نقابة الصحافيين المصرية تدعو إلى إقالة وزير الداخلية

نقابة الصحافيين المصرية تدعو إلى إقالة وزير الداخلية

بعد مداهمة قوات الأمن لمبناها
الاثنين - 24 رجب 1437 هـ - 02 مايو 2016 مـ رقم العدد [ 13670]

دعا مجلس نقابة الصحافيين في مصر إلى إقالة وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار، بعد مداهمة قوات الأمن مبنى النقابة في "واقعة غير مسبوقة" مساء أمس (الأحد) وإلقاء القبض على صحافيين اثنين بـ "تهمة التحريض على التظاهر" بسبب انتقادهم الحكومة، حسبما قال نقيب الصحافيين المصريين اليوم (الاثنين) يحيى قلاش. وأضاف أن المجلس عقد اجتماعاً طارئاً في وقت متأخر مساء الأحد، ودعا فيه أيضاً الصحافيين إلى عقد اجتماع طارئ للجمعية العمومية للنقابة يوم الأربعاء المقبل "لاتخاذ القرارات المناسبة.

وأكدت وزارة الداخلية إلقاء القبض على الصحافيين تنفيذاً لقرار النيابة العامة بضبطهما، لكنها نفت في بيان أصدرته اليوم اقتحام النقابة أو استخدام القوة أثناء القبض عليهما. وأردفت أن ثمانية ضباط فقط توجهوا إلى النقابة وسلم الصحافيان نفسيهما "طواعية".

وكان رئيس تحرير بوابة يناير الإلكترونية عمرو بدر والصحافي في الموقع نفسه محمود السقا معتصمين في مبنى النقابة منذ يوم السبت اعتراضاً على قرار صادر من النيابة بضبطهما بتهمة التحريض على التظاهر.

وقال قلاش: "هذه واقعة غير مسبوقة واعتبرها ليست موجهة إلى النقابة. هذه موجهة للبلد كله". وتابع: "ناشدت الرئيس (عبدالفتاح السيسي) شخصياً أن يتدخل في هذا الأمر ويعيد الأمور إلى نصابها".


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة