بورصات الخليج تقفز بعد صعود النفط

بورصات الخليج تقفز بعد صعود النفط

دبي قادت الارتفاعات بنسبة 3.78 %
الجمعة - 19 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 29 يناير 2016 مـ

أنهت كل مؤشرات أسواق المنطقة آخر تداولاتها لهذا الأسبوع بارتفاع في أدائها في تعاملات جلسة يوم أمس الخميس بعد أن صعد خام برنت فوق 33 دولارا للبرميل، وسط نمو في أحجام التداول يشير إلى عودة بعض المستثمرين إلى الأسواق. وقادت سوق دبي الارتفاعات حيث سجلت ارتفاعا بفعل دعم من كل قطاعاتها قادها الاستثمار، وكان هذا الارتفاع بنسبة 3.78 في المائة ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 2857.24 نقطة، وسط ارتفاع لمؤشرات السيولة والأحجام. تلتها السوق القطرية حيث ارتفعت بدعم من كل قطاعاتها، قادها قطاع التأمين، وكان هذا الارتفاع بنسبة 3.26 في المائة، ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 9272.01 نقطة. وارتفعت السوق العمانية بدعم من كل قطاعاتها بنسبة 1.26 في المائة ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 5016.51 نقطة. كما ارتفعت السوق البحرينية بنسبة 1.13 في المائة وسط دعم مباشر من قطاعي البنوك التجارية والاستثمار ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 1171.63 نقطة، وسط ارتفاع لمؤشرات السيولة والأحجام. وبحسب تقرير «صحارى» استمر ارتفاع السوق الكويتية بنسبة 0.83 في المائة بدعم من غالبية قطاعاتها، كان على رأسها قطاع مواد أساسية، ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 5010.39 نقطة وسط ارتفاع لقيم السيولة والأحجام. وأخيرا السوق الأردنية التي ارتفعت بنسبة 0.04 في المائة ليغلق مؤشرها العام عند مستوى 2139.94 نقطة.
وفي القاهرة ارتفع المؤشر الرئيسي 4.‏0 في المائة إلى 5987 نقطة، مواصلا الصعود للجلسة الرابعة على التوالي، لكن بحجم تداول هو الأدنى للأسبوع.
وبحسب «رويترز» قال متعامل في القاهرة: «أحجام التداول الضعيفة أبقت البورصة داخل نطاق ضيق معظم الجلسة». وأغلق المؤشر على بعد 13 نقطة من مستوى الستة آلاف نقطة، وما لم يخترق هذا المستوى فإنه سيظل داخل نطاق ضيق حسبما ذكر المتعامل.
ووفقا لبيانات البورصة اتجهت معاملات المصريين والعرب إلى الشراء بينما مال الأجانب إلى البيع. وتصدرت أسهم الشركات الصغيرة التي يفضلها المستثمرون المحليون المكاسب. وارتفعت أسهم جهينة للصناعات الغذائية والسويدي إلكتريك خمسة في المائة.
في المقابل تراجعت أسهم البنك التجاري الدولي وغلوبال للاتصالات 2.‏0 في المائة و6.‏0 في المائة على الترتيب، وهما من الأسهم التي تملك الصناديق الأجنبية حيازات كبيرة فيها.
سوق دبي تحصد مزيدًا من الأرباح
تمكنت سوق دبي من تسجيل أرباح ملحوظة في آخر تداولات الأسبوع في جلسة يوم أمس الخميس بفعل دعم من ك قطاعاتها، قادها قطاع الاستثمار، إذ أغلق مؤشر السوق العام عند مستوى 2857.24 نقطة ليربح 104.17 نقطة أو ما نسبته 3.78 في المائة. وارتفع أداء كل الأسهم القيادية وسط استقرار وحيد لسعر سهم الإمارات دبي الوطني، حيث ارتفع سعر سهم سوق دبي المالي بنسبة 6.54 في المائة، وبنك دبي الإسلامي بنسبة 3.44 في المائة، والإمارات للاتصالات المتكاملة بنسبة 0.97 في المائة، وإعمار بنسبة 4.94 في المائة، وأرابتك بنسبة 3.48 في المائة، ودبي للاستثمار بنسبة 8.50 في المائة. وارتفعت قيم وأحجام التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 633.7 مليون سهم بقيمة 689.9 مليون درهم نفذت من خلال 8339 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 30 شركة مقابل تراجع شركة واحدة واستقرار أسعار أسهم شركتين اثنتين. وعلى الصعيد القطاعي، استقر قطاع الصناعة على نفس قيمة الجلسة السابقة، وارتفعت كل قطاعات السوق الأخرى بقيادة قطاع الاستثمار بنسبة 7.67 في المائة، تلاه قطاع العقارات بنسبة 5.91 في المائة.
وسجل سعر سهم دار التكافل أعلى نسبة ارتفاع بواقع 12.11 في المائة وصولا إلى سعر 0.435 درهم، تلاه سعر سهم مجموعة السلام بواقع 10.00 في المائة وصولا إلى سعر 0.330 درهم. وفي المقابل سجل سعر سهم دبي الإسلامية للتأمين وإعادة التأمين نسبة تراجع بواقع 5.10 في المائة وصولا إلى سعر 0.465 درهم، تلاه سعر Emirates REIT limited بواقع 1.28 في المائة وصولا إلى سعر 1.16 دولار. واحتل سهم دبي للاستثمار المركز الأول بقيمة التداولات بواقع 151.9 مليون درهم وصولا إلى سعر 1.66 درهم، تلاه سهم إعمار بواقع 93.8 مليون درهم وصولا إلى سعر 4.89 درهم. واحتل سهم بيت التمويل الخليجي المركز الأول بحجم التداولات بواقع 172.1 مليون سهم وصولا إلى سعر 0.554 درهم، تلاه سهم دبي للاستثمار بواقع 95.7 مليون سهم.


