هاري يستهدف شقيقه وليام في آخر حلقات مسلسله على «نتفليكس»

«هاري وميغان» يثير غضباً بريطانياً لإساءته للأسرة المالكة (أ.ب)
«هاري وميغان» يثير غضباً بريطانياً لإساءته للأسرة المالكة (أ.ب)
TT

هاري يستهدف شقيقه وليام في آخر حلقات مسلسله على «نتفليكس»

«هاري وميغان» يثير غضباً بريطانياً لإساءته للأسرة المالكة (أ.ب)
«هاري وميغان» يثير غضباً بريطانياً لإساءته للأسرة المالكة (أ.ب)

أثارت حلقات المسلسل الوثائقي «هاري وميغان» كثيراً من الجدل في بريطانيا منذ إطلاقها، وتحولت لقضية الساعة على مواقع التواصل الاجتماعي، واحتلت العناوين الرئيسية لغالبية الصحف البريطانية. وهاجمت صحف التابلويد الأمير هاري وزوجته ميغان، ورشقته بالاتهامات لينتقل الأمر إلى ساحة البرلمان حيث قال أحد النواب في الحزب الحاكم إنه سيطرح قانوناً لتجريد هاري وميغان من ألقابهما الملكية كدوق ودوقة ساسكس.
وبالأمس أطلقت «نتفليكس» الحلقات الثلاث المتبقية من الوثائقي، وفيها تناول هاري خططه للانسحاب من الحياة الملكية، متحدثاً عن رد فعل شقيقه ويليام، أمير ويلز، متهماً إياه بالتفاعل بعصبية شديدة مع خططه للانسحاب من الأسرة الملكية؛ بيد أنه لم يظهر أي ندم على قراره هذا، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية. ولم يصدر أي تعليق من العائلة المالكة حتى الآن على المسلسل. فيما نقلت الصحف عن صديق مقرب من الأمير ويليام، أنه لن يشاهد هذه الحلقات، ولن يعلق عليها، ملتزماً بالأسلوب الذي اعتادته الأسرة بالصمت حيال ما يُثار حولها.
وفي مسلسلهما الجديد، قرر هاري (38 عاماً) وزوجته ميغان (41 عاماً)، رفع الغطاء عن تجربتيهما في العائلة، وخاطرا تالياً بإحداث مزيد من الخلافات مع العائلة الملكية.
وعندما كانا صغيرين، بدا أنّ العلاقة بين الشقيقين ستكون ثابتة من خلال مشهد سيرهما خلف نعش والدتهما الأميرة ديانا خلال جنازتها سنة 1997.
ويُقال إنّ التواصل انقطع بينهما منذ أن غادر هاري وميغان المعروفان بلقبي دوق ودوقة ساسكس، إلى أميركا الشمالية واستقرا في كاليفورنيا.
وفي الحلقات الثلاث الأخيرة من مسلسل «هاري أند ميغان»، يُذكر أن الأمير دعا إلى اجتماع عائلي في يناير (كانون الثاني) 2020 للتطرق إلى خطط الثنائي لمغادرة البلاد.
وقال هاري إنه اقترح أن يكون «ملتزماً جزئياً» مع العائلة المالكة، أي أن يواصل العمل مع جدته الملكة إليزابيث الثانية، مع تحصيل أمواله بصورة منفصلة. وأضاف: «أصبح من الواضح جداً وبسرعة أنّ هذه الخطة كانت غير قابلة للنقاش».
وتابع: «كان من المزعج جداً أن يصرخ أخي في وجهي ويشير والدي (الملك تشارلز الثالث) إلى أمور غير صحيحة».

الأميران ويليام وهاري يسيران في قلعة وندسور (أ.ب)

وعاد هاري إلى بريطانيا لحضور جنازة جده الأمير فيليب العام الماضي، فتطرق أفراد العائلة المالكة خلال هذه الزيارة لخطوته في ترك البلاد وكيف صُوّرت.
وقبيل وفاة دوق إدنبرة، أجرى هاري وميغان مقابلة مع الإعلامية أوبرا وينفري، أكدا فيها وجود عنصرية داخل العائلة المالكة.
ولفت هاري إلى أنّ والده (74 عاماً) وشقيقه (40 عاماً)، فسّرا موقفه بصورة خاطئة، مؤكّداً أنه وميغان «ماضيان قدماً».
وتتطرقت الحلقات الأخيرة في غالبيتها إلى المسائل العائلية، تحديداً الصعوبات التي واجهتها ميغان في التكيف مع الحياة الملكية، إضافة إلى الأفكار الانتحارية والتغطية الإعلامية السلبية.
وحمّل هاري «ديلي ميل» المسؤولية عن إجهاض زوجته التلقائي بعدما نشرت الصحيفة رسالة موجهة إلى والدها. ورفعت ميغان لاحقاً دعوى انتهاك خصوصية ضد الصحيفة.
وألقى هاري اللوم أيضاً على مكتب وريث العرش الأمير وليام، متهماً إياه بأنه وراء التغطية الإعلامية التي تناولت الزوجين بطريقة سلبية، واعتبر أنّ الدافع وراء هذه التغطية هو لأنهما كانا «يسرقان الأضواء» من أفراد العائلة المالكة البارزين الآخرين. كما انتقد «التغطيات المستمرة» التي كانت تقوم بها الفرق الإعلامية في القصر، إذ كانت تحرّض فرداً من العائلة ضد آخر بالتواطؤ مع وسائل الإعلام.
وقال هاري: «إنها لعبة قذرة. هنالك تسريبات، لكن ثمة أيضاً قصصاً مفبركة»، مضيفاً أن «المكاتب أصبحت في النهاية تعمل بعضها ضد بعض». وتابع: «لقد كنت وويليام شاهدين على ما حدث في مكتب والدنا، واتفقنا حينها على أننا لن نسمح مطلقاً بحدوث أمر مماثل داخل مكتبينا». وأضاف أن «رؤية مكتب شقيقي يقوم بما كنّا اتفقنا على عدم القيام به بتاتاً، أمر محزن جداً».
ورفض القصر حتى الآن التعليق على المسلسل وادعاءات «نتفليكس» بأنه جرى التواصل مع أفراد العائلة المالكة للحصول على تعليقاتهم على محتوى العمل.
وحضر كبار أفراد العائلة المالكة برئاسة والد هاري الملك تشارلز الثالث، حفلة ترانيم الميلاد أمس الخميس، في مؤشر على أنّ «الأمور تسير كالمعتاد». إلا أنّ عدداً من المراقبين رأوا أنّ أفراد العائلة المالكة قد يُضطرون للتحرك في حال طالهم النقد شخصياً.
وواجه هاري وميغان طلبات بالتخلي عن لقبيهما الملكية أو إزالتها. وأكد هاري في المسلسل أنّه عرض التخلي عن اللقبين بصورة طوعية.
وعن حياته الجديدة في الولايات المتحدة، أشار هاري إلى أنّه يشتاق إلى «التجمعات العائلية الغريبة»، وإلى المملكة المتحدة وأصدقائه.
وعلى الرغم من أنه خسر بعض الأصدقاء نتيجة خطوته هذه، فقد شدد على أنّه كان ليتّخذ القرار نفسه، إذ لم يكن لديه أي «خيار آخر». وقال: «جئت إلى هنا لأننّي تغيرت. لقد تغيرت لدرجة أنني تخطّيت بيئتي».
وأفادت «نتفليكس» بأنّ حلقات الأسبوع الماضية حصدت 81.55 مليون ساعة من المشاهدات في العالم، مسجلةّ «أعلى عدد ساعات مشاهدة لفيلم وثائقي في أسبوعه الأول». إلّا أنّ العمل خفّض من شعبية الزوجين في المملكة المتحدة، حيث أظهر أحد الاستطلاعات أنّ المسلسل ساهم في رفع تصنيف هاري وميغان السلبي لدى البريطانيين.


مقالات ذات صلة

«كأنه في الجحيم»... آراء متباينة حول لوحة بورتريه لملك بريطانيا

يوميات الشرق جانب من اللوحة التي تجسد الملك تشارلز ملك بريطانيا التي رسمها الفنان البريطاني جوناثان يو (أ.ف.ب)

«كأنه في الجحيم»... آراء متباينة حول لوحة بورتريه لملك بريطانيا

أثارت لوحة بورتريه رسمية تجسد الملك تشارلز ملك بريطانيا الجدل بعد أن صورته أمام خلفية من الألوان الحمراء الزاهية

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق صورة للملكة إليزابيث الثانية التقطها آندي وارهول خلال جلسة تصوير لمعرض «الصور الملكية: قرن من التصوير الفوتوغرافي» بقصر باكنغهام في لندن (إ.ب.أ)

صور تظهر لأول مرة للعائلة المالكة البريطانية

يشهد معرض «الصور الملكية: قرن من التصوير الفوتوغرافي» في بريطانيا صوراً جديدة لم تُعرض من قبل للعائلة المالكة.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق الملك تشارلز الثالث وزوجته الملكة كاميلا داخل شرفة بقصر باكنغهام (رويترز)

على خطى الملكة إليزابيث... كاميلا تتعهّد بالتوقف عن شراء ملابس مصنوعة من الفراء

تعهّدت الملكة كاميلا بالتوقف عن شراء ملابس مصنوعة من الفراء، على ما ذكرت الأربعاء منظمة «بيتا» المعنية بالرفق بالحيوان، التي رحبت بهذا القرار.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق البورتريه المُشبَّه بـ«المذبحة» (رويترز)

أول بورتريه للملك تشارلز منذ تتويجه يُشبَّه بـ«المذبحة» ويُثير «صدمة»

كشف الملك البريطاني تشارلز عن أول لوحة بورتريه رسمية تُجسّده منذ تتويجه في مايو (أيار) الماضي.

«الشرق الأوسط» (لندن )
يوميات الشرق ملك بريطانيا تشارلز (أ.ف.ب)

الملك تشارلز فقد حاسة التذوق بسبب علاج السرطان

كشف ملك بريطانيا تشارلز عن فقدانه حاسة التذوق أثناء حديثه عن الآثار الجانبية لعلاج السرطان الذي يتلقاه.

«الشرق الأوسط» (لندن)

«دمية باربي» على شكل ويليامز لتسليط الضوء على النماذج الرياضية الناجحة

فينوس ويليامز (رويترز)
فينوس ويليامز (رويترز)
TT

«دمية باربي» على شكل ويليامز لتسليط الضوء على النماذج الرياضية الناجحة

فينوس ويليامز (رويترز)
فينوس ويليامز (رويترز)

أصبحت فينوس ويليامز الحاصلة على سبعة ألقاب في الدورات الأربع الكبرى للتنس، من بين تسع رياضيات تعتزم شركة ماتيل لألعاب الأطفال إنتاج دمى باربي تشبههن؛ لتسليط الضوء على النماذج الناجحة في رياضة السيدات قبل أولمبياد باريس.

وكشفت الشركة النقاب عن هذه الدمى، اليوم الأربعاء، والتي ستطرحها مع كماليات خاصة بكل دمية.

وترتدي دمية فينوس ويليامز ملابس تنس بيضاء كاملة، إضافة إلى أقراط وتمسك مضرباً صغيراً.

