ربع الإسرائيليين يرغب في الهجرة إلى الخارج

ربع الإسرائيليين يرغب في الهجرة إلى الخارج

الثلاثاء - 23 جمادى الآخرة 1438 هـ - 21 مارس 2017 مـ رقم العدد [13993]
تل أبيب: «الشرق الأوسط»
أشار استطلاع جديد للرأي إلى أن 27 في المائة من السكان اليهود في إسرائيل يرغبون في الهجرة من البلاد، لو كان بمقدورهم ترتيب الأمر لتوفير حياة أفضل. وقد أجرى الاستطلاع معهد «ميدغام» للاستطلاعات لصالح مشروع «رحلة إسرائيلية»، التابع لمسؤولية مشتركة بين وزارة التربية والتعليم والجيش الإسرائيلي.

ووفقاً لنتائج الاستطلاع، قال 36 في المائة من اليهود العلمانيين في إسرائيل إنهم يرغبون في الهجرة منها، بينما قال 7 في المائة من اليهود المتدينين إنهم يرغبون في ذلك. وتبين من هذه النتائج أن الراغبين في الهجرة من إسرائيل هم بالأساس شبان يهود في أعمار تتراوح بين 23 و29 عاماً.

وحول سؤال الاستطلاع عن تعريفهم لهويتهم الاجتماعية، قال 83 في المائة من اليهود المحافظين دينياً، و90 في المائة من المتزمتين المتدينين، إنهم يعرفون أنفسهم كيهود متدينين، بينما 53 في المائة من العلمانيين يعرفون أنفسهم كيهود، و44 في المائة يعرفون أنفسهم كإسرائيليين.

وقد نشرت هذه النتائج، أمس، خلال مؤتمر «رحلة إسرائيلية كدافع للتغيير» الذي التأم في مقر الكنيست (البرلمان الإسرائيلي)، والذي يهدف إلى إيجاد طرق لخطاب مشترك في المجتمع الإسرائيلي. وقد شارك فيه رئيس الكنيست يولي إدلشتاين، ووزير التربية والتعليم نفتالي بينيت، ورئيس المعارضة يتسحاق هرتسوغ.

وقال مدير عام المشروع، أوري كوهين: «حقيقة أن عدداً كبيراً كهذا يقولون إنهم سيغادرون إسرائيل لو تمكنوا من ذلك، تدل على أن كثيراً من مواطني إسرائيل لا يشعرون بالانتماء للدولة. وهذا معطى مقلق، يحتم علينا جميعاً مواجهة هذه القضية الصعبة». وأضاف أن «معطيات الاستطلاع تدل على وجود مشكلة شعور بالهوية، وبالارتباط والانتماء للشعب والبلاد والدولة، لدى جمهور آخذ بالازدياد في دولة إسرائيل. وهذا واقع يخلق شرخاً وانقساماً في المجتمع الإسرائيلي كله».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة