بوتين: سنواجه العقوبات باللجوء إلى شركاء جدد

زيلينسكي قال إن الأشهر الستة المقبلة ستكون حاسمة في الحرب

بوتين يخطب في الساحة الحمراء بعد ضم أربع مناطق أوكرانية (أ.ف.ب)
بوتين يخطب في الساحة الحمراء بعد ضم أربع مناطق أوكرانية (أ.ف.ب)
TT

بوتين: سنواجه العقوبات باللجوء إلى شركاء جدد

بوتين يخطب في الساحة الحمراء بعد ضم أربع مناطق أوكرانية (أ.ف.ب)
بوتين يخطب في الساحة الحمراء بعد ضم أربع مناطق أوكرانية (أ.ف.ب)

أفاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس الخميس، بأن بلاده ستواجه العقوبات الغربية باللجوء إلى شركاء جدد.
وأكد بوتين في خطاب بثه التلفزيون حول الوضع الاقتصادي في روسيا، أن روسيا ستعمل على تطوير علاقاتها الاقتصادية مع شركائها في آسيا وأفريقيا وأميركا اللاتينية لإحباط الجهود الغربية لعزلها اقتصادياً، مضيفاً أن موسكو ستوسع تعاونها التجاري مع شركاء جدد، بما يشمل زيادة صادراتها من الغاز إلى الصين بصورة كبيرة، لمواجهة العقوبات الغربية.. وقال: «دعوني أذكركم بأن العقوبات التي فرضتها الدول الغربية جاءت في إطار مساعيها لدفع روسيا خارج محيط التنمية العالمية، لكننا لن نسلك طريق العزلة الذاتية أبداً».
وتم إدراج حزمة جديدة من العقوبات الأوروبية على روسيا، على جدول أعمال قادة الاتحاد الأوروبي المجتمعين حالياً في بروكسل. كما فرضت الولايات المتحدة سلسلة عقوبات على القطاع المالي في روسيا، مستهدفة بشكل خاص أحد أكبر أثريائها فلاديمير بوتانين المقرب من بوتين، في خطوة أكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، أن هدفها الحد من قدرة موسكو على تمويل الحرب في أوكرانيا.
بدوره، ذكر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن الأشهر الستة المقبلة ستكون حاسمة في الحرب الدائرة في أوكرانيا. وقال زيلينسكي مخاطباً المجلس الأوروبي: «ستكون الأشهر الستة المقبلة حاسمة في المواجهة التي بدأتها روسيا بعدوانها من نواحٍ كثيرة، وأن هدفها النهائي أبعد بكثير من حدود وسيادة أوكرانيا. وستتطلب منا الأشهر الستة المقبلة جهوداً أكبر من تلك التي بُذلت خلال الفترة الماضية».
في غضون ذلك، قالت هيئة الأركان العامة للجيش الأوكراني إن موسكو تركز حالياً في هجماتها على مدينتي باخموت وأفدييفكا شرق أوكرانيا، مضيفة أن القوات الأوكرانية صدت هجمات روسية خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية. وقالت أيضاً إن القوات الروسية واصلت قصف القوات الأوكرانية والبنية التحتية المدنية في منطقة دونيتسك ومنطقتي زابوريجيا وخيرسون الجنوبيتين.
...المزيد



كوريا الشمالية تطلق صاروخاً بالستياً باتّجاه بحر الشرق

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يتفقد اختبار إطلاق صاروخ باليستي تكتيكي (ا.ف.ب)
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يتفقد اختبار إطلاق صاروخ باليستي تكتيكي (ا.ف.ب)
TT

كوريا الشمالية تطلق صاروخاً بالستياً باتّجاه بحر الشرق

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يتفقد اختبار إطلاق صاروخ باليستي تكتيكي (ا.ف.ب)
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يتفقد اختبار إطلاق صاروخ باليستي تكتيكي (ا.ف.ب)

أطلقت كوريا الشمالية، اليوم (الخميس)، صاروخاً بالستياً غير محدد باتّجاه بحر الشرق المعروف أيضاً باسم بحر اليابان، وفق بيان للجيش الكوري الجنوبي، وذلك بعد أيام على فشل محاولة بيونغ يانغ إطلاق قمر اصطناعي.

ولم تعط هيئة الأركان المشتركة الكورية الجنوبية مزيداً من التفاصيل في بيانها.

وقال جهاز خفر السواحل الياباني ومكتب رئيس الوزراء، إن كوريا الشمالية أطلقت صاروخاً بالستياً غير محدد، مشيرين إلى أنهما بصدد جمع مزيد من المعلومات

والاثنين باءت بالفشل محاولة كوريا الشمالية وضع قمر اصطناعي ثان لأغراض التجسس في المدار بعدما انفجر الصاروخ الذي كان يحمله بعد دقائق من إطلاقه.

وبثّت حينها هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية «ان اتش كيه» مشاهد لما يبدو مقذوفاً مشتعلاً في السماء ليلاً، انفجر لاحقاً وتحول إلى كرة نار، مشيرة إلى أن المشاهد التقطت من شمال شرق الصين بالتزامن مع محاولة الإطلاق.

ولطالما شكّل وضع قمر اصطناعي لأغراض التجسس في المدار أولوية لنظام كيم جونغ أون الذي قال إنه نجح في ذلك في نوفمبر (تشرين الثاني) بعد محاولتين باءتا بالفشل في العام الماضي.