وقالت المصنفة الأولى على العالم سابقاً إنها تأمل في تحفيز الفتيات الصغيرات على ممارسة الرياضة باستخدام الدمية.

وأضافت في مقطع فيديو وهي تحمل الدمية: «لا أستطيع حرفياً أن أتخيل حياتي من دون الرياضة ودون التنس. أريد أن تحظى الفتيات الصغيرات الأخريات بتجربة لا تقدر بثمن في ممارسة الرياضة والتعلم منها، ليس فقط في الوقت الحالي، ولكن لبقية حياتهن. أعتقد أنه من المهم جداً أن تمارس الفتيات الرياضة».

ومن الشخصيات الرياضية الأخرى التي لديها دمية على صورتها الملاكمة الفرنسية إستل موسلي، والعداءة البولندية إيوا سوبودا.

وقالت كريستا بيرغر، المسؤولة البارزة في شركة «ماتيل»، إن الدمى التي تم الكشف عنها مع بلوغ باربي 65 عاماً هذا العام، «تحتفي بتأثير الرياضة في تعزيز الثقة بالنفس والطموح بين الجيل القادم».

وأضافت في بيان: «من خلال تسليط الضوء على البطلات الملهمات وقصصهن، نأمل في تعزيز الاعتقاد بأن كل فتاة صغيرة تستحق الفرصة لمتابعة شغفها وتحويل أحلامها إلى حقيقة».


مكملات غذائية شهيرة قد تصيبك بأمراض القلب والسكتة الدماغية

الدراسات السابقة قالت إن مكملات زيت السمك تدعم صحة الدماغ والقلب (رويترز)
الدراسات السابقة قالت إن مكملات زيت السمك تدعم صحة الدماغ والقلب (رويترز)
TT

مكملات غذائية شهيرة قد تصيبك بأمراض القلب والسكتة الدماغية

الدراسات السابقة قالت إن مكملات زيت السمك تدعم صحة الدماغ والقلب (رويترز)
الدراسات السابقة قالت إن مكملات زيت السمك تدعم صحة الدماغ والقلب (رويترز)

توصلت دراسة بريطانية جديدة إلى أن الاستخدام المستمر لمكملات زيت السمك قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية.

وزيت السمك غنيٌّ بأحماض «أوميغا 3» الدهنية، والتي أكد عدد من الدراسات السابقة أنها تدعم صحة الدماغ والقلب.

لكن الدراسة الجديدة أثارت الشكوك حول هذا الأمر.

ووفق صحيفة «نيويورك بوست» الأميركية، فقد قام مؤلفو الدراسة بمتابعة الحالة الصحية لأكثر من 415 ألف شخص، تتراوح أعمارهم بين 40 و69 عاماً، لمدة 12 عاماً تقريباً.

وقال نحو 31.5 في المائة من المشاركين إنهم يتناولون مكملات زيت السمك بانتظام.

وارتبطت هذه المكملات الغذائية الشهيرة بزيادة خطر الإصابة بالرجفان الأذيني بنسبة 13 في المائة، وعدم انتظام ضربات القلب، وارتفاع خطر الإصابة بسكتة دماغية بنسبة 5 في المائة بالنسبة لأولئك الذين ليس لديهم تاريخ من أمراض القلب والأوعية الدموية.

وكان هذا الخطر أكثر احتمالية للحدوث لدى النساء والمدخنين بنسبة 6 في المائة.

لكن بالنسبة لأولئك الذين كانوا يعانون إحدى هذه الحالات قبل المشاركة في الدراسة، فقد جاءت النتائج مختلفة تماماً، حيث ارتبطت مكملات زيت السمك بانخفاض خطر تطور الرجفان الأذيني إلى نوبة قلبية بنسبة 15 في المائة، وانخفاض خطر الوفاة بعد التعرض لقصور القلب بنسبة 9 في المائة.

إلا أن الباحثين أقرّوا بأن المعلومات حول جرعة وتركيبة مكملات زيت السمك التي تناولها المشاركون لم تكن متاحة لدراستهم، كما أن معظم المشاركين كانوا من البيض، لذا قد لا تنطبق النتائج على الأشخاص من أعراق أخرى.

ولفت الباحثون إلى الحاجة لمزيد من الدراسات، لبحث هذا الأمر.

وتُعدّ أمراض القلب والأوعية الدموية السبب الرئيسي للوفاة على مستوى العالم؛ حيث تودي بحياة ما يُقدر بنحو 17.9 مليون شخص، كل عام.


الصين تقود رحلة الهروب من الدولار وتقلص حيازاتها من السندات الأميركية

أوراق نقدية من فئة 100 دولار أميركي و100 يوان و1000 ين معروضة في صورة توضيحية في بكين (رويترز)
أوراق نقدية من فئة 100 دولار أميركي و100 يوان و1000 ين معروضة في صورة توضيحية في بكين (رويترز)
TT

الصين تقود رحلة الهروب من الدولار وتقلص حيازاتها من السندات الأميركية

أوراق نقدية من فئة 100 دولار أميركي و100 يوان و1000 ين معروضة في صورة توضيحية في بكين (رويترز)
أوراق نقدية من فئة 100 دولار أميركي و100 يوان و1000 ين معروضة في صورة توضيحية في بكين (رويترز)

في ظل تصاعد الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، تقلص الصين حيازاتها من السندات. فقد أظهرت أحدث بيانات التدفقات الرأسمالية الأميركية الرسمية أن مخزون الصين من سندات الخزانة الأميركية وسندات الوكالات في الربع الأول من هذا العام انخفض بما يقل قليلاً عن 40 مليار دولار و10 مليارات دولار على التوالي، على أساس التقييم المعدل، وفق «رويترز».

