اجتماع بين «أوبك» ومنتجين مستقلين في موسكو 10 ديسمبر

اجتماع بين «أوبك» ومنتجين مستقلين في موسكو 10 ديسمبر

مسؤول روسي: سنعتمد مستوى نوفمبر كأساس لاتفاق خفض الإنتاج
السبت - 4 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 03 ديسمبر 2016 مـ
لندن: «الشرق الأوسط»
قال مصدران في «أوبك» لـ«رويترز»، أمس الجمعة، إن منظمة البلدان المصدرة للبترول ستجتمع مع منتجين مستقلين لإكمال اتفاق عالمي بشأن تقييد إنتاج النفط في 10 ديسمبر (كانون الأول) الحالي بالعاصمة الروسية موسكو.
ووافقت «أوبك» الأربعاء الماضي على تقليص الإنتاج بنحو 1.2 مليون برميل يوميا اعتبارا من يناير (كانون الثاني) المقبل في مسعى لتخفيف التخمة في المعروض من الخام بالأسواق العالمية ودفع الأسعار نحو الصعود.
وتأمل المنظمة في أن يسهم المنتجون المستقلون في المزيد من التخفيض بواقع 600 ألف برميل يوميا. وقالت روسيا إنها ستخفض الإنتاج بنحو 300 ألف برميل يوميا، فيما أشار وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك الخميس الماضي إلى أن أذربيجان وكازاخستان وسلطنة عمان والمكسيك والبحرين ومنتجين آخرين غير أعضاء في «أوبك» قد ينضمون إلى الاتفاق، وأنه يتوقع أن يخفضوا إنتاجهم معا بقدر يماثل مقدار الخفض الروسي البالغ 300 ألف برميل يوميا.
وبالأمس، قال نائب وزير الطاقة الروسي كيريل مولودتسوف إن بلاده تخطط لاستخدام مستوى إنتاجها في نوفمبر (تشرين الثاني) كأساس لخفض إنتاجها بموجب الاتفاق الذي أبرمته مع «أوبك» هذا الأسبوع.
وأظهرت بيانات وزارة الطاقة الروسية أمس أن إنتاج البلاد من النفط ارتفع إلى متوسط يبلغ 11.21 مليون برميل يوميا في نوفمبر، ليسجل رقما قياسيا جديدا في فترة ما بعد «الحقبة السوفياتية». ويزيد هذا الرقم بواقع 500 ألف برميل يوميا عن أغسطس (آب)، وهو الشهر الذي سبق توصل روسيا و«أوبك» إلى اتفاق مبدئي في الجزائر على خفض الإنتاج.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة