أول طائرة سياحية روسية تهبط في منتجع تركي

أول طائرة سياحية روسية تهبط في منتجع تركي

بعد انتهاء أزمة استمرت أشهرًا
السبت - 4 شوال 1437 هـ - 09 يوليو 2016 مـ رقم العدد [ 13738]

هبطت أول طائرة سياحية روسية اليوم (السبت)، في منتجع أنطاليا السياحي في تركيا، مع انتهاء الأزمة الدبلوماسية التي استمرت ثمانية أشهر بين البلدين، وفق مصادر ملاحية.

وكان الرئيس فلاديمير بوتين قد أعلن الشهر الماضي رفع العقوبات عن السياحة إلى تركيا مع انتهاء الأزمة التي نجمت عن إسقاط سلاح الجو التركي طائرة روسية على الحدود السورية في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.

وأقلعت الطائرة صباحًا من مطار فنوكوفو في العاصمة موسكو وهي تقل 189 سائحًا وهبطت في المنتجع السياحي على البحر المتوسط، وفق محطة التلفزيون التركية.

وسدد منع وكالات السفر الروسية من تنظيم رحلات إلى تركيا ضربة إلى قطاع السياحة التركي الذي يعتمد إلى حد كبير على السياح الروس ولا سيما منتجعات البحر المتوسط.

كما أعلن بوتين في 30 يونيو (حزيران) ، رفع الحظر بعد أن تلقى رسالة من الرئيس رجب طيب إردوغان قالت موسكو إنّه اعتذر فيها عن إسقاط الطائرة.

ويرى المحللون أنّ أنقرة عملت على إصلاح العلاقات مع روسيا بعد أن تسببت الأزمة في عزلتها على الساحة الدولية. ومع هذا يتوقع أن يعاني قطاع السياحة بعد الاعتداء الذي استهدف مطار أتاتورك في إسطنبول في 28 يونيو وخلف 47 قتيلا.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة