موناكو يفتتح مشواره في الدوري الفرنسي بفوز ثمين خارج أرضه

موناكو يفتتح مشواره في الدوري الفرنسي بفوز ثمين خارج أرضه

مرسيليا يسقط أمام كان.. ومدربه يستقيل بسبب خلاف حول عقده
الاثنين - 25 شوال 1436 هـ - 10 أغسطس 2015 مـ
مارسيلو بيلسا مدرب مرسيليا المستقيل (أ.ب)

بدأ أولمبيك مرسيليا مشواره في دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بأسوأ شكل ممكن بعدما استقال مدربه مارسيلو بيلسا بسبب خلاف حول عقده بعد الخسارة 1 - صفر أمام كاين. ونقل حساب مرسيليا بموقع «تويتر» على الإنترنت عن الأرجنتيني بيلسا قوله: «استقلت للتو من منصبي كمدرب لأولمبيك مرسيليا». وأضاف: «لقد أنهيت عملي هنا وسأعود إلى بلادي. لقد قدمت كل ما أملك للفريق».
وقرأ بيلسا خطاب الاستقالة الذي تقدم به لفينسن لابرون رئيس النادي خلال مؤتمر صحافي بعد المباراة، وقال إنه اتخذ قراره بسبب خلاف حول عقده مع النادي. وقال بيلسا: «لا يمكنني قبول حالة عدم الاستقرار. لقد توصلنا إلى اتفاق بتمديد العقد لهذا الموسم وحتى 2017.. يوم الأربعاء الماضي تلقيت دعوة لحضور اجتماع مع مدير عام النادي والمحامي (الخاص بالنادي) وتم إبلاغي بوجود رغبة في إجراء تغييرات في بنود العقد». وأضاف: «لم أدخل في مفاوضات، بل استمعت واتخذت قراري».
وقال ستيف مانداندا قائد مرسيليا لمحطة كانال بلوس التلفزيونية: «هذه مفاجأة كبيرة وانتكاسة كبيرة. إنه مهم للنادي وللفريق. نشعر بالإحباط. نحن لا نعرف تفاصيل كل ما حدث ونحترم قراره». وكان بيلسا تولى تدريب مرسيليا الموسم الماضي بعدما سبق له تدريب الأرجنتين بين 1994 و2004 وتشيلي بين 2007 و2011 وأتليتيك بيلباو بين 2011 و2013. واحتل مرسيليا المركز الرابع في الموسم الماضي.
وفي غياب الثنائي الجديد المكون من أبو ديابي ولاسانا ديارا تلقى مرسيليا هزيمة مفاجئة رغم سيطرته على أغلب فترات اللقاء أمام كاين الذي فاز بفضل هدف من المهاجم اندي ديلبور في الدقيقة 27. وألغى الحكم هدفا من ميتشي باتشاواي لمرسيليا في الدقيقة 36 للتسلل ثم ضغط الفريق بقوة لكنه أهدر كثيرا من الفرص وسط صيحات استهجان من جماهيره. وسيطر مرسيليا على مباراته أمام كاين، لكنه خسر النقاط الثلاث في مباراته الأولى بالموسم بعدما تلقيه هدفا في الشوط الأول.
وحقق موناكو بداية حماسية لمشواره في الموسم الجديد من الدوري الفرنسي وتغلب على مضيفه نيس 2 / 1 في المرحلة الأولى من المسابقة. وفي مباريات أخرى جرت بالمرحلة الأولى - التي افتتحت منافساتها الجمعة بفوز باريس سان جيرمان على ليل 1 / صفر رغم أنه لعب بعشرة أفراد منذ منتصف الشوط الأول - تغلب باستيا على رين 2 / 1 وأنجيه على مضيفه مونبلييه 2 / صفر ونانت على غانغون 1 / صفر بينما تعادل تروا مع جيفكو أجاكسيو سلبيا.
وعلى ملعب «أليانز ريفيير»، تقدم نيس بهدف مبكر أحرزه فالير جيرمان بعد ست دقائق من بداية المباراة ثم حسم موناكو المواجهة لصالحه في الشوط الثاني بهدفين أحرزهما برناردو سيلفا ولايفن كورزاوا في الدقيقتين 51 و62، مستغلا تفوقه العددي بعد طرد أوليفر بوسكاجليا من صفوف نيس في الدقيقة 44.كذلك فاز نانت على ضيفه غانغون بهدف وحيد سجله جيريمي سوربون لاعب غانغون بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 89. وتغلب أنجيه على مضيفه مونبلييه بهدفين نظيفين سجلهما عبد الرزاق كامارا وجيليس سونا في الدقيقتين الرابعة و79. وحول باستيا تأخره بهدف أمام رين إلى الفوز 2 1 / إذ تقدم رين بهدف للاعب جيوفاني سيو في الدقيقة 39 ثم فاز باستيا بهدفين أحرزهما فلويد أييتي وفرنسوا كامانو في الدقيقتين 50 و69. وأنهى باستيا المباراة بعشرة لاعبين، إذ طرد ايفارسون برانداو من صفوف الفريق في الدقيقة 78.


اختيارات المحرر

فيديو