القادسية يرصد مليون ريال مقابل البقاء مع الكبار

القادسية يرصد مليون ريال مقابل البقاء مع الكبار

حشد شرفي وجماهيري قبل مواجهة الخليج اليوم
الأحد - 30 رجب 1437 هـ - 08 مايو 2016 مـ
حمد الدوسري («الشرق الأوسط»)

حشدت إدارة نادي القادسية الشرفيين ورؤساء النادي السابقين، لحضور التدريبات الأخيرة للفريق الأول لكرة القدم قبل مباراة اليوم أمام فريق الخليج، في المنعطف الأهم نحو تحقيق هدف البقاء في الدوري السعودي للمحترفين.
ورفع الحضور الشرفي الكبير الذي تقدمه علي البلوشي أول رئيس للنادي، وعدد من الشرفيين الداعمين، من روح وحماس اللاعبين الذين أبدوا عزيمة كبيرة للفوز بالنقاط الثلاث والتقدم خطوة نحو البقاء، حيث يحتل الفريق المركز الثاني عشر، متقدما بفارق نقطتين عن نجران، ومتأخرا عن الرائد بفارق نقطة. ولا يتركز الحشد على الجانب الشرفي، بل تم تجديد الحملة الجماهيرية من خلال الإعلان عن فتح المدرجات مجانا، والسحب على تذاكر وتقديم هدايا عينية مجزية، بالتعاون مع الشركاء والرعاة، حيث تستهدف الإدارة الحضور الجماهيري الكثيف من أجل مؤازرة اللاعبين في مواجهات الحسم.
على صعيد متصل، كشف مصدر مسؤول أن حجم المكافآت المالية التي ستقدم للاعبين في حال تحقيق هدف البقاء يصل إلى 50 ألف لكل لاعب مقدمة من مجلس الإدارة، وبمساهمة من بعض الشرفيين، وأن هذا الرقم مرشح للارتفاع وخصوصا في ظل التواصل الحالي مع كبار الشرفيين، وحرصهم على تقديم دعم للنادي، وخصوصا للفريق الأول لكرة القدم، الذي يمثل الواجهة الرئيسية، إلا أن مشرف عام كرة القدم ونائب رئيس النادي عبد الله بادغيش رفض تأكيد صحة هذا الرقم، واكتفى بالتأكيد على أن اللاعبين همهم بقاء الفريق في دوري الكبار، وأن هذا ما لمسه شخصيا حيث إن جميعهم يؤدون التدريبات بحماس، ولا يسألون عن حجم المكافآت المرصودة لهم في حال تحقيق هدف البقاء.
وأضاف: «ندرك أهمية وحساسية المرحلة المقبلة، حيث يتحدد مصير الفريق في الدوري السعودي للمحترفين، ولذا يتوجب أن يعمل الجميع من أجل مصلحة الكيان القدساوي، كل حسب موقعه، حيث إننا في مجلس الإدارة نبذل وسنبذل كل ما يمكن للرقي بهذا الكيان، وكانت هناك وقفة شرفية وجماهيرية كان لها أثر إيجابي على مستوى الفريق الكروي الذي تطور في النتائج والأداء، وأثبت قدرته على أن يكون ضمن الكبار وفي المكان اللائق به.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة