«هيوستن ميثوديست» تعزز شراكتها الطبية مع السعودية

بدأت علاقتها بزراعة أول قلب مفتوح في الرياض قبل 50 عاماً

إيستر مستقبلة مع مسؤول سعودي خلال زيارة لهيوستن ميثوديست (الشرق الأوسط)
إيستر مستقبلة مع مسؤول سعودي خلال زيارة لهيوستن ميثوديست (الشرق الأوسط)
TT

«هيوستن ميثوديست» تعزز شراكتها الطبية مع السعودية

إيستر مستقبلة مع مسؤول سعودي خلال زيارة لهيوستن ميثوديست (الشرق الأوسط)
إيستر مستقبلة مع مسؤول سعودي خلال زيارة لهيوستن ميثوديست (الشرق الأوسط)

ما زال السعوديون يتذكرون أول عملية جراحة قلب مفتوح أجريت في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض عام 1975، والتي أجراها جرّاح «هيوستن ميثوديست» الدكتور الأميركي - من أصل لبناني - مايكل دبغي، لتبدأ معها مرحلة جديدة للقطاع الصحي في السعودية لتشمل كل القطاعات الصحية والعمليات المعقدة، لتصبح السعودية، اليوم، في مصافّ الدول المتقدمة للرعاية الصحية.
نجاح تلك العملية وما تلاها من خطوات وإنجازات على مستوى القطاع الصحي في السعودية، كان بدعم كبير من الحكومة السعودية عبر الاستثمار في القطاع الطبي وعقد شراكات مع أهم المؤسسات الطبية العالمية؛ والتي منها «هيوستن ميثوديست» لخدمات الرعاية الصحية العالمية، التي افتتحت مكتباً لها في الرياض منذ سنوات.
وذكرت كاثي إيستر، الرئيسة والمديرة التنفيذية لخدمات الرعاية الصحية العالمية في «هيوستن ميثوديست»، لـ«الشرق الأوسط»، أن العلاقة مع السعودية ممتدة لأكثر من 50 عاماً شهدت الكثير من التعاون لمعالجة الأمراض، ومعرفة مسبّبات الوفيات وغيرها من المجالات في قطاع الرعاية الصحية. وأضافت: «يمكن إيعاز هذه التطورات والإنجازات بشكل كبير لتوسع قطاع الرعاية الصحية وبرامج التوعية الصحية التي دفعتها عجلة التطورات الاجتماعية والاقتصادية في السعودية».
ووصفت علاقة «هيوستن ميثوديست» مع القطاع الصحي السعودي، بـ«الاستراتيجية»، مشيرة إلى أن «هيوستن ميثوديست» من أهم النظم الصحية والمراكز الطبية الأكاديمية في الولايات المتحدة الأميركية، وجرى تصنيفه المستشفى الأول في ولاية تكساس، وأحد أفضل المستشفيات من قِبل «يو إس نيوز آند وورلد ريبورت»، إذ تضم «هيوستن» معهداً للأبحاث، وخدمات المرضى الدوليين، ومراكز رعاية شاملة قائمة بذاتها، ومراكز طوارئ وعيادات خارجية.
وتضيف إيستر أن الشراكة مع السعودية حققت نجاحات في القطاع الصحي بشكل كبير ومعالجة الكثير من المرضى، مشيرة إلى أن السعودية تُعدّ واحدة من أسرع أسواق الصحة الرقمية نمواً في المنطقة، حيث تخصص 1.5 مليار دولار لبرامج التحول الرقمي، وبفضل «رؤية 2030» ودورها في المنطقة، فإن السعودية ستقود التحول في القطاع الصحي بالمنطقة.
وأكدت إيستر أن «هيوستن ميثوديست» يعمل حالياً بشكل وثيق مع السعودية في المجال الصحي، كالتطبيق الفعال لأنظمة الذكاء الصناعي للتحليلات التنبؤية للرعاية الصحية، وتقنيات الرعاية الافتراضية التي تشمل وحدات العناية المركزة الافتراضية، وخدمة مراقبة المرضى عن بُعد. وقالت: «نسعى إلى ترسيخ تعاوننا مع شركائنا الاستراتيجيين، وخصوصاً السعودية، والمساهمة في جهودهم في القطاع الصحي، وضمان استمرارية حصول المرضى المسافرين من المنطقة على الرعاية الصحية المتخصصة من مستشفى هيوستن ميثوديست».
وأضافت إيستر: «بفضل خبراتنا الطبية والجراحية، وخدماتنا الإكلينيكية المتميزة، وطاقمنا الطبي المؤلف من اختصاصيين دوليين، استطعنا أن نؤسس لشراكات متينة مع عدد من الجهات الحكومية في المنطقة، كوزارة الصحة السعودية، والإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلَّحة السعودية. بالإضافة إلى عدد من الهيئات والجمعيات والمراكز الصحية والأكاديمية في القطاع الصحي بالمنطقة، كـالهيئة السعودية للتخصصات الصحية، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، والمدينة الطبية بجامعة الملك سعود وتجمع الشرقية الصحي، والجمعية السعودية الخيرية لمرض ألزهايمر، والمركز السعودي لزراعة الأعضاء، والجمعية السعودية للإدارة الصحية، وغيرها من المنظمات والجمعيات الصحية».
وذكرت إيستر أن حجم الإنفاق الحكومي السعودي على قطاع الصحة يقدَّر عام 2022، بأكثر من 138 مليار ريال سعودي. مضيفة أن هذا الرقم مرشح للارتفاع بشكل كبير، خصوصاً مع وجود الشراكات الدولية وما تتمتع به السعودية من قدرات هائلة وفرص استثمارية واعدة، من شأنها جذب الشركات العالمية، التي تتطلع لشراكة حقيقية بين القطاعين العام والخاص، لتحقيق الأهداف الثلاثية في السعودية والتي تتمثل في تحسين التجربة الفردية للرعاية الصحية، وتحسين صحة السكان، وتقليل تكلفة الرعاية الصحية للأفراد.


مقالات ذات صلة

ما مقدار السكر المتناول الذي يضرّ بصحة الكبد؟

صحتك ما مقدار السكر المتناول الذي يضرّ بصحة الكبد؟

ما مقدار السكر المتناول الذي يضرّ بصحة الكبد؟

في حين أن من الآمن استهلاك كميات معتدلة من السكر الطبيعي من مصادر الكربوهيدرات مثل الفواكه والخضروات والحبوب ومنتجات الألبان، إلّا ان الاستهلاك الزائد للسكر.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك صحة الأمعاء تعني الصحة العقلية (رويترز)

«عقلك الثاني»... كيف تؤثر صحة الأمعاء على الاكتئاب؟

يعاني نحو 5 في المائة بالعالم من الاكتئاب، وفق تقرير منظمة الصحة العالمية لعام 2023.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
صحتك بينها الصداع ومشاكل الجلد... تعرّف على آثار التوتر

بينها الصداع ومشاكل الجلد... تعرّف على آثار التوتر

قال الدكتور فيبول جوبتا رئيس قسم الجراحة العصبية التداخلية الرئيس المشارك لوحدة السكتة الدماغية بمستشفى أرتميس إن فهم علامات التوتر المفرط أمر بالغ الأهمية.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك اكتشاف طبي ثوري يحدّ من رفض الجسم للكلى المزروعة

اكتشاف طبي ثوري يحدّ من رفض الجسم للكلى المزروعة

كشفت دراسة سريرية دولية عن مبدأ علاجي جديد في طب زراعة الأعضاء آمن وفعال للغاية في الحد من رفض الأجسام المضادة (AMR) بعد عملية زرع الكلى.

«الشرق الأوسط» (لندن)
علوم رصد معالم بركانية جديدة على كوكب الزهرة

رصد معالم بركانية جديدة على كوكب الزهرة

كشفت مجلة «نيتشر إسترونومي» العلمية أن علماء فضاء أوروبيين استطاعوا التوصل لآثار انفجارات حدثت أخيرا لبركان يطلق عليه «سيف» في صور رادارية لسطح كوكب الزهرة.

«الشرق الأوسط» (لندن)

بيع ساعة لنجمة السينما الإيطالية جينا لولوبريجيدا بأكثر من 20 ألف دولار

النجمة السينمائية الإيطالية جينا لولوبريجيدا (د.ب.أ)
النجمة السينمائية الإيطالية جينا لولوبريجيدا (د.ب.أ)
TT

بيع ساعة لنجمة السينما الإيطالية جينا لولوبريجيدا بأكثر من 20 ألف دولار

النجمة السينمائية الإيطالية جينا لولوبريجيدا (د.ب.أ)
النجمة السينمائية الإيطالية جينا لولوبريجيدا (د.ب.أ)

حقق المزاد الافتتاحي لمقتنيات مختارة للنجمة السينمائية الإيطالية، جينا لولوبريجيدا، التي توفيت في يناير (كانون الثاني) 2023، عائدات في نطاق ستة أرقام.

وبحسب وكالة «الأنباء الألمانية»، قالت دار مزادات «فانينيس»، في مدينة جنوة، شمال غربي البلاد اليوم (الأربعاء) إنه تم بيع ساعة اليد التي أهداها الزعيم الثوري الكوبي، فيدل كاسترو، ذات مرة إلى لولوبريجيدا بمبلغ 18850 يورو (20 ألفاً و463 دولاراً).

وتم بيع خزانة خشبية من صقلية مزينة ببذخ ومطعمة بالمرجان وصدف سلحفاة بمبلغ 118 ألفاً و250 يورو، بينما تم بيع خاتم ذهبي، مرصع بالزمرد، والألماس، بمبلغ تسعة آلاف و475 يورو.

وتم عرض أكثر من 700 قطعة، بما في ذلك أثاث وأعمال فنية، وتذكارات شخصية، في المزاد الذي استمر يومين في جنوة.

وتم بيع ساعة «سيكو كوارتز»، التي أهداها لها كاسترو في مزاد علني أمس (الثلاثاء). ومن المقرر أن يستمر المزاد اليوم الأربعاء. ومن غير الواضح تحديداً ما سيحدث للعائدات.