وتعد الصين أكبر دولة في العالم تمتلك احتياطيات النقد الأجنبي، حيث يبلغ مخزونها 3.2 تريليون دولار في آخر إحصاء في أبريل (نيسان). ورغم أن التفاصيل الخاصة بالعملات غير معلنة للجمهور، لكن الخبراء يعتقدون أن ما لا يزيد على 60 في المائة منها بالدولار.

وربما تمتلك الصين أكبر حصة من احتياطيات العملات الأجنبية في العالم، لكن أكبر حائز أجنبي للسندات الخزانة الأميركية هو اليابان، حيث يبلغ إجمالي حيازاتها نحو 1.1 تريليون دولار. وتظهر بيانات التدفقات أن حيازات اليابان من سندات الخزانة الأميركية ارتفعت بمقدار 51.4 مليار دولار في الربع الأول.

ولا يشير هذا بالضرورة إلى الشراء أو البيع المباشر، وقد يكون خفض الصين نتيجة لعدم اختيار بكين إعادة الاستثمار في السندات المستحقة. لكن المقارنة بين اليابان والصين مفيدة بسبب موقعيهما على خريطة الجغرافيا السياسية العالمية.

وفي حين أنه من غير المحتمل أن يتم إزاحة الدولار عن عرشه كعملة احتياطية رئيسية في أي وقت قريب، فإن تصاعد التوترات الجيوسياسية وتحول العولمة إلى عالم من التكتلات التجارية المستقطبة يمكن أن يؤدي إلى إضعاف ريادته في بعض جوانبه.

وفي الواقع، ربما يحدث هذا بالفعل.

بلغ إجمالي احتياطيات النقد الأجنبي العالمية في نهاية مارس (آذار) 12.33 تريليون دولار، وفقاً لبيانات «كوفير» التابعة لصندوق النقد الدولي، حيث يتم الإبلاغ عن التكوين النقدي لـ 11.45 تريليون دولار بشكل سري للصندوق. وكانت حصة الدولار 58.41 في المائة، وهي الأدنى على الإطلاق.

وتبرز الرغبة من جانب كثير من البلدان في النأي بأنفسهم سياسياً عن الولايات المتحدة كأحد المحركات الرئيسية.

وفي كلمة لها في وقت سابق من هذا الشهر، قالت نائبة المدير الأول لصندوق النقد الدولي غيتا غوبيناث، إن الزيادة في مشتريات الذهب من قبل المصارف المركزية على مدار العامين الماضيين - وهي «التطور الأبرز» في احتياطيات النقد الأجنبي العالمية خلال تلك الفترة - تشير إلى ذلك.

وكما تلاحظ غوبيناث، فعلى الرغم من استخدامه المحدود في المعاملات، يُنظر إلى الذهب بشكل عام على أنه «أصل آمن محايد سياسياً» يمكن تخزينه على أرض الوطن وعزله عن العقوبات أو المصادرة.

وعند قياس تدفقات احتياطيات العملات الأجنبية في عالم ينقسم إلى ثلاثة تكتلات - تكتل يميل إلى الولايات المتحدة، وتكتل يميل إلى الصين، وتكتل من بلدان عدم الانحياز - يتضح أن حصة الذهب في إجمالي احتياطيات النقد الأجنبي للتكتل الصيني آخذة في الارتفاع منذ سنوات عدّة.

ولكن هذا ليس اتجاهاً مدفوعاً فقط بالصين وروسيا، كما يعتقد البعض، على الرغم من أن الصين قللت بوضوح من تعرضها للدولار.

كما سلطت غوبيناث الضوء على أن حصة الذهب في احتياطيات النقد الأجنبي للصين تضاعفت بأكثر من الضعف إلى 4.3 في المائة العام الماضي من أقل من 2 في المائة في عام 2015. وخلال نفس الفترة، انخفضت حيازات الصين المعدلة بالقيمة للسندات الحكومية الأميركية وسندات الوكالات بالنسبة إلى إجمالي احتياطيات النقد الأجنبي إلى نحو 30 في المائة من 44 في المائة.

وفي الوقت نفسه، ظلت حصة الذهب في احتياطيات النقد الأجنبي للدول في التكتل الأميركي مستقرة إلى حد كبير، وهو دليل على أن «مديري احتياطيات النقد الأجنبي يميلون إلى زيادة حيازات الذهب للتحوط ضد عدم اليقين الاقتصادي والجيوسياسي، بما في ذلك مخاطر العقوبات».

ومن المرجح أن يعاني الدولار، باعتباره العملة المهيمنة على مستوى العالم ورمز القوة الصارمة والناعمة الأميركية، مع تشجيع التوترات الجيوسياسية البلدان على زيادة حيازاتها من الذهب وغيره من العملات.

إلا أن هناك فارقاً بسيطاً في ذلك، وفقاً لبحث حديث بعنوان «محركات حصة الدولار في احتياطيات النقد الأجنبي»، من قبل اقتصاديي بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك، ليندا غولدبرغ وأوليفر هناوي، اللذين قاما بتحليل التوافق الجيوسياسي للدول مع الولايات المتحدة من خلال منظور التصويت مع الولايات المتحدة في الأمم المتحدة.

وبشكل عام، فإن الارتباط المباشر بين سجلات التصويت وحصة الدولار الأميركي في احتياطيات النقد الأجنبي ضعيف - فكثير من الدول التي لديها تحالف تصويت منخفض مع الولايات المتحدة، أو التي تخضع لعقوبات مالية فرضتها الولايات المتحدة، من المرجح أن يكون لديها حصة أعلى من الدولار في محافظ الاحتياطي، وليس أقل.

ومع ذلك، فإن المؤلفين يجدان أن الدول التي لديها تحالف تصويت منخفض مع الولايات المتحدة والتي من المحتمل أن تقلل من حيازاتها الدولارية هي تلك التي لديها احتياطيات كافية أكثر من اللازم لتلبية متطلبات السيولة قصيرة الأجل والتزامات الديون.

ووجد المؤلفان أن «بعض الدول التي لديها تحالف جيوسياسي منخفض مع الولايات المتحدة مسؤولة عن جزء كبير من الانخفاض في حصة الدولار. وقد تكون الاعتبارات الجيوسياسية ملزمة بشكل رئيسي للبلدان التي لديها بالفعل احتياطيات كبيرة بما يكفي لتغطية احتياجاتها الاحتياطية من السيولة».

ويُكمل بحثهما ورقة عمل لصندوق النقد الدولي عام 2022 أعدها باري آيشنغرين وسيركان أرسلانالب وتشيما سيمبسون-بيل، والتي أظهرت أن مديري الاحتياطيات يزيدون أيضاً حيازاتهم من العملات الاحتياطية الأصغر وغير التقليدية بحثاً عن العائد.

وعليه، فإن دور الدولار في التجارة العالمية والتمويل والفواتير والمعاملات عبر الحدود كبير جداً بحيث لا يمكن عزله كعملة احتياطية رئيسية في النقد الأجنبي في أي وقت قريب. لكن التوترات الجيوسياسية قد تستمر في التأثير عليه.


ميرفا القاضي لـ«الشرق الأوسط»: أنا اليوم في مكاني المناسب

تقلّد داليدا بحركاتها ونظراتها ووقوفها على المسرح (ميرفا القاضي)
تقلّد داليدا بحركاتها ونظراتها ووقوفها على المسرح (ميرفا القاضي)
TT

ميرفا القاضي لـ«الشرق الأوسط»: أنا اليوم في مكاني المناسب

تقلّد داليدا بحركاتها ونظراتها ووقوفها على المسرح (ميرفا القاضي)
تقلّد داليدا بحركاتها ونظراتها ووقوفها على المسرح (ميرفا القاضي)

اجتهدت الفنانة ميرفا القاضي منذ بداياتها حتى اليوم لتحقق أحلامها الواحد تلو الآخر. متعددة المواهب ورياضية من الدرجة الأولى تركت ميرفا بصمتها على الساحة الفنية. وتحوّلت من فتاة إعلانات إلى مغنية وممثلة.

ستقدّم ميرفا القاضي حفلين غنائيين في 7 و8 يونيو (حزيران) المقبل على مسرح «كازينو لبنان»، يتضمنان تكريماً للمغنية الفرنسية الراحلة داليدا. وتحت عنوان «الموت على خشبة المسرح» (Mourir sur scene) تقف ميرفا منشدة أشهر أغاني الفنانة الراحلة. ويشاركها في هذا العمل الموسيقي الغنائي، فنانون من بينهم ماتيو خضر، ومابيل رحمة، وباسم فغالي. وعلى مدى ساعتين من الوقت ستغني وترقص وتقلّد داليدا كما حلمت دائماً.

في حفل داليدا تحقق ميرفا القاضي واحداً من أحلامها (ميرفا القاضي)

تقول ميرفا القاضي لـ«الشرق الأوسط»: «غصتُ في أدقّ تفاصيل شخصيتها، وراقبت حضورها على المسرح وإطلالاتها الإعلامية. حفظت نظراتها وحركات يديها وسأستحضرها على الخشبة، ولن أكون في هذا الحفل ميرفا القاضي، بل سأذوب في شخصية الفنانة الراحلة حتى آخر لحظة».

تخبر ميرفا القاضي كيف تحقّق حلمها: «تراودني الفكرة منذ أكثر من 10 سنوات، وسعيت لتحقيقها، وطالبني كثيرون بتمثيل شخصيتها. ومع المخرج روي الخوري الذي قدّمت معه استعراضي المسرحي (بورليسك) بدأت القصة. فغالباً ما يتضمن العرض أغاني لداليدا وأمثّل شخصيتها».

كان الخوري يحلم بتقديم عرض «شيكاغو» الموسيقي الاستعراضي، وبمعية القاضي وعدد من الفنانين اللبنانيين، قدمه تحت عنوان «شيكاغو بالعربي»، استطاع ذلك وشاركته حلمه هذا. يومها وقفت ميرفا القاضي على المسرح تغني وتمثل وترقص. ومع باقي فريق العمل جذبوا الصحافة العالمية، وكتبت عنهم الـ«نيويورك تايمز»، واليوم تنتج شركة «بايب لاين» لروي الخوري هذا العمل تكريماً لداليدا.

يرتكز قسم كبير من العمل على التمثيل، وخلاله ستغني القاضي «بارولي» (كلمات) في ثنائية مع ماتيو خضر. وكذلك «الموت على خشبة المسرح»، و«حلوة يا بلدي» وغيرها. حصلت الشركة المنتجة على حقوق تقديم هذا العمل المكلل بأغاني داليدا، تعلق ميرفا القاضي: «يكرّم العمل بأكمله داليدا، وننشد خلاله نحو 14 أغنية لها. فكما ماتيو خضر الذي يؤدي ثلاثة منها، هناك إطلالة لباسم فغالي الفنان المتميز».

تنشد ميرفا القاضي مجموعة من أغنيات داليدا (ميرفا القاضي)

بالنسبة لها، فإنها تجتهد وتعطي أقصى ما عندها من طاقة فنية لإنجاح العمل، «سأكون دقيقة جداً بكل تفصيل يخصّها. ولأنه حلم أحققه فعليّ أن أبذل كل ما بوسعي. المهمة صعبة ولكنني أحب التحدي وأهرب من الأعمال العادية. تلقيت عروضاً كثيرة مؤخراً، ولكنني رفضتها لأتمكن من التركيز على هذا الحلم. في الحفل سيسافر الحضور إلى زمن داليدا، ويعيشون تجربة فريدة من نوعها».

لم يستطع القيمون على الحفل الحصول على أزياء تخصّ داليدا لاستخدامها في العمل، «حصلت الأمور بسرعة كبيرة»، توضح ميرفا وتتابع: «لم نكن نملك الوقت لذلك، وبالكاد لدينا مدة شهر للقيام بالتمرينات. ولكن إذا ما نجح العرض ونقلناه إلى فرنسا فقد تكون الفرصة هناك سانحة للحصول على فساتين لها».

باتت ميرفا اليوم مقتنعة تماماً بأن الإنسان عندما يسعى لا بد أن يحقق مراده. وتضيف: «أشعر بأني أصبحت في مكاني المناسب، حيث الحلم بات حقيقة. وهذا الأمر ليس بالسهل. فالمطلوب مجموعة مواهب في شخص واحد. وقدرة على امتلاك الخشبة طيلة مدة العرض الذي يبلغ نحو ساعتين. كل ما أقدمه في هذا الحفل ينتمي إلى شغفي وحبي للغناء والرقص والتمثيل، في رأيي، تحدي الأعمال الدرامية من قدرات الفنان، وأشعر على المسرح وكأني أحلّق عالياً بمواهبي».

وتتحدث عن معاناة الفنان اللبناني تقول: «كل المشهدية الفنية الجميلة التي نراها هي نتاج مبادرات فردية. وما نقدمه على مسرح (كازينو لبنان) صار نادراً في عالمنا العربي، سيما أنه من العروض المكلفة».

وعمّا إذا كان هذا العمل قد يوصلها إلى العالمية ترد: «لا أحب الاسترسال بالأحلام. آمل أن ينجح هذا الحفل وأجهل الخطوات المستقبلية التي قد يتيحها لنا. فـ(شيكاغو بالعربي) كان مقدراً له جولات فنية عالمية وعربية. ولكن أعداء المهنة كثيرون ويستسهلون تخريب الإبداع». وتختم لـ«الشرق الأوسط»: «في عرض (شيكاغو بالعربي) استطعنا تزويد الناس بالإيجابية. وآمل أن نقوم بالأمر نفسه في حفل داليدا».


«بي إم آي» ترفع توقعاتها لعجز ميزان المعاملات الجارية في مصر إلى 5.3%

عمال مصريون أمام المقر الجديد لمجلس النواب المصري في العاصمة الإدارية الجديدة شرق القاهرة مصر (رويترز)
عمال مصريون أمام المقر الجديد لمجلس النواب المصري في العاصمة الإدارية الجديدة شرق القاهرة مصر (رويترز)
TT

«بي إم آي» ترفع توقعاتها لعجز ميزان المعاملات الجارية في مصر إلى 5.3%

عمال مصريون أمام المقر الجديد لمجلس النواب المصري في العاصمة الإدارية الجديدة شرق القاهرة مصر (رويترز)
عمال مصريون أمام المقر الجديد لمجلس النواب المصري في العاصمة الإدارية الجديدة شرق القاهرة مصر (رويترز)

رفعت شركة «بي إم آي» للأبحاث التابعة لـ«فيتش سولويشنز» توقعاتها لعجز ميزان المعاملات الجارية في مصر إلى 5.3 في المائة في السنة المالية 2023 - 2024 من 2.9 في المائة في السابق، لكنها توقعت أن يتراجع العجز إلى 4.1 في المائة في السنة المالية المقبلة.

واستندت «بي إم آي» في المراجعة التصاعدية إلى بيانات أظهرت اتساعاً كبيراً للعجز في الربع الثاني من السنة المالية الجارية، بسبب انخفاض صادرات النفط والغاز، وزيادة أكبر في نمو الواردات، وفق «وكالة أنباء العالم العربي».

وفي الوقت نفسه، قالت «بي إم آي» إن الاضطرابات التي طال أمدها في البحر الأحمر دفعتها إلى خفض توقعاتها للفائض التجاري في الخدمات في مصر، حيث استندت في توقعاتها السابقة إلى افتراض أن الاضطرابات ستنحسر بحلول يوليو (تموز) 2024.

كما قالت إنها أجرت مراجعة لتوقعاتها للسنة المالية 2024 – 2025؛ إذ كانت تتوقع في السابق عجزاً في ميزان المعاملات الجارية عند 2.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، وبررت التعديل بتقديراتها باتساع أكبر قليلاً للعجز في الميزان التجاري السلعي، وفائض أقل في فائض الميزان التجاري للخدمات، على الرغم من أن تحويلات العاملين في الخارج ستزداد قوة.

الملاحة والسياحة

من ناحية أخرى، قالت «بي إم آي» إن الاضطراب المستمر بحركة الملاحة في البحر الأحمر يعني أن حركة العبور في قناة السويس لن تبدأ في التعافي حتى النصف الثاني من السنة المالية 2024 - 2025 على أقرب تقدير. وأضافت أن مصر ستواصل خسارة نحو 40 في المائة من إيرادات قناة السويس أي نحو 300 مليون دولار شهرياً، وهو ما دفعها إلى خفض توقعاتها لفائض الميزان التجاري الخدماتي.

وفي الوقت نفسه، تزيد الحرب في غزة من المخاطر الأمنية، خاصة في ظل العمليات الإسرائيلية في رفح على الحدود المصرية، والتي ستقيد أي ارتفاع في قطاع السياحة، لذلك لا تزال الشركة تتوقع ارتفاع إيرادات السياحة بنسبة 6 في المائة فقط في السنة المالية 2024 - 2025.

