برشلونة يواصل التقدم نحو اللقب وأتلتيكو خارج السباق

برشلونة يواصل التقدم نحو اللقب وأتلتيكو خارج السباق

مدريد يحتفظ بالأمل في انتظار مفاجأة في الجولة الأخيرة للدوري الإسباني
الاثنين - 1 شعبان 1437 هـ - 09 مايو 2016 مـ
ثلاثي برشلونة ميسي وسواريز ونيمار عاد للتوهج أمام إسبانيول (أ.ف.ب)

سحق برشلونة جاره إسبانيول 5 - صفر في الجولة قبل الأخيرة لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، أمس، ليصبح على أعتاب الاحتفاظ باللقب، بينما خرج أتلتيكو مدريد من السباق بخسارته 1-2 أمام ليفانتي، تاركا المركز الثاني لريـال مدريد الفائز على فالنسيا 3 - 2.
وأصبح رصيد برشلونة 88 نقطة من 37 مباراة، ويتقدم بنقطة واحدة على غريمه ريـال مدريد، بينما تجمد رصيد أتلتيكو عند 85 نقطة.
على استاد «كامب نو»، سحق برشلونة جارة إسبانيول بخماسية افتتحها الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة الثامنة، الذي انتهي به الشوط الأول.
وفي الشوط الثاني، أمطر برشلونة شباك ضيفه برباعية أخرى أحرزها لويس سواريز في الدقيقتين الـ52 والـ61، ورافينيا ألكانتارا ونيمار دا سيلفا في الدقيقتين الـ74 والـ83.
وبهذا، رفع سواريز رصيده إلى 11 هدفا في آخر أربع مباريات لبرشلونة في المسابقة، كما رفع رصيده إلى 37 هدفا في صدارة هدافي المسابقة هذا الموسم، مقابل 33 هدفا لرونالدو نجم الريـال وصاحب المركز الثاني في القائمة.
وعلى استاد «سانتياغو برنابيو» في العاصمة مدريد، افتقد ريـال مدريد الحارس كيلور نافاس، والمدافع دانييل كاربخال، ولاعب الوسط لوكا مودريتش والجناح غاريث بيل بسبب الإصابة، لكن الفريق فرض سيطرته على مجريات اللعب مبكرا، وكان الأكثر استحواذا على الكرة، لكن هجماته افتقدت للفاعلية المطلوبة في مواجهة الدفاع المنظم لفالنسيا. وتقدم الريـال بفضل تسديدة هائلة من كريستيانو رونالدو في الدقيقة الـ26. وأضاف كريم بنزيمة الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول، ثم قلص رودريجو مورينو، الذي تعرض للطرد قرب النهاية، الفارق في بداية الشوط الثاني.
وسجل رونالدو الهدف الثالث سريعا لريـال قبل أن يقلص أندريه غوميز الفارق مرة أخرى لفالنسيا.
ويحتاج برشلونة إلى الفوز بأي نتيجة على مضيفه غرناطة السبت المقبل؛ ليتوج بلقب المسابقة بغض النظر عن نتيجة مباراة الريـال مع ديبورتيفو لا كورونا، التي تقام في التوقيت نفسه. وفي المقابل، يحتاج الريـال إلى تحقيق الفوز الثاني عشر على التوالي في المسابقة من خلال التغلب على ديبورتيفو وعدم فوز برشلونة في مواجهة غرناطة ليستعيد اللقب.
وفجر ليفانتي، الهابط لدوري الدرجة الثانية، مفاجأة من العيار الثقيل وتغلب على أتلتيكو مدريد 2 - 1 ليطيح به خارج دائرة المنافسة على اللقب.
وكان أتلتيكو البادئ بالتسجيل عن طريق المهاجم المخضرم فيرناندو توريس في الدقيقة الثانية من المباراة. ولكن ليفانتي قلب النتيجة لصالحه بهدفين، أحرزهما فيكتور كاساديسوس وجوزيبي روسي في الدقيقتين الـ30 والـ90.
وفي باقي مباريات المرحلة، فاز سلتا فيغو على ملقة 1 – صفر، وريـال سوسييداد على رايو فاليكانو 2 – 1، وغرناطة على مضيفه أشبيلية 4 – 1، وديبورتيفو لاكورونا على مضيفه فياريـال 2 – صفر، وتعادل خيتافي مع سبورتنج خيخون 1 – 1، وإيبار مع ريـال بيتيس 1 – 1، ولاس بالماس مع أتلتيك بلباو سلبيا.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة