الحكومة الأسترالية تطالب الاتحادات الرياضية بمعاملة الرجال والنساء دون تمييز

الحكومة الأسترالية تطالب الاتحادات الرياضية بمعاملة الرجال والنساء دون تمييز

الرياضيات يسافرن في الدرجة الاقتصادية بينما الرياضيون في درجة الأعمال
الأربعاء - 24 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 03 فبراير 2016 مـ

دعت الحكومة الأسترالية الاتحادات الرياضية إلى معاملة الرجال والنساء على قدم المساواة في الرياضة، لا سيما أن الرياضيات يسافرن في الدرجة الاقتصادية، في حين يسافر الرياضيون في درجة الأعمال.
ووجهت وزيرة الرياضة سوزان لاي مع رئيس لجنة الرياضة الأسترالية جون وايلي رسالة إلى 30 منظمة رياضية للمطالبة بالتعديلات اللازمة تحت طائلة تخفيض المساعدات المقدمة لها.
وجاء في الرسالة: «ما من حجة في نظرنا تبرر في عام 2016 سفر الرياضيين والرياضيات في درجات مختلفة وإقامتهم في فنادق مختلفة التصنيف خلال المسابقات الدولية الكبيرة».
ووجهت انتقادات لاذعة لاتحاد كرة السلة الأسترالي في وسائل الإعلام إثر الكشف أن منتخب الرجال سافر بدرجة الأعمال إلى دورة الألعاب الأولمبية في لندن سنة 2012، في حين قام منتخب السيدات بالرحلة عينها في الدرجة الاقتصادية.
وكان أداء السيدات في تلك الدورة أفضل بكثير من الرجال.
واقترحت لجنة الرياضة الأسترالية في الرسالة أن يصبح «تنفيذ سياسة غير تمييزية خلال رحلات السفر للمسابقات الرياضية الكبيرة شرطا من الشروط المعتمدة للاستثمار في رياضة ما».
وصرحت الوزيرة سوزان لاي لهيئة الإذاعة الأسترالية: «أتت الرسالة شديدة اللهجة بهدف تذكير المنظمات الرياضية بأن المبالغ الطائلة التي تدفع لهم من أموال المكلفين مرفقة بشروط».
وختمت قائلة: «بصراحة، صدمت عندما عرفت أن السيدات والرجال لا يسافرون دوما بالدرجات عينها».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة