أزمة مالية تخنق العاملين في نادي الشباب

أزمة مالية تخنق العاملين في نادي الشباب

الجابر: الخطأ أمام الهلال كلفنا عقوبة قاسية
الأحد - 5 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 04 ديسمبر 2016 مـ
الكرة تعانق مرمى الشباب في مباراته الأخيرة أمام الهلال (تصوير: علي العريفي)
الرياض: «الشرق الأوسط»
كشفت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» أن العاملين في نادي الشباب باتوا يعيشون في أزمة مالية حقيقية، بسبب تأخر صرف رواتبهم لأشهر عدة. ولم يصرف سوى ثلاثة رواتب فقط منذ العام الماضي للعاملين في النادي، وأسرَّ عدد منهم لـ«الشرق الأوسط» بأنهم دخلوا في أزمة حقيقية ولم يعد باستطاعتهم توفير مصروفات أسرهم.
وكانت هناك مجموعة من الموظفين تم الاستغناء عنها مطلع الموسم وتم ترحيلهم خارج المملكة دون تصفية حقوقهم بشكل كامل، وهي الظاهرة التي استشرت كثيرا في الأندية السعودية خلال السنوات الأخيرة. من جهة ثانية أكد مدرب الشباب سامي الجابر، عدم استحقاق فريقه للخسارة بالثلاثة أمام الهلال، وقال: «لعبنا بطريقة رائعة، وسيطرنا على مجريات الشوط الأول، لكن عندما تخطئ أمام فريق كالهلال تكون العقوبة قاسية».
وأشار مدرب الشباب إلى اعتماد الهلال على المرتدات في الشوط الأول، بقيادة نواف العابد وإدواردو.
وأكد أن الشباب لم يبدأ بالشكل المتوقع في الشوط الثاني، مبينًا أن البداية كان يجب أن تكون أفضل، وبارك الجابر النقاط الثلاث لنادي الهلال، وقال: «يجب أن نواصل ونعمل من أجل ما تبقى من الدوري، تبقى مباراتان على نهاية الدور الأول».
وأضاف مدرب الشباب: «لقد تحصلنا على فرص في الشوط الأول، كانت هناك مرتدات وكان من المفترض التسجيل».
وأضاف أن الخطأ في الهدف الأول أسهم في هبوط مستوى فريقه.
وختم الجابر بالقول: «لن تتغير وجهة نظري من أجل مباراة، أنا مقتنع بكل المباريات ومقتنع بلاعبي الشباب، وفخور جدًا بهم، وسنبني فريقا قويا».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة