رئيس النصر الجديد يسعى لإبعاد السهلاوي والغامدي

رئيس النصر الجديد يسعى لإبعاد السهلاوي والغامدي

تسبب في انقسام شرفي جراء خطوته الجريئة
السبت - 29 رجب 1437 هـ - 07 مايو 2016 مـ
محمد السهلاوي («الشرق الأوسط»)

شهد الوسط الشرفي في نادي النصر، حالة من الانقسام، جراء إعلان أحد المرشحين للرئاسة نيته الاستغناء عن مجموعة من أبرز نجوم الفريق الكروي، على رأسهم محمد السهلاوي وخالد الغامدي والحارس عبد الله العنزي، بدعوى عدم جدوى وجودهم ضمن التشكيلة.

وأجمع بعض أعضاء الشرف على ضرورة الاحتفاظ بنجوم الفريق الحالي بوصفه شرطا لتزكية أي رئيس جديد خلفا للأمير فيصل بن تركي الذي أعلن استقالته قبل أيام.

ومن جانب آخر، علمت «الشرق الأوسط» أن الاستقالة المكتوبة لرئيس النصر وصلت فعليًا إلى الرئاسة العامة لرعاية الشباب، في إشارة واضحة إلى عزمه ترك النادي بعد نهائي كأس الملك لتجنب أي ضغوطات شرفية أو جماهيرية لثنيه عن الاستقالة.

وكان نجم الاتحاد والنصر السابق محمد نور، ناشد رئيس النصر بالاستمرار رئيسا، وقال عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «استقالة الأمير فيصل بن تركي ليست خسارة للنصر فحسب، وإنما خسارة للوسط الرياضي بأجمعه، ‏أقول هذا الكلام من خلال تعاملي معه وأعرف كيف يحث اللاعبين على الإنجازات والتنافس الرياضي».. «‏‏ما زلنا ننتظر ونأمل أن تتراجع عن هذا القرار الحزين لمحبيك».

من جهة ثانية، شهدت تدريبات النصر، مساء أمس الجمعة، حضورًا شرفيًا لافتا، وذلك لدعم الفريق في المرحلة الحرجة التي يعيشها قبل نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين أمام الأهلي.

وقدم عضو الشرف المهندس عبد الله العمراني المكافآت التي وعد بها اللاعبين في حال وصولهم إلى النهائي.

وواصل الفريق استعدادته للقاء الاتحاد غدا ضمن منافسات دوري المحترفين السعودي.

وسيغادر النصر مساء اليوم، بعد إجراء مرانه الأخير على ملعب الأمير عبد الرحمن بن سعود في نادي النصر.

ويغيب عن النصر الحارسان عبد الله العنزي بسبب الإصابة، وحسين شيعان بسبب تلقيه بطاقة حمراء، في لقاء النصر في دوري أبطال آسيا أمام ذوب آهن الإيراني يوم الأربعاء المقبل.

وستسنح الفرصة للحارس الشاب متعب شراحيلي مرة أخرى لإثبات نفسه وتثبيت أقدامه في مرمى الفريق النصراوي.

ومن جانبه، يسابق الجهاز الطبي خلال الفترة الحالية الزمن من أجل تجهيز الحارس عبد الله العنزي للقاء النهائي حيث يخضع العنزي لجرعات علاجية مكثفة.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة