يوفنتوس يقترب من لقب الدوري الإيطالي بفوز ثمين على بولونيا

يوفنتوس يقترب من لقب الدوري الإيطالي بفوز ثمين على بولونيا

بالوتيلي ينعش حظوظ الميلان في التأهل لدوري أبطال أوروبا
الأحد - 20 جمادى الآخرة 1435 هـ - 20 أبريل 2014 مـ
بوغبا لاعب اليوفي محتفلا بهدفه الثمين في مرمى بولونيا (إ.ب.أ)

أصبح يوفنتوس على بعد خمس نقاط فقط من الاحتفاظ بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للموسم الثالث على التوالي، بعدما حقق فوزا غاليا 1/صفر على ضيفه بولونيا في المرحلة الرابعة والثلاثين من المسابقة، أمس السبت.
كما أسفرت باقي مباريات المرحلة عن فوز ميلان على ليفورنو 3/صفر، وفيرونا على أتلانتا 1/2، وإنتر على بارما 2/صفر، وكاتانيا على سامبدوريا 1/2، وكالياري على جنوا بنفس النتيجة، وساسولو على كييفو 1/صفر، وتعادل تورينو مع لاتسيو 3/3، وأودينيزي مع نابولي 1/1.
ويعد هذا الفوز هو التاسع والعشرين ليوفنتوس هذا الموسم مقابل خسارتين وثلاثة تعادلات، ليرفع الفريق الملقب بـ«السيدة العجوز» رصيده إلى 90 نقطة. وبهذا الانتصار أصبح يوفنتوس بحاجة للفوز في مباراتين فقط من مبارياته الأربع المتبقية في المسابقة حتى يحرز اللقب رسميا للمرة الثلاثين في تاريخه، بغض النظر عن نتائج منافسيه.
في المقابل، واصل بولونيا نتائجه المخيبة، بعدما فشل في تحقيق الفوز خلال مبارياته الخمس الماضية، وبات موقف الفريق صعبا للغاية في البقاء بالدرجة الأولى بعدما تجمد رصيده عند 28 نقطة ليحتل المركز السابع عشر (الرابع من القاع).
من ناحية أخرى، قاد النجم الدولي ماريو بالوتيلي فريقه ميلان لإنعاش حظوظه في التأهل لبطولة الدوري الأوروبي في الموسم المقبل، بعدما واصل نتائجه الجيدة في الفترة الأخيرة وحقق انتصاره الخامس على التوالي عقب تغلبه 3/صفر على ضيفه ليفورنو على ملعب سان سيرو. وبدأ ميلان المباراة بقوة، وكثف من هجماته مستغلا حالة الاستسلام التي بدا عليها ضيفه، ليترجم الفريق سيطرته بعدما افتتح بالوتيلي النتيجة في الدقيقة 43 من متابعة لتمريرة زميله الغيني كيفن كونستانت العرضية، لينتهي الشوط الأول بتقدم ميلان بهدف نظيف. ويعد الهدف الذي أحرزه بالوتيلي هو الرابع عشر له مع الفريق هذا الموسم، ليصبح الهداف الأول للفريق بلا منازع.
وفي الشوط الثاني، حافظ ميلان على أدائه الراقي ليواصل بالوتيلي تألقه ويمرر كرة ماكرة إلى زميله المغربي عادل تاعرابت الذي لم يتوان في وضعها داخل الشباك محرزا الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 51. وقبل نهاية المباراة بسبع دقائق أضاف جيانباولو باتزيني الهدف الثالث لميلان، من متابعة لتمريرة بالوتيلي أيضا. وارتفع رصيد ميلان بهذا الفوز إلى 51 نقطة في المركز السادس، وتجمد رصيد ليفورنو عند 25 نقطة في المركز قبل الأخير.
وعلى ملعب الفريولي، أهدر نابولي نقطتين ثمينتين في ظل سعيه للحصول على المركز الثالث المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل، بعدما اكتفى بالتعادل 1/1 مع مضيفه أودينيزي.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة