قائمة الوحدة العربية في الكنيست الإسرائيلي سترتفع إلى 14 مقعدًا في الانتخابات المقبلة

قائمة الوحدة العربية في الكنيست الإسرائيلي سترتفع إلى 14 مقعدًا في الانتخابات المقبلة

السبت - 13 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 23 يناير 2016 مـ رقم العدد [ 13570]

في الوقت الذي تشير فيه استطلاعات الرأي في إسرائيل إلى احتمال زيادة جدية في قوى اليمين المتطرف، دلت على ارتفاع أيضا في قوة «القائمة المشتركة»، بقيادة النائب الشاب أيمن عودة.
فقد دلت نتائج الاستطلاع الذي أجراه البروفسور كميل فوكس لصالح «القناة العاشرة»، والتي بثته ليل الخميس – الجمعة، على أن القائمة المشتركة، التي تضم في صفوفها الأحزاب العربية الوطنية في إسرائيل، سترتفع من 13 إلى 14 مقعدا. وستظل ثالث أكبر كتلة في الكنيست. فيسبقها الليكود بزعامة بنيامين نتنياهو 27 مقعدا وتحالف الوسط بزعامة يائير لبيد 19 تليهما القائمة العربية المشتركة. ويوضح الاستطلاع أن الأحزاب التي تشكل الائتلاف الحالي سترتفع ونتنياهو سيظل صاحب أكبر الفرص للفوز برئاسة الحكومة، إذ أن الجمهور لا يرى له منافسا في صفوف القادة الحاليين. ويمكن هزمه فقط إذا أقيم حزب وسط كبير، يضم حزب «يوجد مستقبل» بقيادة لبيد وحزب «كلنا» بزعامة وزير المالية موشيهه كحلون ورئيس أركان الجيش الأسبق، جابي اشكنازي. ففي هذه الحالة يحصل التحالف على 29 مقعدا مقابل 24 مقعدا لليكود.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة