السعودية معنية فقط بمشاريع المرشحين لرئاسة لبنان

دبلوماسي عربي تحدث لـ «الشرق الأوسط» عن الأزمة

السعودية معنية فقط بمشاريع المرشحين لرئاسة لبنان
TT

السعودية معنية فقط بمشاريع المرشحين لرئاسة لبنان

السعودية معنية فقط بمشاريع المرشحين لرئاسة لبنان

قال دبلوماسي عربي رفيع إنَّ المملكة العربية السعودية لا تمتلك مرشحين مفضلين (في الانتخابات الرئاسية ورئاسة الحكومة)، مؤكّدا لـ«الشرق الأوسط» أنَّ المهم بالنسبة لها هو تقييم البرنامج والنهج اللذين سوف يسير عليهما لبنان في المرحلة المقبلة.
وقدم الدبلوماسي العربي «قراءة عقلانية»، مختلفة لما يتم ترويجه في الإعلام المحلي، وأروقة السياسيين في لبنان، وتوقعاتهم من نتائج الاتفاق الأخير الذي أعاد العلاقات الدبلوماسية بين المملكة وإيران، جازما بأنَّ المملكة «تحرص بشكل لا لبس فيه على أن أي اتفاق – مهما كانت أبعاده – لا يمكن أن يبنى على أنقاض مصالح الدول العربية الأخرى، أيا كانت النتائج المتوخاة منه... فهذا إرثٌ في السياسة الخارجية السعودية ومسار ثابت لها».
ويرفض الدبلوماسي التعليق على الأخبار التي تتحدث عن مبادرة فرنسية تقضي بوصول رئيس من قوى 8 آذار ورئيس حكومة من المعارضة الحالية، مبررا ذلك بأنَّ «قضية الانتخابات الرئاسية في لبنان، لا تشكل سوى قمة رأس جبل الجليد لمشكلات البلاد المتعددة والمتفاقمة منذ سنوات». وشدد على أن المملكة «ستتعاطى مع أي تفاهم أو تركيبة جديدة من منطلق الأسس التي ترى فيها مصلحة لبنان وعلاقاته بعمقه العربي. فإذا رأت أن المسار صحيح، اندفعت لدعمه ومساعدة اللبنانيين في عملية النهوض، أمَّا إذا اختار البعض تكرار الخيارات القديمة وتوقع نتائج جديدة، فهذه مسألة تعود للقائمين على الصفقات، ولن يكون للرياض فيها إلا دور المتفرج».
في المقابل، يرى الدبلوماسي العربي أنَّ المعارضة اللبنانية تكاد تضيع من يدها فرصة تاريخية للتغيير.



ارتفاع حصيلة الاحتجاجات في بنغلاديش إلى 105 قتلى

متظاهرون يواجهون حرس الحدود في بنغلاديش خارج مبنى التلفزيون (رويترز)
متظاهرون يواجهون حرس الحدود في بنغلاديش خارج مبنى التلفزيون (رويترز)
TT

ارتفاع حصيلة الاحتجاجات في بنغلاديش إلى 105 قتلى

متظاهرون يواجهون حرس الحدود في بنغلاديش خارج مبنى التلفزيون (رويترز)
متظاهرون يواجهون حرس الحدود في بنغلاديش خارج مبنى التلفزيون (رويترز)

ارتفعت حصيلة الاحتجاجات الطلابية في بنغلاديش إلى 105 قتلى، مساء الجمعة، بحسب تعداد لـ«وكالة الصحافة الفرنسية» استناداً إلى بيانات المستشفيات.

وأُبلغ عن 24 قتيلاً إضافياً في ثلاثة مستشفيات في العاصمة دكا، وستة قتلى آخرين في مدينة رانغبور في شمال البلاد، أضيفوا إلى الحصيلة السابقة البالغة 75 قتيلاً.

وتشهد بنغلاديش منذ الأول من يوليو (تموز) مظاهرات طلابية تطالب بإصلاح نظام التوظيف في القطاع العام على خلفية أزمة توظيف حادة في صفوف الخريجين في البلد البالغ عدد سكانه 170 مليون نسمة.

عناصر من حرس الحدود في بنغلاديش خارج مبنى التلفزيون (رويترز)

ويطالب الطلاب الحكومة بالتخلي عن نظام الحصص في وظائف القطاع العام وبتطبيق نظام قائم على الجدارة.

ويرون أن هذا النظام يهدف إلى محاباة أبناء أنصار رئيسة الوزراء الشيخة حسينة التي تحكم البلاد منذ عام 2009.

وشهدت المظاهرات اشتباكات عنيفة بين الطلاب من جهة والشرطة ومتظاهرين مناهضين لهم من جهة أخرى، ما أسفر عن مقتل عشرات الأشخاص على الأقل منذ الثلاثاء، بحسب تعداد لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».