تركيا تضبط قطع صواريخ روسية مهربة من أوكرانيا إلى إيران

تركيا تضبط قطع صواريخ روسية مهربة من أوكرانيا إلى إيران

الثلاثاء - 5 شعبان 1438 هـ - 02 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14035]

ضبطت قوات مكافحة التهريب «تليسكوبين» وآليات إطلاق نار تستخدم في صنع صواريخ روسية متطورة مضادة للدبابات في ميناء زونجلداك، بمنطقة البحر الأسود في شمال تركيا، مخبأة داخل شاحنة آتية من أوكرانيا في طريقها إلى إيران.
وقالت مصادر أمنية تركية، أمس (الاثنين)، إنه تم توقيف سائق الشاحنة، وهو إيراني الجنسية، يبلغ من العمر 38 عاماً، رمزت إليه بالحروف «إي إي إي»، وإنه أكد خلال التحقيق معه واستجوابه أن الشحنة التي وجدت في مخبأ سري بالشاحنة كانت في طريقها لإيران، وأنه كان يتلقي مقابلاً مادياً لكل شحنة يقوم بتهريبها.
وتمت عملية توقيف الشاحنة في عملية مشتركة بين قوات مكافحة التهريب والمخابرات التركية، بعد خروج الشاحنة من أوكرانيا في 27 أبريل (نيسان) الماضي.
وأصدرت وزارة الجمارك والتجارة التركية بياناً، قالت فيه إن القطع التي تم ضبطها في الشاحنة عبارة عن تليسكوبين وآليات لإطلاق النار تستخدم في صنع الصواريخ المضادة للدبابات.
وأضاف البيان أن القطع المضبوطة هي عبارة عن: مكونين رئيسيين لصواريخ «9 كي 111 فاغوت» وصواريخ «9 كي 113 كونكورس»، والموجهة روسية الصنع المضادة للدبابات التي بدأ يستخدمها أخيراً تنظيم داعش الإرهابي وحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري، وذراعه العسكري (وحدات حماية الشعب الكردية).
وأشارت المصادر الأمنية إلى أن التحقيقات لا تزال مستمرة مع سائق الشاحنة الإيراني.


تركيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة