السبت - 29 شهر رمضان 1438 هـ - 24 يونيو 2017 مـ - رقم العدد14088
نسخة اليوم
نسخة اليوم 24-06-2017
loading..

مقتل 5 موظفي إغاثة إماراتيين بهجوم قندهار

مقتل 5 موظفي إغاثة إماراتيين بهجوم قندهار

الأربعاء - 12 شهر ربيع الثاني 1438 هـ - 11 يناير 2017 مـ رقم العدد [13924]
نسخة للطباعة Send by email
الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلنت الإمارات، اليوم (الأربعاء) مقتل خمسة من موظفي الإغاثة في تفجير قندهار الذي أسفر عن مقتل تسعة أشخاص وإصابة 15 آخرين بجروح أمس، إضافة إلى مقتل العشرات في هجمات عدة شهدتها أفغانستان.
ونعى رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة من زايد آل نهيان، المسؤولين الخمسة الذين كانوا ضمن وفد حكومي مكلف بتنفيذ مشاريع «إنسانية وتعليمية وتنموية»، داعيًا إلى تنكيس الأعلام في الوزارات والمؤسسات الحكومية لمدة 3 أيام.
وكانت وزارة الخارجية الإماراتية قالت أمس إن سفير الدولة لدى أفغانستان جمعة محمد عبد الله الكعبي وعدد من الموظفين الإماراتيين الذين كانوا برفقته أصيبوا بجروح من جراء التفجير الذي استهدف مقر حاكم قندهار، موضحةً أن البعثة كانت مكلفة تنفيذ مشاريع إنسانية وتعليمية وتنموية في أفغانستان.
وقال الناطق باسم الحاكم الذي كان بين المصابين في الهجوم صميم خبالواك إن الواقعة حدثت خلال اجتماع بين مسؤولين كبار ودبلوماسيين من السفارة الإماراتية. ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن التفجير.
ودان مجلس التعاون الخليجي الاعتداء الإرهابي الذي استهدف مقر محافظ قندهار أثناء وجود وفد إماراتي كان يزور المنطقة لوضع حجر الأساس لعدد من المشروعات التي تهدف لمساعدة الشعب الأفغاني.
وفي وقت سابق أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن هجوم مزدوج أودى بحياة 30 شخصًا على الأقل بعدما فجر انتحاري نفسه قرب البرلمان في العاصمة الأفغانية كابل تلاه على الفور تفجير سيارة مفخخة في عملية يبدو أنها منسقة.
وذكرت الجماعة المتطرفة أن الهجوم استهدف حافلة كانت تقل عاملين في وكالة الاستخبارات الأفغانية الرئيسة وإن 70 شخصًا تقريبًا قتلوا أو أصيبوا.
وكان مسؤولون ذكروا في وقت سابق أن انتحاريًا فجر نفسه في منطقة دار الأمان في المدينة بالقرب من مبنى البرلمان الجديد أعقبه على الفور تفجير سيارة مفخخة.
وفي وقت سابق اليوم قُتل سبعة أشخاص وأصيب تسعة آخرون عندما فجر انتحاري نفسه في منزل تستخدمه وحدة تابعة لوكالة الاستخبارات الأفغانية في إقليم هلمند جنوب البلاد.