اليوم يحدد حزب المحافظين البريطاني من سيخلف كاميرون

اليوم يحدد حزب المحافظين البريطاني من سيخلف كاميرون

أندريا ليدسوم تطمئن المهاجرين الشرعيين: سيكون لكم حق البقاء بعد أن تخرج البلاد من «الأوروبي»
الخميس - 2 شوال 1437 هـ - 07 يوليو 2016 مـ

ينتخب نواب الحزب المحافظ اليوم (الخميس)، المرشحين النهائيين لخلافة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، في حين يسود القلق أسواق المال جراء التبعات الاقتصادية لقرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

واليوم هو الأخير في عملية اختيار المرشحين. وكان قد استبعد في الجولة الأولى الثلاثاء، وزير الدفاع السابق ليام فوكس، فيما أعلن وزير الدولة ستيفن كراب انسحابه.

ويبقى في السباق وزيرة الداخلية تيريزا ماي التي حصلت على 165 صوتًا الثلاثاء، أي نصف أصوات نواب المحافظين، ووزيرة الدولة للطاقة أندريا ليدسوم ووزير العدل مايكل غوف.

وفي ختام التصويت الذي يفترض أن تعلن نتائجه بعد ظهر اليوم، سيجري اختيار المرشحين النهائيين اللذين سيتنافسان، وسيتم اختيار واحد منهما خلال الصيف من خلال تصويت منتسبي الحزب الـ150 ألفًا بالمراسلة.

وسيتم تعيين الفائز رسميًا في 9 سبتمبر (أيلول) المقبل، وسيتعين عليه القيام بالمفاوضات الشائكة للانفصال عن الاتحاد الأوروبي، مع الحفاظ على استقرار الوضع في البلاد التي تواجه تداعيات الخروج الاقتصادية.

وحذرت مجموعة «غريت بورتلاند استيتس» لإدارة الأملاك العقارية اليوم، من «الانعكاسات السلبية» على خروج البلاد من أوروبا على نمو رأس المال. إذ قال المدير العام للشركة توبي كورتولد: «على المدى القصير نتوقع تراجع الثقة وتأجيل الشركات بعض قرارات الاستثمار».

وكانت الشركات العقارية الأكثر تأثرًا، ومنذ الاثنين الماضي اضطرت 6 مجموعات مالية إلى تجميد صناديقها العقارية مع تلقيها سيلاً من طلبات سحب الاستثمارات.

وفي البورصة، تراجع مؤشر نيكاي الياباني الخميس 0.67 في المائة في الجلسة الثالثة على التوالي. وقال كيتا كوبوتا من شركة ابردين لإدارة الاستثمار لتلفزيون «بلومبرغ نيوز» إنّ «هناك مخاوف على الاقتصاد العالمي».

في السياق، قالت ليدسوم اليوم، إنّها ستضمن أن كل المهاجرين الذين يعيشون بشكل مشروع في بريطانيا سيكون لهم حق البقاء بعد أن تخرج البلاد من الاتحاد الأوروبي.

وقالت ليدسوم التي كان لها باع طويل في مجال الخدمات المالية قبل أن تدخل المشهد السياسي، إنّ من أراد السفر والدراسة في أوروبا بعد خروج بريطانيا من التكتل ستكون له الحرية في عمل ذلك. وأضافت في خطاب: «ينبغي أن نطمئن المجموعات المختلفة في بلادنا. نطمئنهم بشأن الهجرة. نريد هجرة عادلة، لكن تخضع لضوابط.. عادلة لكل الموجودين هنا بالفعل ولكل أصحاب الموهبة في جميع أنحاء العالم». وتابعت: «أقول لكل المقيمين هنا بشكل مشروع.. لكم أن تبقوا».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة