«6 فلاغز» تفاوض مباشرة الحكومة السعودية لإنشاء مدن ترفيهية

«6 فلاغز» تفاوض مباشرة الحكومة السعودية لإنشاء مدن ترفيهية

رئيسها التنفيذي: نتطلع لدعم جهود الرياض السياحية
الأربعاء - 24 شهر رمضان 1437 هـ - 29 يونيو 2016 مـ

أفادت مجموعة «6 فلاغز» الترفيهية في بيان لها أمس أنها بدأت مباحثات مباشرة مع الحكومة السعودية لتطوير وإنشاء متنزهات في السوق السعودية٬ وأن هذه النقاشات والمباحثات تبعت اللقاء الذي عقد بين الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي ولي العهد السعودي النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ورئيس المجموعة الترفيهية.

وقال جون دوفي، الرئيس التنفيذي للشركة، إن الشركة سعيدة لإتاحة هذه الفرصة لإدخال المجموعة الترفيهية إلى الأراضي السعودية، وأضاف: «نتطلع لدعم الجهود السعودية للتوسع في القطاع السياحي بإنشاء أنشطة تجعل من المملكة وجهة للمهتمين بالترفيه».

وتعتبر «6 فلاغز» الترفيهية أكبر مجموعة حدائق ومتنزهات بدخل سنوي يتجاوز 3.1 مليار دولار أميركي وتدير 18 متنزها وحديقة ترفيهية ومائية ومراكز ترفيهية للعائلات في 3 دول؛ هي الولايات المتحدة، والمكسيك، وكندا. وبلغ عدد زوار مرافق الشركة التي افتتحت أول متنزه لها عام 1961 في ولاية تكساس، خلال عام 2014 نحو 25 مليون زائر.

وأطلق على شركة الترفيه الأميركية اسم «6 فلاغز» في إشارة إلى رمز الأعلام الستة التي كانت تسيطر على الولاية، وهي إسبانيا والمكسيك وفرنسا وجمهورية تفلاغزساس والولايات المتحدة الأميركية، والولايات الكونفدرالية الأميركية. وتعدّ الشركة التي تبلغ من العمر 55 عاما، واحدة من أكبر مدن الترفيه في أميركا من حيث المساحة، ومن حيث الأرباح.

وجاء إعلان الشركة بعد أن التقى الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد وزير الدفاع النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء السعودي الإدارة التنفيذية لمجموعة «6 فلاغز» للترفية، خلال زيارته إلى الولايات المتحدة الأميركية. وقال دافي آنذاك إنهم فخورون بمنحهم فرصة للدخول في شراكة لإدخال «6 فلاغز» إلى السعودية٬ مشيرًا إلى أن الاستراتيجية التي تتخذها الحكومة السعودية لتوفير مزيد من خيارات الترفيه للمواطنين تتلاءم مع متطلبات الترفيه، التي تتمتع بها «6 فلاغز».

وأضاف دافي بقوله: «نستطيع أن نوفر الترفيه الذي يتطلع إليه السعوديون، ونحن نشارك السعودية رؤيتها بتوفير مزيد من الخدمات الترفيهية٬ ونتشارك في التصور نفسه مع الأمير محمد بن سلمان في بلاده لترجمة هذه الرؤية، ونحن جاهزون لتوفير الخيارات الكافية».


اختيارات المحرر

فيديو