السودان يسلم تونس قياديًا في «داعش»

السودان يسلم تونس قياديًا في «داعش»

الفزاني متورط في هجوم متحف باردو الإرهابي
السبت - 25 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 24 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13906]
معز الفزاني

سلمت السلطات السودانية تونس أحد القياديين بتنظيم داعش المتطرف بناء على بطاقات جلب دولية بحقه.

وصرح المتحدث الرسمي باسم محكمة تونس والقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، سفيان السليطي، أمس (الجمعة)، بأن السلطات السودانية سلمت تونس المدعو معز الفزاني المتورط في قضايا إرهابية بناء على بطاقات جلب وطنية ودولية ومناشير التفتيش الصادرة في حقه.

وأضاف السليطي لوكالة الأنباء التونسية أن الفزاني يعد من أهم قيادات التنظيم المتطرف، وكان حلقة الوصل التي يمر بها أغلب العناصر الإرهابية التي يتم توجيههم إما إلى سوريا أو لتلقي تدريبات عسكرية في ليبيا، ثم العودة إلى تونس للقيام بعمليات اغتيال وهجمات إرهابية تستهدف أمن البلاد.

وبحسب المصدر نفسه، فإن الفزاني متورط في التخطيط لعملية متحف باردو الإرهابية في 18 مارس (آذار) العام الماضي ومحاولة تفجير ضريح الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة في مدينة المنستير في 30 أكتوبر (تشرين الأول) 2013.

وإلى جانب الفزاني يقاتل آلاف من التونسيين في بؤر التوتر خارج البلاد في صفوف تنظيمات متشددة.

وقدرت السلطات عددهم بنحو 3 آلاف أغلبهم في سوريا والعراق وليبيا، لكن تقارير دولية تشير إلى أعداد أكبر.

يأتي ذلك بعد ساعات من قضاء أجهزة الأمن الإيطالية في ميلانو على أنيس العامري المشتبه به الرئيسي في هجوم الدهس في برلين الأسبوع الماضي، الذي خلف 12 قتيلاً وعشرات الجرحى.


اختيارات المحرر

فيديو