وعلى الجانب الإيجابي، قالت «بي إم آي» إنها رفعت توقعاتها لتدفقات التحويلات من العاملين في الخارج في السنتين الماليتين 2023 - 2024 و2024 - 2025. وأضافت أن التدفقات من الخارج زادت بشكل طفيف في الربع الثاني من العام المالي الحالي.

وقالت الشركة: «بالنظر إلى تضييق الفجوة بين سعر الصرف في السوقين الرسمية والموازية، نعتقد أن تدفقات التحويلات الرسمية إلى البلاد زادت بشكل أكبر بدءاً من مارس (آذار) 2024 فصاعداً».

وأضافت أن نحو 10 مليارات دولار من تحويلات العاملين في الخارج جرى إعادة توجيهها خارج القنوات الرسمية منذ نشوء السوق الموازية، وتوقعت أن تعود هذه التدفقات تدريجياً إلى السوق الرسمية، خاصة أن النشاط الاقتصادي في الأسواق الرئيسية التي تأتي منها التدفقات ما زال قوياً.

احتياجات التمويل

وذكرت شركة الأبحاث أنه على الرغم من أنها تتوقع حالياً أن تحتاج مصر إلى تمويل خارجي أكبر، فإنها تعتقد في الوقت نفسه أن تدفقات النقد الأجنبي ستسمح للسلطات بتلبية تلك الاحتياجات بشكل مريح.

وقالت إنه إلى جانب عجز ميزان المعاملات الجارية البالغ 13.1 مليار دولار، فإن مصر لديها مستحقات دين بقيمة خمسة مليارات دولار في العام المالي 2024 - 2025. وتابعت أن ذلك يأتي بالإضافة إلى المبالغ المطلوبة لتصفية ما تبقى من الواردات المتراكمة، والتي تشير التقديرات إلى أنها تبلغ 3 مليارات دولار، والمتأخرات المستحقة لشركات النفط العالمية البالغة نحو 4.5 مليار دولار.

وقالت «بي إم آي» إنه على الرغم من كل هذا، فقد حصلت مصر على نحو 60 مليار دولار من التدفقات الأجنبية، بما في ذلك 24 مليار دولار من صفقة «رأس الحكمة» مع الإمارات، وثمانية مليارات دولار من صندوق النقد الدولي، والذي تلقت منه 820 مليون دولار، وسيُصرف المزيد مع كل مراجعة ناجحة لبرنامجها مع الصندوق. وأضافت أنه يبدو أن المستثمرين الأجانب يشاركونهم هذه الرؤية، كما يتضح من انخفاض عقود مقايضة العجز الائتماني في مصر لمدة خمس سنوات.

احتياطي النقد الأجنبي

ذكر التقرير أن احتياطيات مصر من النقد الأجنبي زادت من 35.3 مليار دولار في فبراير (شباط) إلى 41.6 مليار دولار في أبريل (نيسان) عقب صرف الشريحة الأولى البالغة 10 مليارات دولار من «رأس الحكمة»، وأضافت أن أرقام مايو (أيار) ستسجل زيادة أكبر، مما سيؤدي إلى ارتفاع مستوى الاحتياطي إلى ما يتجاوز 50 مليار دولار.

وأعلنت مصر، منتصف الشهر الجاري، تسلمها من الإمارات 14 مليار دولار، قيمة الدفعة الثانية من صفقة رأس الحكمة الاستثمارية. كما بدأت إجراءات التنازل عن وديعة بقيمة 6 مليارات دولار في المصرف المركزي، لتحويلها إلى ما يعادلها بالجنيه المصري.

وبحسب «بي إم آي»، فإن عودة استثمارات المحافظ وتحويلات العاملين في الخارج إلى السوق الرسمية خفض بشكل كبير المركز السلبي لصافي الأصول الأجنبية للمصارف. وأشارت إلى أنه بالنظر إلى أن صفقة رأس الحكمة تنطوي على تخفيض التزامات النقد الأجنبي للمركزي المصري بقيمة ستة مليارات دولار، فإنها تتوقع أن تظهر أرقام شهر مايو عودة صافي أصول القطاع المالي بالكامل لتسجيل قراءة إيجابية.

وتعتقد شركة الأبحاث أن المركز الخارجي لمصر سوف يتحسن من خلال المزيد من الصفقات الاستثمارية المشابهة لرأس الحكمة، سواء من خلال الاستثمارات الجديدة أو تحويل الالتزامات الأجنبية إلى رؤوس أموال وأصول. وأضافت أن السعودية التي لديها ودائع بقيمة 5.3 مليار دولار في المركزي المصري، والكويت التي لديها ودائع بقيمة 4 مليارات دولار، هما المرشحان الرئيسيان لإبرام مثل هذه الصفقات. ورأت أن البيئة المحلية ستصبح أكثر ملاءمة لصفقات الخصخصة، خاصة فيما يتعلق بسعر الصرف والتقييم.

مخاطر

وبشأن المخاطر المحيطة بتوقعاتها، قالت «بي إم آي» إن الخطر الرئيسي الذي يهدد توقعاتها ينبع من الحرب في غزة والعمليات الإسرائيلية في رفح. وأضافت أن تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين إلى مصر أو المشاكل على الجانب المصري من الحدود من شأنه أن يعيق تعافي البلاد.

كما تعتقد أن ذلك سيثير ذعر مستثمري المحافظ، الذين عادة ما يكونون مستثمرين على المدى القصير، مما قد يؤدي إلى انخفاض احتياطيات النقد الأجنبي والضغط على سعر الصرف. وأضافت أنه في هذه الحالة سيتأثر قطاع السياحة أيضاً، مما سيؤثر سلباً على إيراداته.


