انطلاق مسابقة المحارب الدولية بالأردن لفرق العمليات الخاصة ومكافحة الإرهاب

انطلاق مسابقة المحارب الدولية بالأردن لفرق العمليات الخاصة ومكافحة الإرهاب

الثلاثاء - 25 رجب 1437 هـ - 03 مايو 2016 مـ

انطلقت أمس فعاليات مسابقة المحارب الدولية والتي تجرى في مركز الملك عبد الله الثاني لتدريب العمليات الخاصة، بمشاركة 28 فريقًا من 11 دولة من مختلف الدول العربية والأجنبية، هي: «الأردن، والإمارات، وفلسطين، ولبنان، والعراق، والصين، وكندا، وكازاخستان، والباكستان، والتشيك، واليونان».
وقال مدير عام مركز الملك عبد الله الثاني لتدريب العمليات الخاصة العقيد أحمد الكعيبر: أن المركز عمل جاهدًا من أجل الوصول بمستوى عالٍ ومتميز لمسابقة المحارب الدولية، والتي تقام للمرة الثامنة على التوالي، ويلتقي فيها فرق العمليات الخاصة ومكافحة الإرهاب من جيوش العالم والأجهزة الأمنية، للتنافس على لقب المحارب 2016.
وأكد الكعيبر في كلمة له في الافتتاح أن المركز هو تحقيق لرؤية العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، للتدريب على مكافحة الإرهاب والعمليات الخاصة، لاحتوائه على الميادين الحديثة والمتطورة عملياتيًا ولوجيستيًا وفنيًا، والتي يوفرها المركز لتحاكي مختلف الظروف والبيئات العملياتية.
وأشار إلى أنه ستتضمن مسابقة المحارب الدولية هذا العام، وبمناسبة مئوية الثورة العربية الكبرى، فعالية خاصة تحاكي هذه المناسبة التاريخية، حيث سيشارك فيها جميع الفرق المشاركة.
وقال أن كل فريق مشارك يتكون من سبعة متسابقين (خمسة أساسيين واثنان احتياط) ويرتدي جميع المتسابقين المعدات والمهمات المذكورة في شروط المسابقة والتي هي جزء منها، وتحسب النقاط من قبل فريق المحكمين الدوليين ضمن كل الفعاليات كما يحدد أفضل رامي مسدس ضمن مسابقة منفصلة من كل الفرق ويعلن عن الفائز من الفرق المشاركة وأفضل رامٍ للمسدس في الحفل الختامي للمسابقة.
وأشار إلى أن المسابقات سيتم تنزيلها كألعاب على الشبكة العنكبوتية، وبإمكان أي شخص تنزيلها مجانا.
ونفذت وحدات من العمليات الخاصة الأردنية خلال الافتتاح عرضًا عسكريا اشتمل على بعض الأسلحة والمعدات العسكرية، وبدء العرض العسكري بعملية إنزال لفريق القفز الحر، حيث قامت طائرة تابعة لسلاح الجو بإنزال الفريق وهم يحملون العلم الأردني، وعلم الثورة العربية الكبرى، وأعلام القوات المسلحة والعمليات الخاصة، وعلم المسابقة.
وشاهد الحضور عرضًا قدمته كتيبة مكافحة الإرهاب الخاصة 71، اشتمل على رماية القناصين، واقتحام الطائرات، وعرضًا للقتال في المناطق المبنية، بمساندة الطائرات العمودية من نوع بلاك هوك وليتل بيرد، وباستخدام أحدث الأسلحة والمعدات، التي عكست المستوى المميز لوحدات العمليات الخاصة الأردنية.
من الجدير بالذكر أنه للمرة الثامنة على التوالي تستضيف القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي - مسابقة المحارب الدولية من الفترة 2 وحتى 6 من الحالي، والتي تتزامن لهذا العام مع احتفالات المملكة الأردنية الهاشمية بمئوية الثورة العربية الكبرى.
وحضر عدد من السفراء والملحقين العسكريين المعتمدين لدى الأردن وعدد من كبار الضباط في القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي والأجهزة الأمنية وعدد من المسؤولين المدنيين.
يذكر أن مركز الملك عبد الله الثاني تأسس في مايو (أيار) 2009، كمنشأة متخصصة في التدريب والتطوير لمكافحة الإرهاب، والعمليات الخاصة، والحرب غير النظامية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة