توترات بين الصين واليابان بشأن جزر متنازع عليها في غرب بحر الصين

توترات بين الصين واليابان بشأن جزر متنازع عليها في غرب بحر الصين

طوكيو تضاعف عدد طائراتها المقاتلة في قاعدة بأرخبيل أوكيناوا قرب الجزر
الأحد - 21 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 31 يناير 2016 مـ رقم العدد [ 13578]

ضاعفت طوكيو عدد طائراتها المطاردة من طراز اف-15 المتمركزة في ارخبيل اوكيناوا قرب جزر سنكاكو المتنازع عليها مع بكين في غرب بحر الصين، كما أعلنت وزارة الدفاع اليابانية، اليوم (الاحد).

وباتت القوات اليابانية مجهزة بـ40 من هذه الطائرات في قاعدة ناها.

وتتنازع اليابان والصين بانتظام بشأن جزر سنكاكو غير المأهولة الخاضعة اداريا لليابان، لكن الصين تطالب بها تحت اسم داويو.

وتقترب من هذه الجزر بين الحين والآخر سفن صينية معظمها لخفر السواحل وكذلك طائرات لتذكر بمطالب بكين واختبار رد فعل طوكيو.

وقال نائب وزير الدفاع كنجي واكاميا لوكالة "جيجي برس" اليوم اثناء حفل في قاعدة ناها "انه خط الجبهة لدفاعنا الوطني".

وقد توترت العلاقات بين اليابان والصين في سبتمبر (ايلول) 2012 عندما اقدمت طوكيو على تأميم بعض هذه الجزر.

لكن أكبر اقتصادين في آسيا اتخذا منذ ذلك الحين تدابير لتحسين علاقاتهما. ونشر البلدان بيانات حول الموضوع قبل عقد اجتماع قمة في 2014 بين الرئيس الصيني شي جينبينغ ورئيس الوزراء الياباتي شينزو آبي.

وكانت طوكيو التي كانت ترفض الاعتراف بوجود نزاع حول السيادة، أخذت علما بـ"خلافات" حول الجزر المتنازع عليها، وقالت انها تريد "تفادي أي حادث وأي تدهور للوضع من خلال وضع آليات حوار وتشاور في حال أزمة".

وجاء في البيان الصيني أن الطرفين "يقران بوجود مواقف مختلفة بينهما في موضوع التوترات" بشأن جزر دياويو او سنكاكو. اما البيان الياباني فيؤكد من جهته ان طوكيو وبكين "تقران بان لديهما وجهات نظر مختلفة ازاء ظهور أوضاع متوترة".


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة