الدوري السعودي: التعاون لاستعادة نغمة انتصاراته أمام أبها

الطائي يستقبل الرائد... والباطن يبحث عن فوز على حساب الوحدة

جانب من تدريبات فريق التعاون الأخيرة (موقع التعاون)
جانب من تدريبات فريق التعاون الأخيرة (موقع التعاون)
TT

الدوري السعودي: التعاون لاستعادة نغمة انتصاراته أمام أبها

جانب من تدريبات فريق التعاون الأخيرة (موقع التعاون)
جانب من تدريبات فريق التعاون الأخيرة (موقع التعاون)

يتطلع فريق التعاون لاستعادة نغمة انتصاراته حينما يلاقي نظيره في أبها في الجولة الثانية والعشرين من دوري روشن السعودي للمحترفين، وتوقفت انتصارات التعاون قبل جولتين حينما كسب ضمك قبل خسارته أمام الهلال وتعادله مع الوحدة.
وافتقد «سكري القصيم» - كما يحب أن يطلق التعاونيون على فريقهم - مقعده في المركز الرابع بلائحة الترتيب ليتراجع نحو المركز الخامس بعد خسارته أمام الهلال؛ إذ يملك حالياً 35 نقطة وبات مقعده مهدداً بالفقدان في حال تعثره إذ يخلفه فريق الفتح بفارق ثلاث نقاط.
وبعد انطلاقة مثالية لفريق التعاون واقترابه من فرق المقدمة تراجع «سكري القصيم» بنتائجه وابتعد بنقاطه عن فرق المقدمة بصورة كبيرة، حيث خسر خلال آخر عشر مباريات خاضها منذ مطلع العام الحالي أربع مرات وتعادل في ثلاث مواجهات مقابل انتصاره في ثلاث مواجهات فقط.
ويملك الفريق فرصة مواتية لتجاوز نظيره فريق أبها الذي يعاني هو الآخر على صعيد نتائجه في المباريات الأخيرة، ويملك فريق التعاون عدداً من الأسماء القادرة على صناعة الفارق في مواجهة هذا المساء، يتقدمهم كاكو، وتاوامبا، وميدران، وسميحان النابت.
وكان الفريق قد استعاد خدمات لاعبه يزيد البكر الذي تعرّض لإصابة في الرباط الصليبي غيّبته الأشهر الماضية، حيث شارك البكر في ودية الفريق خلال فترة التوقف أمام نظيره فريق العربي والتي كسبها التعاون بثنائية.
أما فريق أبها الذي تراجع كثيراً نحو مناطق خطر الهبوط؛ إذ يحتل الفريق حالياً المركز الثاني عشر برصيد 23 نقطة وبفارق ضئيل عن مراكز خطر الهبوط التي باتت تخنق فرق المراكز الأخيرة مع تقدم الجولات واقترابها من النهاية.
وابتعد الفريق عن تحقيق الفوز في آخر سبع مباريات خاضها، حيث خسر ستة منها وتعادل في مواجهة وحيدة كانت أمام الفتح، ورغم خسارته الأخيرة أمام النصر إلا أن أبها ظهر بمستوى مميز وكان قريباً من الخروج بنقطة التعادل قبل تسجيل النصر الهدف الثاني في اللحظات الأخيرة من المباراة.
وفي مدينة حائل، يتنافس صاحب الأرض فريق الطائي مع ضيفه «الرائد» على التقدم في لائحة الترتيب؛ إذ يحضر الطائي في المركز الثامن بفارق نقطة عن ضيفه الذي يملك 25 نقطة ويحضر في المركز السابع.
ويقدم فريق الطائي نتائج متذبذبة، إلا أنه يسير بخطوات ثابتة نحو تأكيد أحقيته بالبقاء موسماً ثالثاً على التوالي، حيث يبتعد عن مناطق خطر الهبوط بصورة نسبية خاصة مع تقليص عدد الفرق الهابطة هذا الموسم إلى «فريقين».
وبعد خسارته أمام ضمك على أرضه بثلاثية كان فريق الطائي قريباً من التعثر مجدداً أمام الخليج، إلا أن صحوة فنية حضرت في الشوط الثاني وساهمت بقدرته على تعديل النتيجة.
ويبحث الروماني ميريل رادوي، مدرب فريق الطائي، للخروج بنتيجة إيجابية قبل المهمة الصعبة أمام الهلال في الجولة القادمة والتي ستجمع رادوي المدرب بفريقه السابق.
أما فريق الرائد الذي يقوده الروماني سوموديكا، فيعيش هو الآخر مرحلة من التذبذب في الأداء والمستويات والنتائج، رغم الظهور الإيجابي الذي بدا عليه الفريق في آخر جولتين؛ إذ تجاوز العدالة بثلاثية نظيفة قبل أن يتعادل أمام الشباب بنتيجة 2 - 2 رغم أنه كان قريباً من تحقيق الفوز بعد تقدمه بثنائية في الشوط الأول.
وفي مدينة حفر الباطن، يسعى صاحب الأرض فريق الباطن بالتشبث بآماله الأخيرة من أجل البقاء، وذلك حينما يستقبل ضيفه فريق الوحدة الباحث هو الآخر عن نتيجة إيجابية تقوده للابتعاد بصورة مؤقتة عن مناطق خطر الهبوط.
ويقبع الفريق في المركز الأخير برصيد تسع نقاط وبفارق يصل إلى ثماني نقاط عن أقرب منافسيه، حيث يبدو هو الفريق الأبرز ترشيحاً للهبوط في حال افتقاده مزيد من النقاط الجولات القادمة رغم أن بقاءه سيكون مرهوناً بنتائج الآخرين كذلك، خاصة مع ابتعاد الفرق التي تسبقه بالفارق النقطي.
ويحتل فريق الوحدة المركز الثالث عشر في لائحة الترتيب برصيد 22 نقطة، ويتطلع للعودة من حفر الباطن بالنقاط الثلاث التي ستنقل الفريق بصورة مؤقتة من مناطق خطر الهبوط.
ويسعى فريق الوحدة لتكرار تفوقه على نظيره الباطن بعد أيام قليلة من المواجهة التي جمعت بينهما في دور ربع نهائي بطولة كأس الملك التي كسبها فرسان مكة بثنائية فيصل فجر والبرازيلي أنيسلمو ومعها عبر الفريق إلى دور نصف النهائي.
ويتطلع فرسان مكة لتحقيق فوز يساهم في الجانب المعنوي للفريق الذي تنتظره مباريات صعبة، حيث يلاقي الاتحاد في الجولة المقبلة ثم يطير بعدها لملاقاة النصر في دور نصف نهائي بطولة كأس الملك.


مقالات ذات صلة

الحكم بسجن الدولي الإيطالي إيتزو لتواطئه مع «المافيا»

الرياضة الحكم بسجن الدولي الإيطالي إيتزو لتواطئه مع «المافيا»

الحكم بسجن الدولي الإيطالي إيتزو لتواطئه مع «المافيا»

أصدرت محكمة في نابولي حكماً بالسجن، في حق مُدافع فريق «مونتسا» الدولي أرماندو إيتزو، لمدة 5 أعوام؛ بسبب مشاركته في التلاعب بنتيجة مباراة في كرة القدم. وقال محاموه إن إيتزو، الذي خاض 3 مباريات دولية، سيستأنف الحكم. واتُّهِم إيتزو، مع لاعبين آخرين، بالمساعدة على التلاعب في نتيجة مباراة «دوري الدرجة الثانية» بين ناديه وقتها «أفيلينو»، و«مودينا»، خلال موسم 2013 - 2014، وفقاً لوكالات الأنباء الإيطالية. ووجدت محكمة في نابولي أن اللاعب، البالغ من العمر 31 عاماً، مذنب بالتواطؤ مع «كامورا»، منظمة المافيا في المدينة، ولكن أيضاً بتهمة الاحتيال الرياضي، لموافقته على التأثير على نتيجة المباراة مقابل المال.

«الشرق الأوسط» (ميلانو)
الرياضة الدوري «الإسباني» يتعافى «مالياً» ويرفع إيراداته 23 %

الدوري «الإسباني» يتعافى «مالياً» ويرفع إيراداته 23 %

أعلنت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم، اليوم (الخميس)، أن الأندية قلصت حجم الخسائر في موسم 2021 - 2022 لأكثر من ستة أضعاف ليصل إلى 140 مليون يورو (155 مليون دولار)، بينما ارتفعت الإيرادات بنسبة 23 في المائة لتتعافى بشكل كبير من آثار وباء «كوفيد - 19». وأضافت الرابطة أن صافي العجز هو الأصغر في مسابقات الدوري الخمس الكبرى في أوروبا، والتي خسرت إجمالي 3.1 مليار يورو، وفقاً للبيانات المتاحة وحساباتها الخاصة، إذ يحتل الدوري الألماني المركز الثاني بخسائر بقيمة 205 ملايين يورو. وتتوقع رابطة الدوري الإسباني تحقيق صافي ربح يقل عن 30 مليون يورو في الموسم الحالي، ورأت أنه «لا يزال بعيداً عن المستويات قب

«الشرق الأوسط» (مدريد)
الرياضة التعاون يوقف قطار الاتحاد... ويمنح النصر «خدمة العمر»

التعاون يوقف قطار الاتحاد... ويمنح النصر «خدمة العمر»

منح فريق التعاون ما تبقى من منافسات دوري المحترفين السعودي بُعداً جديداً من الإثارة، وذلك بعدما أسقط ضيفه الاتحاد بنتيجة 2-1 ليلحق به الخسارة الثانية هذا الموسم، الأمر الذي حرم الاتحاد من فرصة الانفراد بالصدارة ليستمر فارق النقاط الثلاث بينه وبين الوصيف النصر. وخطف فهد الرشيدي، لاعب التعاون، نجومية المباراة بعدما سجل لفريقه «ثنائية» في شباك البرازيلي غروهي الذي لم تستقبل شباكه هذا الموسم سوى 9 أهداف قبل مواجهة التعاون. وأنعشت هذه الخسارة حظوظ فريق النصر الذي سيكون بحاجة لتعثر الاتحاد وخسارته لأربع نقاط في المباريات المقبلة مقابل انتصاره فيما تبقى من منافسات كي يصعد لصدارة الترتيب. وكان راغد ال

الرياضة هل يكرر الهلال إنجاز شقيقه الاتحاد «آسيوياً»؟

هل يكرر الهلال إنجاز شقيقه الاتحاد «آسيوياً»؟

يسعى فريق الهلال لتكرار إنجاز مواطنه فريق الاتحاد، بتتويجه بلقب دوري أبطال آسيا بنظامها الجديد لمدة عامين متتاليين، وذلك عندما يحل ضيفاً على منافسه أوراوا ريد دياموندز الياباني، السبت، على ملعب سايتاما 2022 بالعاصمة طوكيو، بعد تعادل الفريقين ذهاباً في الرياض 1 - 1. وبحسب الإحصاءات الرسمية للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، فإن فريق سوون سامسونغ بلو وينغز الكوري الجنوبي تمكّن من تحقيق النسختين الأخيرتين من بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري بالنظام القديم، بعد الفوز بالكأس مرتين متتاليتين موسمي 2000 - 2001 و2001 - 2002. وتؤكد الأرقام الرسمية أنه منذ اعتماد الاسم الجديد للبطولة «دوري أبطال آسيا» في عا

فارس الفزي (الرياض)
الرياضة رغد النعيمي: لن أنسى لحظة ترديد الجماهير اسمي على حلبة الدرعية

رغد النعيمي: لن أنسى لحظة ترديد الجماهير اسمي على حلبة الدرعية

تعد الملاكمة رغد النعيمي، أول سعودية تشارك في البطولات الرسمية، وقد دوّنت اسمها بأحرف من ذهب في سجلات الرياضة بالمملكة، عندما دشنت مسيرتها الدولية بفوز تاريخي على الأوغندية بربتشوال أوكيدا في النزال الذي احتضنته حلبة الدرعية خلال فبراير (شباط) الماضي. وفي حديث لـ«الشرق الأوسط»، قالت النعيمي «كنت واثقة من فوزي في تلك المواجهة، لقد تدربت جيداً على المستوى البدني والنفسي، وعادة ما أقوم بالاستعداد ذهنياً لمثل هذه المواجهات، كانت المرة الأولى التي أنازل خلالها على حلبة دولية، وكنت مستعدة لجميع السيناريوهات وأنا سعيدة بكوني رفعت علم بلدي السعودية، وكانت هناك لحظة تخللني فيها شعور جميل حينما سمعت الج


أسطورة الكرة الإيطالية روبرتو باجيو يتعرض للاعتداء في سطو على منزله

روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
TT

أسطورة الكرة الإيطالية روبرتو باجيو يتعرض للاعتداء في سطو على منزله

روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)

تعرّض أسطورة كرة القدم الإيطالية، روبرتو باجيو، الفائز بالكرة الذهبية بصفته أفضل لاعب في أوروبا عام 1993، لإصابة برأسه خلال السطو على منزله من قِبَل عصابة، مساء الخميس، أثناء مشاهدته وعائلته مباراة منتخب بلاده مع نظيره الإسباني في كأس أوروبا (0-1)، وذلك وفق ما أفادت به وسائل الإعلام المحلية.

وسطت مجموعة من قرابة 5 مسلحين على فيللا نجم يوفنتوس وميلان وبولونيا وإنتر وبريشيا السابق في ألتافيا فينشنتينا (شمال شرق البلاد)، وعندما حاول ابن الـ57 عاماً المقاومة، تعرّض للضرب بعقب المسدس، ليصاب بجرح عميق في رأسه.

ثم حُبِس باجيو وعائلته في غرفة لمدة 40 دقيقة، في حين تعرّض منزلهم للنهب؛ إذ سرق اللصوص أموالاً وأغراضاً شخصية وساعات وغيرها من الأشياء الثمينة.

وبعد مغادرة اللصوص، تمكّن وصيف بطل مونديال 1994 من كسر الباب والاتصال بالشرطة، قبل أن ينقل لاحقاً إلى غرفة الطوارئ في مستشفى أرزينيانو، إذ تلقّى العلاج بغرز في رأسه، وفق وسائل الإعلام.

واستمعت الشرطة إلى الأسرة لبدء التحقيق، وراجعت كاميرات المراقبة في المنزل.