الدحيم وخريص: لا شأن لنا بالنقاط المخصومة

الدحيم وخريص: لا شأن لنا بالنقاط المخصومة

مؤتمر صحافي لمدرب الاتحاد غدًا للحديث عن الرائد
الأربعاء - 22 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 21 ديسمبر 2016 مـ
عمار الدحيم مدافع الاتحاد محاولاً استخلاص الكرة من زميله أحمد العوفي خلال تدريبات فريقه التحضيرية لمواجهة الرائد («الشرق الأوسط»)

وسط تكهنات وتخوف أنصار فريق الاتحاد من انعكاس الأحداث الأخيرة، التي صاحبت مجريات تصدر الفريق لترتيب الدوري السعودي للمحترفين مع انتهاء منافسات الدور الأول إثر تأهب اتحاد الكرة السعودي لخصم ثلاث نقاط من رصيده النقطي؛ التزامًا بالعقوبة التي فرضها الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بشأن مبلغ إلحاقي على النادي في قضية اللاعب الأرجنتيني مانسو، ظهر لاعبو فريق الاتحاد بمعنويات مرتفعة خلال الحصة التدريبية التي جرت، أمس، على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالنادي.
وأكد لاعبو فريق الاتحاد أن تركيزهم سينصب داخل الملعب على أداء تدريباتهم، والعمل على مواصلة سلسلة الانتصارات بعيدًا عن أي حسابات جانبية، مشيرين إلى أن جميع الأمور الخارجية لا تعنيهم، باعتبارها من اختصاص الإدارة، وهي المسؤولة عن متابعتها والعمل على إيجاد حلول لها.
في الوقت الذي أكد مصدر مسؤول لـ«الشرق الأوسط» أن تمسك إدارة الاتحاد بالصمت حيال التعليق على عقوبة سحب الثلاث نقاط لا يعود لضعف موقفها، وإنما لرؤيتها في التركيز على العمل الذي سيتحدث فيما بعد عن نفسه، مؤكدًا أن موقف النادي قوي لامتلاكه مستندات تفيد بتحويل المبلغ قبل صدور قرار خصم النقاط، وهو الأمر الذي سيسهم في عودة الأمور لنصابها خلال الأيام القليلة المقبلة.
في حين أكد اللاعبان، عمار الدحيم وعوض خريص، أن مشكلة سحب النقاط أمر ليس من اختصاصهم، لكون الإدارة هي المعنية بالأمر والمحافظة على حقوق النادي، مشيرين إلى أن تركيزهم بصفتهم لاعبين داخل الملعب بأداء التدريبات والإعداد الجيد للمباريات، والعمل على إسعاد جماهيرهم بمواصلة الانتصارات وتعزيزها بخطف النقاط الثلاث.
وامتدح الدحيم وخريص الأجواء داخل الفريق، باعتبارهم أسرة واحدة من جهاز فني وإداري ولاعبين إلى جانب الدعم الجماهيري الذي يحظون به، بصفتهم لاعبين من أنصارهم الذين يعدون الحافز الأول لهم داخل الملعب.
وأشار الدحيم إلى أن الحديث عن الأخطاء التحكيمية المصاحبة في مواجهاتهم ليس مخولا له، لكون مهمتهم مقتصرة على داخل الملعب والتركيز في المباراة، مشيرًا إلى أن إدارة ناديهم أبلغتهم ضرورة التركيز داخل الملعب وترك أي أمور جانبية لهم لمعالجتها.
كما أكد الدحيم جاهزيتهم بصفتهم مدافعين لتغطية غياب المدافع أحمد عسيري في لقاء الرائد المقبل، مبينًا أن مشاركته هو أو زميله ياسين حمزة أو أي لاعب آخر في المباراة أمر يعود للجهاز الفني، وهم بصفتهم لاعبين متفاهمون فيما بينهم للعمل على تعزيز تفوق الفريق في حال مشاركة أي منهم في المباراة. وكان المدرب التشيلي سييرا قد بدأ مران أمس باجتماع عقده مع اللاعبين، حيث واصل مطالبتهم بالتركيز داخل الملعب وعدم الالتفات لأي أمور خارجية، ثم اشتمل المران على تدريبات لياقية قبل التحول للجوانب الفنية التي حرص من خلالها المدرب على معالجة الأخطاء التي وقع بها لاعبوه خلال مواجهة الفريق الماضية أمام الفتح، في الوقت الذي شوهد المدرب في حديث جانبي مع المدافع أحمد عسيري قبل انطلاق المران.
من جهة أخرى، أقام حارس فريق الاتحاد عساف القرني واللاعب بدر النخلي مأدبة عشاء أمس لزملائهم اللاعبين والجهازين الفني والإداري، جريًا على العادة التي تسبق مواجهاتهم المقامة على ملعبهم بتكفل أحد اللاعبين أو الجهاز الإداري أو الفني بإقامة مثل هذه المناسبات.
في حين ينتظر أن يقيم مدرب فريق الاتحاد مؤتمرًا صحافيًا، غدًا الخميس، للحديث عن الجوانب الفنية المتعلقة بمواجهتهم أمام الرائد.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة