الشرطة الإندونيسية تقتل مشتبهيْن بضلوعهما في الإرهاب

الشرطة الإندونيسية تقتل مشتبهيْن بضلوعهما في الإرهاب

الأحد - 26 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 25 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13907]

قتلت الشرطة الإندونيسية شخصين يشتبه بضلوعهما في الإرهاب واعتقلت اثنين آخرين بعد أيام من إحباط خطط لتنظيم داعش، لتنفيذ تفجير انتحاري قرب العاصمة في فترة أعياد الميلاد.

وقتل الشخصان في منزل في بورواكارتا على بعد 100 كلم شرق العاصمة جاكرتا بعد مقاومتهما الاعتقال، بحسب الشرطة.

وقال المتحدث باسم الشرطة أوي سيتيونو: «لقد أمرناهما بالاستسلام، وأطلقنا عيارات تحذيرية، إلا أنهما قاوما وبدآ في مهاجمة عناصر شرطتنا بسواطير».

وداهمت الشرطة المنزل بعد اعتقال رجلين والتحقيق معهما صباح الأحد.

وهاجم المشتبه بهما المعتقلان الشرطة بالسكاكين، إلا أنهما استسلما بعد إطلاق النار عليهما وإصابتهما، بحسب الشرطة.

وبعد التحقيق معهما قادا الشرطة إلى منزل يختبئ فيه عضوان آخران من الجماعة.

وعثرت الشرطة في المنزل على أسلحة حادة وصادرتها، إلا أنها لم تعثر على متفجرات.

وقالت الشرطة إن المشتبه بهم أعضاء في جماعة ترتبط بتنظيم داعش مسؤولة عن هجوم على كنيسة في نوفمبر (تشرين الثاني) أدى إلى مقتل طفل في جزيرة بورنيو.

وأضافت أن «هدفهم كان مهاجمة رجال الشرطة في مراكزهم وحتى في منازلهم. وأرادوا شن الهجوم بأسلحة حادة مثل السكاكين والسواطير».

وقبل أقل من أسبوع من عيد الميلاد أحبطت الشرطة الإندونيسية مخططًا لشن تفجير انتحاري في عطلة الأعياد وقتلت 3 مسلحين في مداهمة في تانجيرانغ في الضاحية الغربية لإندونيسيا في عملية لمكافحة الإرهاب تم خلالها العثور على قنابل.

وشهدت إندونيسيا سلسلة من الهجمات الدامية من بينها تفجيرات بالي في 2002 التي أدت إلى مقتل أكثر من 200 شخص.


اختيارات المحرر

فيديو