مظاهرات في الأرجنتين تطالب ميسي بالتراجع عن اعتزال اللعب الدولي

مظاهرات في الأرجنتين تطالب ميسي بالتراجع عن اعتزال اللعب الدولي

دعا إليها شخصيات عامة بينها الأسطورة مارادونا
الأحد - 28 شهر رمضان 1437 هـ - 03 يوليو 2016 مـ

تظاهر مئات الأرجنتينيين رغم سقوط الأمطار أمس (السبت)، مطالبين نجم كرة القدم ليونيل ميسي بالتراجع عن قراره باعتزال اللعب دوليًا بعد اعتزاله على نحو مفاجئ، عقب هزيمة بلاده في نهائي كأس كوبا أميركا لكرة القدم.
ولعب ميسي الحائز على لقب أحسن لاعب في العالم 5 مرات، في 3 نهائيات لبطولة كوبا أميركا في 2007 و2015 و2016، بالإضافة إلى نهائي كأس العالم لكرة القدم 2014 وخسر في كل هذه المرات.
وخلال المباراة النهائية أمام تشيلي الأسبوع الماضي أهدر أول ضربة جزاء للأرجنتين في ضربات الترجيح بعد انتهاء المباراة بالتعادل بلا أهداف، وانخرط في البكاء وهو جالس مع باقي زملائه.
وقال للصحافيين بعد فترة وجيزة من المباراة: «أعتقد بأن الأمر انتهى بالنسبة لي مع الفريق».
وعلى الرغم من ذلك تجمع الأرجنتينيون بناء على دعوة شخصيات عامة مثل الرئيس ماوريسيو ماكري وأسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا مساء السبت، حول نصب تذكاري في أحد شوارع وسط بوينس أيرس، حيث يحتفل المشجعون عادة بالانتصارات الرياضية.
وتوسل المتظاهرون الذين كانوا يلوحون بلافتات تشيد بميسي لنجم كرة القدم بالعودة للفريق الوطني مرة أخرى.
وقال أحد المشجعين: «هناك مقولة مفادها أن ميسي واحد يظهر كل 500 مليون سنة، ونحن سعداء بذلك، ومن ثم علينا أن نكون ممتنين أننا نعيش في هذا الزمن».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة