إيطاليا: ترحيب شعبي ودعم حكومي لترشيح روما لاستضافة أولمبياد 2024

إيطاليا: ترحيب شعبي ودعم حكومي لترشيح روما لاستضافة أولمبياد 2024

رئيس الوزراء رينتسي قال إن بلاده أقوى المرشحين للفوز بتنظيم أهم حدث رياضي
الجمعة - 12 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 22 يناير 2016 مـ

أظهر استطلاع للرأي أجرته اللجنة الأولمبية الإيطالية وأعلنت نتائجه أمس، ترحيب 77 في المائة من الإيطاليين لترشيح العاصمة روما لاستضافة أولمبياد 2024، فيما أعلن رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي دعم ملف روما في سباق استضافة أهم حدث رياضي في العالم.

وسأل الاستطلاع 2200 شخص في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، ألف منهم في أرجاء إيطاليا، و800 في روما و400 في الإقليم الذي يضم العاصمة.

وتتنافس روما لاستضافة الأولمبياد مع لوس أنجليس، وباريس وبودابست، وسيتم الإعلان عن الفائز بتنظيم الدورة في 13 سبتمبر (أيلول) 2017 بالعاصمة البيروفية ليما.

وأعلن رينتسي دعمه لملف روما لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية 2024 وطالب دول أوروبا بالاستثمار في الرياضة والثقافة مثلما تستثمر في الأمن.

وقاد رينتسي وفد إيطاليا في مدينة لوزان السويسرية مقر اللجنة الأولمبية الدولية ليدعم ملف العاصمة روما أمام رئيس اللجنة توماس باخ ومسؤوليها.

وقال رينتسي لـ«رويترز»: «أعتقد أن هذا وقت روما ونحن على استعداد وأرى أيضًا أننا أقوى المرشحين مع كامل الاحترام لباريس ولوس أنجليس وبودابست».

وشكك البعض في قدرة روما على التعامل مع العقود المغرية للأولمبياد، خصوصًا أن تكلفة دورة لندن الأخيرة بلغت 9 مليارات جنيه إسترليني (1.‏13 مليار دولار).

وأضاف رينتسي: «في رأيي الخاص مع كل يورو يستثمر في الأمن والدفاع وتأمين المعلومات والتكنولوجيا يمكننا استثمار أموال أكثر في الثقافة والتعليم والأبحاث والرياضة».

وقال فابيو جوادانيني المتحدث باسم اللجنة المنظمة لدورة روما إن العاصمة الإيطالية ستقدم «مشروعًا ورؤية متكاملة» يوم 17 فبراير (شباط) المقبل بينما سيعلن عن اسم الفائز بتنظيم الأولمبياد في 2017.

وعن المخاوف بشأن تلطخ ملف روما بالفساد قال باخ لـ«رويترز»: «التعامل مع الترشيح سيخضع للقواعد الصارمة للجنة الأولمبية الدولية».


اختيارات المحرر

فيديو