مؤشر أخضر في البورصة الكويتية
استمر ارتفاع البورصة الكويتية في تداولات جلسة يوم أمس الخميس، وكان هذا الارتفاع بدعم من غالبية قطاعاتها، كان على رأسه قطاع مواد أساسية، حيث ارتفع المؤشر العام بواقع 41.14 نقطة أو ما نسبته 0.83 في المائة ليقفل عند مستوى 5010.39 نقطة. وارتفعت قيم وأحجام التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 18.9 مليون سهم بقيمة 201.7 مليون دينار نفذت من خلال 4828 صفقة. وعلى الصعيد القطاعي، كان قطاع مواد أساسية على رأس القطاعات المرتفعة بنسبة 29.73 في المائة، تلاه قطاع بنوك بنسبة 22.79 في المائة، وفي المقابل كان قطاع تأمين على رأس القطاعات المتراجعة بنسبة 9.67 في المائة، تلاه سلع استهلاكية بنسبة 5.99 في المائة.
وسجل سعر سهم ساحل وسهم إسكان أعلى نسبة ارتفاع بواقع 8.7 في المائة وصولا إلى سعر 0.025 دينار، تلاه سعر سهم مشرف بواقع 7.94 في المائة وصولا إلى سعر 0.068 دينار، وفي المقابل سجل سعر سهم آبار أعلى نسبة تراجع بواقع 8.33 في المائة وصولا إلى سعر 0.110 دينار، تلاه سعر سهم خليج زجاج بواقع 8.16 في المائة وصولا إلى سعر 0.450 دينار، واحتل سهم أدنك المركز الأول بحجم التداولات بواقع 33.9 مليون دينار وصولا إلى سعر 0.024 دينار، تلاه سهم جي إف إتس بواقع 16.2 مليون دينار وصولا إلى سعر 0.045 دينار.


صعود كل قطاعات السوق القطرية
ارتفع مؤشر البورصة القطرية في تداولات جلسة يوم أمس وسط دعم من كل قطاعاتها، كان على رأسها قطاع اتصالات، حيث ارتفع مؤشرها العام بواقع 292.51 نقطة أو ما نسبته 3.26 في المائة ليقفل مؤشرها العام عند مستوى 9272.01 نقطة، وارتفعت قيم وأحجام التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 12 مليون سهم بقيمة 396.8 مليون ريال نفذت من خلال 5260 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 28 شركة، وفي المقابل تراجعت أسعار أسهم 10 شركات واستقرار أسعار أسهم 3 شركات. وعلى الصعيد القطاعي، ارتفعت كل قطاعات السوق بقيادة قطاع اتصالات بنسبة 8.04 في المائة، تلاه قطاع العقارات بنسبة 3.42 في المائة.
وسجل سعر سهم قطر أعلى نسبة ارتفاع بواقع 9.24 في المائة وصولا إلى سعر 83.90 ريال، تلاه سعر سهم العامة بواقع 7.66 في المائة وصولا إلى سعر 48.50 ريال. وفي المقابل سجل سعر سهم مخازن أعلى نسبة تراجع بواقع 8.91 في المائة وصولا إلى سعر 45.00 ريال، تلاه سعر سهم الإسلامية القابضة بواقع 4.56 في المائة وصولا إلى سعر 54.40 ريال. واحتل سهم الخليج الدولية المركز الأول بحجم التداولات بواقع 1.6 مليون سهم، تلاه سهم إزدان بواقع 1.1 سهم. واحتل سهم الخليج الدولية المركز الأول بقيمة التداولات بواقع 69.8 مليون ريال، تلاه سهم QNB بواقع 61.4 مليون ريال.


