشباب الصومالية (أ.ف.ب)

قال مسؤولون ومتشددون: إن مقاتلي حركة الشباب هاجموا قاعدة عسكرية صومالية نائية شمال غربي العاصمة مقديشو اليوم (الثلاثاء)؛ مما أسفر عن مقتل عدد من جنود الحكومة.

وقالت الحركة المتشددة التي نفذت الكثير من الهجمات في الصومال في السنوات القليلة الماضية، إنها سيطرت بالكامل على بلدة غوفغادود.

وقال الشيخ عبد العزيز أبو مصعب، المتحدث باسم العمليات العسكرية للحركة: إن الحركة سيطرت على غوفغادود وقتلت 16 جنديا.

ولم يتمكن مسؤولون حكوميون وعسكريون من تأكيد الاستيلاء على البلدة التي تقع على مسافة نحو 250 كيلومترا شمال غربي مقديشو.

وقال محمد عدن، المسؤول العسكري بالمنطقة: إن حركة الشباب هاجمت قاعدة للجيش في غوفغادود في الصباح، ونصبت كمائن لتعزيزات من قوات أخرى أرسلت إلى المنطقة.

وأضاف، أن الجيش فقد سبعة جنود وأن دبابة احترقت.

وعادة ما تختلف بيانات القتلى التي تنشرها حركة الشباب عن تلك التي ينشرها المسؤولون الحكوميون.


الصومال

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة