«التحالف»: القانون الدولي لا يحظر الذخائر العنقودية

«التحالف»: القانون الدولي لا يحظر الذخائر العنقودية

قال إنه استخدمها ضد أهداف عسكرية
الثلاثاء - 21 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 20 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13902]

أوضحت قوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن أن القانون الدولي لا يحظر استخدام الذخائر العنقودية، مشيرة إلى أنها استخدمت بشكل محدود ذخائر عنقودية من نوع «BL - 755» بريطانية الصنع، ضد أهداف عسكرية مشروعة في اليمن، لحماية حدود السعودية من القصف والاعتداءات المتكررة من قبل ميليشيا الحوثي.

وتأتي توضيحات «التحالف» تعليقًا على مزاعم منظمة العفو الدولية بأن الذخيرة العنقودية من نوع «BL - 755» بريطانية الصنع استخدمت في الفترة ما بين ديسمبر (كانون الأول) 2015 ويناير (كانون الثاني) 2016 قرب مدينة الخضراء اليمنية.

وقالت قوات التحالف في بيان أمس إن «القانون الدولي لا يحظر استخدام الذخائر العنقودية، ولكن بعض الدول التزمت بعدم استخدام الذخائر العنقودية من خلال الانضمام إلى (اتفاقية الذخيرة العنقودية) لعام 2008م»، مشيرة إلى أن السعودية وجميع دول التحالف ليست أعضاء في هذه الاتفاقية، وبالتالي، فإن استخدام قوات التحالف هذا النوع من الذخائر لا يعد مخالفًا لأحكام القانون الدولي.

ولفتت إلى أنها أجرت تحقيقًا بشأن استخدام الذخائر العنقودية من نوع «BL - 755» بريطانية الصنع في اليمن، والتواصل مع الجانب البريطاني والجهات الأخرى، واتضح أن قوات التحالف استخدمت هذا النوع من الذخائر في اليمن بشكل محدود ضد أهداف عسكرية مشروعة لحماية حدود السعودية من القصف والاعتداءات المتكررة من قبل ميليشيا الحوثي على المدن والقرى السعودية، التي أدت إلى سقوط ضحايا من المدنيين.

وشددت قوات التحالف على أنها تدرك بشكل كامل أهمية الالتزام بمبادئ القانون الإنساني الدولي عند استخدامها هذا النوع من الذخائر، ولذا لم يتم استخدامها في المناطق السكنية المدنية.

ولفتت إلى أن الحكومة السعودية قررت إيقاف استخدام الذخائر العنقودية من نوع «BL - 755»، وأبلغت حكومة المملكة المتحدة بذلك.


اختيارات المحرر

فيديو