السوق البحرينية تواصل أرباحها
ارتفعت بورصة البحرين ارتفاعا ملحوظا في تعاملات جلسة يوم أمس بواقع 13.04 نقطة أو ما نسبته 1.13 في المائة، لتغلق عند مستوى 1171.63 نقطة، وارتفعت قيم وأحجام التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 2.4 مليون سهم بقيمة 422.8 ألف دينار، وعلى الصعيد القطاعي، ارتفع قطاع البنوك التجارية بواقع 60.36 نقطة، تلاه قطاع الاستثمار بواقع 1.57 نقطة، وفي المقابل تراجع قطاع الخدمات بواقع 8.72 نقطة، تلاه قطاع الصناعة بواقع 6.28 نقطة، واستقر باقي قطاعات السوق على نفس قيم الجلسة السابقة.
وسجل سعر سهم البنك الأهلي المتحد أعلى نسبة ارتفاع بواقع 4.84 في المائة وصولا إلى سعر 0.650 دينار، تلاه سعر سهم بنك الإثمار بواقع 4.76 في المائة وصولا إلى سعر 0.110 دينار. وفي المقابل سجل سعر سهم باتلكو أعلى نسبة تراجع بواقع 1.31 في المائة وصولا إلى سعر 0.302 دينار، تلاه سعر سهم ألمنيوم البحرين بواقع 1.14 في المائة وصولا إلى سعر 0.348 دينار. واحتل سهم المصرف الخليجي التجاري المركز الأول في قيمة التداولات بقيمة 691.5 ألف دينار، تلاه سهم بنك الإثمار بقيمة 650 ألف دينار.


السوق العمانية تنهي الأسبوع
فوق 5 آلاف نقطة
سجلت البورصة العمانية ارتفاعا في تعاملات جلسة يوم أمس الخميس بدعم من كل قطاعاتها، وكان هذا الارتفاع بواقع 62.53 نقطة أو ما نسبته 1.26 في المائة ليقفل عند مستوى 5016.51 نقطة. وانخفضت قيم وأحجام التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 27.2 مليون سهم بقيمة 6.1 مليون ريال نفذت من خلال 1235 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 24 شركة، وفي المقابل تراجعت أسعار أسهم 9 شركات واستقرار أسعار أسهم 16 شركة. وعلى الصعيد القطاعي، ارتفعت كل قطاعات السوق بقيادة القطاع المالي بنسبة 2.32 في المائة، تلاه قطاع الصناعة بنسبة 0.80 في المائة، تلاه قطاع الخدمات بنسبة 0.34 في المائة.
وسجل سعر سهم صناعة الكابلات العمانية أعلى نسبة ارتفاع بواقع 6.90 في المائة وصولا إلى سعر 1.550 ريال، تلاه سعر سهم تكافل عمان للتأمين بواقع 6.32 في المائة وصولا إلى سعر 0.101 ريال. وفي المقابل سجل سعر سهم عمان أوروبكس للتأجير أعلى نسبة تراجع بواقع 5.80 في المائة وصولا إلى سعر 0.130 ريال، تلاه سعر سهم مسقط للتمويل بواقع 3.70 في المائة وصولا إلى سعر 0.130 ريال. واحتل سهم بنك مسقط المركز الأول بحجم التداولات بواقع 6 ملايين سهم وصولا إلى سعر 0.414 ريال، تلاه سهم الأنوار القابضة بواقع 3.7 مليون سهم، وصولا إلى سعر 0.153 ريال. واحتل سهم بنك مسقط المركز الأول بقيمة التداولات بواقع 2.4 مليون ريال، تلاه سهم البنك الوطني العماني بواقع 699.6 ألف ريال وصولا إلى سعر 0.241 ريال.
ارتفاع طفيف في السوق الأردنية


ارتفع مؤشر البورصة الأردنية في تعاملات جلسة يوم أمس بنسبة 0.04 في المائة لتقفل عند مستوى 2139.94 نقطة، وانخفضت قيم التداولات في حين ارتفع حجمها، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 8.9 مليون سهم بقيمة 7.7 مليون دينار نفذت من خلال 3549 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 47 شركة مقابل تراجع أسعار أسهم 46 شركة واستقرار أسعار أسهم 39 شركة. وعلى الصعيد القطاعي، تراجع قطاع الخدمات بنسبة 0.39 في المائة، وفي المقابل ارتفع قطاع الصناعة بنسبة 0.29 في المائة، تلاه القطاع المالي بنسبة 0.17 في المائة.
وسجل سعر سهم الوطنية لإنتاج النفط والطاقة الكهربائية من الصخر الزيتي وسهم الرأي أعلى نسبة ارتفاع بواقع 5.00 في المائة وصولا إلى سعر 0.42 و1.05 دينار على الترتيب، تلاهما سهم دارات الأردنية القابضة بواقع 4.87 في المائة وصولا إلى سعر 0.43 دينار، في المقابل سجل سعر سهم التأمين العربية - الأردن أعلى نسبة تراجع بواقع 6.75 في المائة وصولا إلى سعر 0.69 دينار، تلاه سعر سهم الأردن ديكابلس للأملاك بواقع 5.00 في المائة وصولا إلى سعر 0.57 دينار. واحتل سهم المقايضة للنقل والاستثمار الأول بقيم التداول بواقع 1.4 مليون دينار، تلاه سهم المتحدة للاستثمارات المالية بواقع 848.2 ألف دينار.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة