مستقبل ساركوزي مهدد بعد قبول القضاء بصحة التسجيلات الهاتفية

مستقبل ساركوزي مهدد بعد قبول القضاء بصحة التسجيلات الهاتفية

الثلاثاء - 13 جمادى الآخرة 1437 هـ - 22 مارس 2016 مـ رقم العدد [ 13629]
الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»
قبلت محكمة التمييز الفرنسية بصحة التسجيلات الهاتفية للرئيس السابق نيكولا ساركوزي، التي أدت إلى اتهامه بالفساد وإساءة استخدام النفوذ، الأمر الذي يهدد طموحاته السياسية قبل سنة من الانتخابات الرئاسية.

ويعني هذا القرار، أن ساركوزي (61 عاماً) سيخضع للمحاكمة قريباً، وقد يعني اعتباره غير مؤهل للترشح للانتخابات الرئاسية التي خسرها أمام الاشتراكي فرانسوا هولاند في 2012.

المكالمات الهاتفية بين الرئيس اليميني السابق ومحاميه تيري هرتزوغ على هاتف مسجل باسم "بول بيسموث" المستعار، وراء ملف محرج لساركوزي الذي يعرب فيها عن قلقه مما سيفعله القضاء بمفكراته التي صودرت في إطار ملف التحقيق في إساءة الأمانة بحق المليارديرة ليليان بوتنكور. ويتحدث كذلك مع محاميه عن مشروع الحصول من القاضي السابق في محكمة التمييز جيلبير ازيبرت، على معلومات مصنفة سرية مقابل التدخل لصالح ازيبرت لشغل منصب مرموق في موناكو، لكنه لم يفعل في نهاية المطاف.

وتقرر التنصت على المكالمات في إطار ملف آخر يتعلق بالحصول على تمويل لحملته الانتخابية في 2007 من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي.

ويقول ساركوزي أن المقايضة لم تتم، وأنه ليس هناك ما يؤاخذ عليه، لكن المحققين يقولون إنها لم تتم لأنه ومحاميه عرفا أنه يتم التنصت عليهما.

أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة