إبراهيم عباس: صممنا شعار اتحاد الكرة بلا مقابل

إبراهيم عباس: صممنا شعار اتحاد الكرة بلا مقابل

قال إن المهمة كانت تحدياً بالنسبة لهم
الأربعاء - 6 شعبان 1438 هـ - 03 مايو 2017 مـ
لقطة جماعية للمشاركين في حفل تدشين الشعار الجديد لاتحاد الكرة («الشرق الأوسط»)

قال إبراهيم عباس، كبير المبدعين بشركة «فوكس» التي تولت مهمة تصميم هوية اتحاد الكرة الجديدة، إنهم تلقوا قبل أشهر عدة دعوة للمشاركة في منافسة تصميم الهوية الجديدة للاتحاد السعودي لكرة القدم، وإنهم قدموا الشعار مساهمة من قبلهم لاتحاد الكرة، دون مقابل.
وقال: كانت الدعوة بمثابة التحدي، خصوصا أن لنا باعا في تصميم هويات وشعارات عدة، منها شعار المنتخب السعودي الأول، الذي يحمل رمز الصقور الخضر في عام 2005 تحت إشراف الأمير نواف بن فيصل، وانتهاءً بالهوية الجديدة للاتحاد السعودي لكرة القدم.
وزاد عباس: خضنا المنافسة مع شركات عدة، وقدمنا من خلالها عددا من التصورات، من بينها التصور المبني على استخدام الصقر رمزا للاتحاد السعودي، وتم ترشيح شركتنا مع شركة أخرى للمرحلة الثانية من المنافسة، ووقع اختيار منسوبي الاتحاد على تصور الصقور الذي قمنا بتصميمه، فعملنا على تطويره وتبسيطه وتصميمه، وبعد تقديم العرض لمسؤولي الاتحاد تم إبلاغنا بأنه قد وقع الاختيار على شعار الصقور الذي تم تدشينه.
وقال: قدمنا الشعار مع التصميم الكامل للهوية وجميع تطبيقاتها إسهاما للوطن وصقور الوطن. ومر تصميم الشعار بمراحل عدة، بدءا من الرسالة التي يحملها والرموز المدمجة والإخراج الفني، وأخيراً التطبيق.
وأشار قائلا: كانت رسالة الشعار هي الارتقاء بكرة القدم السعودية لتحقيق الإنجازات، وكانت الرموز المستخدمة هي الوطن متمثلاً في النخلة، وتحيط النخلة بالصقر الذي يعبر عن أبناء الوطن، الذي يحيط بكرة القدم. وفنياً كان التحدي في أن يتم إخراج الشعار كتلة واحدة متمازجة متكاملة تحكي كامل القصة رغم بساطتها.
وقال: بدأنا بالوطن متمثلاً بالنخلة، ومن يدقق النظر يجدها اتخذت شكلاً كروياً يلمح للعالمية؛ وذلك بسبب ميلان محورها كميلان محور الأرض، وامتداد سعفاتها تلميحاً لخطوط الطول، كما أنه تم استخدام تمازج المساحات المصمتة والمفرغة داخل النخلة لتصميم الصقر، الذي يمثل ابن الوطن وقيم الأصالة والنبل والقوة والطموح التي يحملها، وكرة القدم التي تمثل الرياضة والشغف وقُدمت تصورات مختلفة عدة لمزج عناصر الشعار، كان هذا الأوضح والأبسط بينها، وتم التوصل إلى شكله النهائي بعد الأخذ بالملاحظات والتوجيهات التي كنا نتلقاها من مسؤولي الاتحاد طوال فترة التصميم، والحرص كان على أن يتم إخراج الشعار بشكل عصري واضح وبسيط، وبالتالي كان اسم الاتحاد السعودي لكرة القدم مرادفاً للرمز عوضاً من أن يكون مدمجاً معه، وكان توجه إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم بأن يمثل الشعار نفسه المنتخب السعودي؛ فرمز الصقر ليس محصوراً على لاعبي المنتخب فحسب، بل الصقر يرمز أيضاً لكل لاعب سعودي والمشجعين أيضا.
وأردف عباس: داخل الشعار تمت إضافة الحروف المختصرة للاتحاد السعودي لكرة القدم باللغة الإنجليزية SAFF، وهذا هو التوجه السائد الذي تتبعه اتحادات كرة القدم العالمية، وهو ويهدف إلى تمييز شعارها بشكل واضح في المحافل العالمية.
وقال: كانت مراحل تصميم الهوية وتنفيذها حساسة ومفصلة ومعقدة بشكل لا يحيط به سوى ذوي الاختصاص؛ فالقضية ليست مجرد شعار، وإنما استراتيجية تواصل وتصميم وعناصر مرئية مساندة، وتطبيقات قد يصل عددها للمئات، ويهمنا التعمق أكثر في الحديث عن تجربة الهوية.


السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة