4 منتخبات تطلب المشاركة بالرديف في «خليجي 23»

4 منتخبات تطلب المشاركة بالرديف في «خليجي 23»

منح الكويت فرصة جديدة للتنظيم في حال رفع الإيقاف
الخميس - 20 رجب 1437 هـ - 28 أبريل 2016 مـ
رؤساء الاتحادات الخليجية في لقطة جماعية بعد اجتماع سابق («الشرق الأوسط»)

أعلن الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم أمس الأربعاء أن إشهار الاتحاد الخليجي سيكون في 21 مايو (أيار) المقبل.
وقال رئيس الاتحاد القطري أمس بعد اجتماع رؤساء الاتحادات الخليجية والعراق واليمن في الدوحة: «اعتمد رؤساء الاتحادات النظام الأساسي للاتحاد الخليجي لكرة القدم والذي سيكون مقره الدوحة، على أن تعقد الجمعية العمومية للاتحاد الخليجي اجتماعها الأول في 21 مايو المقبل بالدوحة لإشهاره رسميا وانتخاب الرئيس».
وتابع: «الاتحاد الخليجي سيكون المسؤول عن تنظيم كأس الخليج وبطولتي الأندية لأبطال الدوري وأبطال الكؤوس، وستكون استضافة الدول لكأس الخليج بنظام الملفات حسب الدور بعد (خليجي 24) في الإمارات».
وأكد موافقة المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات «على منح الكويت فرصة جديدة لاستضافة كأس الخليج الثالثة والعشرين منتصف ديسمبر (كانون الأول) المقبل»، مضيفا أن «استضافة الكويت (لخليجي 23) مرتبطة برفع الفيفا الإيقاف عن الكرة الكويتية، والاطلاع على نتائج زيارة اللجنة التفتيشية للكويت منتصف مايو المقبل».
وأوضح أن «قطر ستستضيف (خليجي 23) خلال ديسمبر 2017 ويناير (كانون الثاني) 2018 إذا لم يرفع الفيفا الإيقاف عن الكويت، على أن تستضيف الإمارات (خليجي 24) خلال ديسمبر 2019».
وأشار إلى أن البطولة «ستقام في الأعوام الفردية اعتبارا من نسخة 2017»، مؤكدا أن المجتمعين «ناقشوا رغبة ممثلي المنتخبات الأربعة المشاركة في التصفيات الحاسمة لمونديال 2018 بإشراك الصف الثاني إذا أقيم خليجي 23 بالكويت بسبب ارتباط وتركيز هذه المنتخبات وهي قطر والعراق والسعودية والإمارات على تصفيات المونديال».
ومن المنتظر في حال رفع الفيفا الإيقاف عن الكويت قيام اللجنة التفتيشية بزيارتها قبل 20 مايو ورفع توصيات لرؤساء الاتحادات لحسم قرار إقامة خليجي 23 بالكويت أم لا.
وكان أمناء السر في الاتحادات المعنية حددوا موعدا جديدا لخليجي 23 في حالة إقامته بالكويت من 15 إلى 29 ديسمبر 2016.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة