المسحل: لا يمكننا التدخل في عمل المدرب

المسحل: لا يمكننا التدخل في عمل المدرب

موجة غضب اتفاقية بعد الرباعية... وتساؤلات عن غياب العمري
السبت - 25 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 24 ديسمبر 2016 مـ
من مباراة الاتفاق التي خسرها برباعية أمام الأهلي (تصوير: عيسى الدبيسي)

أكد حاتم المسحل، نائب رئيس الاتفاق، أنهم بصفتهم إدارة، ليس بإمكانهم التدخل في عمل المدرب حتى في حال تراجع مستوى الفريق ونتائجه.
وأعترف بأن الإدارة عقدت صفقات مع لاعبين أقل من التطلعات «ولكن هذا لا يقلل من الجهود التي بذلت من أجل أن يكون الفريق ضمن الستة أو حتى الخمسة الأوائل في دوري هذا الموسم حيث إن الفرصة لا تزال متاحة إذ لم يمض سوى نصف الدوري والفريق في مركز جيد».
وشدد المسحل على أن الإدارة ستبذل جهودا أكبر تجاه الفريق في الفترة المقبلة وستسعى للتعاقد مع لاعبين مميزين، وخصوصا أجانب في خط الوسط، وتحديدا صانع ألعاب، وكذلك مهاجم رأس حربة، وهذه الدعامات سيكون لها أثر كبير مع فتح باب التسجيل للانتقالات الشتوية. وأكد أن الإدارة لديها عدة خيارات، ومن أبرزها لاعبون من أميركا الجنوبية للتعاقد معهم لدعم الفريق في بقية مشواره.
وكانت الخسارة الكبيرة التي تعرض لها الاتفاق أمام الأهلي بأربعة أهداف لهدف، أثارت غضب الاتفاقيين على اعتبار أن هذه الخسارة هي الثانية بالنتيجة نفسها خلال أربع جولات فقط بعد أن خسر الفريق من الاتحاد بالنتيجة نفسها وعلى الملعب نفسه، فضلا عن الخسارة بالنتيجة نفسه في بداية الدوري من الأهلي، مما يؤكد وجود خلل كبير في الفريق وعدم القدرة على مقارعة الفرق القوية المرشحة للفوز ببطولة دوري هذا الموسم.
وعلى الرغم من أن الاتفاق نجح في الدور الأول من تحقيق فوزين متتاليين على النصر ثم الهلال تحت قيادة مدربه السابق، الذي أقيل بعد الجولة السابعة، فإنه لم ينجح بعدها في الفوز على أي فريق منافس، بل إنه لم يحصل في المباريات الأربع الأخيرة سوى على نقطتين وتلقت شباكه 11 هدفا من 8 أهداف من قطبي مدينة جدة.
وتركز النقد على المدرب الإسباني خوان كارلوس غاريدو، الذي اتضح أنه لم يقدم أي إضافة فنية بعد التعاقد معه بديلا عن المدرب التونسي جميل قاسم، حيث خسر الفريق كثيرا من النقاط وظهر اللاعبون بشكل مهزوز في بعض المباريات، بل إن الأسوأ هو قيامه بإبعاد عدد من اللاعبين بعد أن منحهم فرصة قصيرة وغير كافية للمشاركة، أو بعد ردة فعله نتيجة الغضب والعصبية التي عرفت عنه سواء في المباريات الرسمية أو حتى التدريبات كما حصل مع اللاعب محمد الصيعري، الذي يعتبر من أبرز المهاجمين الذين جلبتهم الإدارة هذا الموسم.
وعلى صعيد متصل، أثارت الجماهير موضوع غياب اللاعب صالح العمري عن مباراة الأهلي وتحدثت عن احتمالية وجود اتفاقية بين الناديين على عدم مشاركة اللاعب في المواجهات المباشرة بين الأهلي والاتفاق شرطا لإعارته حتى نهاية الموسم، إلا أن مصدر مسؤول بالنادي، فضل عدم ذكر اسمه، نفى حدوث مثل هذا الاتفاق، مشددا على أنه إن تم فسيكون غير قانوني.
والعمري أحد أبرز الأسلحة الهجومية، التي يعتمد عليها غاريدو في تشكيلة الاتفاق، وقاد الفريق لعدد من الانتصارات المهمة، ولكنه أبعد بشكل مفاجئ عن قائمة مباراة الأهلي مما أثار هذه التكهنات.
من جهة ثانية، وضع مدرب الاتفاق برنامجًا خاصًا لستة من لاعبي الفريق لتطبيقه طوال الأسبوع المقبل تحسبا لمواجهة النصر، المقررة يوم السبت المقبل، ضمن الجولة الـ15 لدوري (جميل) للمحترفين.
وسيبدأ لاعبو الفريق محمد الكويكبي، وحسن الحبيب، وناصر العبدلي، وعمر السنين، وصالح العمري، والحارس أحمد الكسار، برنامجًا خاصا سيخضعون من خلاله لتدريبات بدنية وفنية وفق البرنامج الذي سلمه غاريدو لمعاونيه. وأخضع المدرب الإسباني لاعبيه للراحة أمس بعد أدائهم مباراة الأهلي، حيث سيبدأ التحضير لمواجهة النصر غدًا (الأحد) على ملعب عبد الله الدبل بنادي الاتفاق. ومن المقرر أن يبدأ غاريدو التركيز على اختيار اللاعب البديل للاعب الوسط محمد كنو، لتعويض غيابه المقرر عن مواجهة النصر لحصوله على ثلاث بطاقات صفراء.


اختيارات المحرر

فيديو