مديرو شركات النفط يستضيفون حملة جمع التبرعات لترمب في هيوستن

ترمب يُحيي هارولد هام بعد أن قدَّمه الأخير في مؤتمر في بيتسبرغ (أرشيفية- رويترز)
ترمب يُحيي هارولد هام بعد أن قدَّمه الأخير في مؤتمر في بيتسبرغ (أرشيفية- رويترز)
TT

مديرو شركات النفط يستضيفون حملة جمع التبرعات لترمب في هيوستن

ترمب يُحيي هارولد هام بعد أن قدَّمه الأخير في مؤتمر في بيتسبرغ (أرشيفية- رويترز)
ترمب يُحيي هارولد هام بعد أن قدَّمه الأخير في مؤتمر في بيتسبرغ (أرشيفية- رويترز)

يستضيف زعماء 3 شركات نفط أميركية كبرى مأدبة غداء لجمع التبرعات، في هيوستن، يوم الأربعاء، لصالح حملة دونالد ترمب الرئاسية، وفقاً لنسخة من الدعوة التي اطلعت عليها «رويترز».

ويميل عمال الحفر إلى دعم أجندة ترمب المؤيدة للوقود الأحفوري والمناهضة للتنظيم، وقد انتقدوا جهود الرئيس جو بايدن للتخلص التدريجي من النفط والغاز لصالح مصادر الطاقة المتجددة.

ويستضيف حفل الغداء الذي سيقام في فندق «بوست أوك» في هيوستن، هارولد هام، مؤسس شركة «كونتيننتال ريسورسيز»؛ وكيلسي وارين، الرئيس التنفيذي لشركة «إنرجي ترانسفير بارتنرز»؛ وفيكي هولوب الرئيسة التنفيذية لشركة «أوكسيدنتال بتروليوم».

ومن المقرر أن يتحدث ترمب في الحفل.

وعندما سُئلت هولوب عن مأدبة الغداء، قالت لـ«رويترز» إنها تتحدث مع صناع السياسات من كلا الحزبين للتعبير عن دعم «أوكسيدنتال» للدعم الفيدرالي لتقنيات احتجاز الكربون التي يمكن أن تمنع الغازات المسببة للاحتباس الحراري من الغلاف الجوي.

وقام بايدن بتوسيع دعم احتجاز الكربون في قانون الحد من التضخم لعام 2022، وهو جزء من مجموعة من التدابير لمكافحة تغير المناخ.

واستثمرت شركة «أوكسيدنتال» في مشاريع احتجاز الكربون التي تسحب الكربون من المداخن. وأعلنت في العام الماضي عن خطط لبناء أكبر منشأة لالتقاط الهواء المباشر في العالم، لامتصاص الكربون من الهواء الطلق.

هام ووارين من المؤيدين القدامى لترمب، بعد أن دعما مساعيه الرئاسية السابقة. وعمل هام مستشاراً غير رسمي لترمب خلال فترة ولايته 2017- 2020 في البيت الأبيض.

والتقى ترمب الشهر الماضي مسؤولين تنفيذيين آخرين في قطاع النفط، في فندقه الفاخر بمارالاغو في فلوريدا، وطلب من الصنّاع توفير مليار دولار لدعم ترشحه الحالي للرئاسة، وفقاً لتقارير إعلامية.


20 مليار دولار حجم الأصول الأجنبية في البنك المركزي العماني

مقر البنك المركزي العماني في مسقط (أونا)
مقر البنك المركزي العماني في مسقط (أونا)
TT

20 مليار دولار حجم الأصول الأجنبية في البنك المركزي العماني

مقر البنك المركزي العماني في مسقط (أونا)
مقر البنك المركزي العماني في مسقط (أونا)

أظهرت البيانات الأولية، الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات للحسابات القومية لسلطنة عمان، أن الأصول الأجنبية في البنك المركزي وصلت إلى 6.7 مليار ريال (20 مليار دولار)، خلال شهر مارس (آذار) 2024.

وذكر البنك المركزي أن الناتج المحلي الحقيقي سجل ارتفاعاً بنسبة 1.3 في المائة، خلال الربع الرابع من عام 2023، مقارنة بالعام الذي يسبقه. وعزا تلك الزيادة إلى الارتفاع الذي حققته القيمة المضافة للأنشطة النفطية بنسبة 0.4 في المائة، والأنشطة غير النفطية بنسبة 2.4 في المائة بالأسعار الجارية.

وقد بلغ متوسط سعر النفط العُماني، بنهاية شهر مارس (آذار) 2024، نحو 79.7 دولار للبرميل؛ أي أقل بنسبة 2.2 في المائة، مقارنة بمستواه خلال الفترة نفسها من عام 2023.

وفيما يخص الإنتاج، فقد بلغ متوسط الإنتاج اليومي من النفط 998.7 ألف برميل، بنهاية مارس من عام 2024، وهو ما يعادل انخفاضاً بنسبة 6.1 في المائة. وعلى صعيد الأسعار، يشير مؤشر أسعار المستهلك في سلطنة عُمان إلى وجود تضخم على أساس سنوي بنسبة 0.03 في المائة، بنهاية مارس من عام 2024.

وفي الجانب الآخر للموازنة - الخصوم، سجل إجمالي الودائع لدى البنوك التجارية التقليدية ارتفاعاً بنسبة 10.2 في المائة، ليبلغ 24.4 مليار ريال بنهاية مارس. وضمن إجمالي الودائع، سجلت ودائع الحكومة لدى البنوك التجارية ارتفاعاً بنسبة 2.8 في المائة، لتبلغ نحو 5.2 مليار ريال، وكذلك بالنسبة لودائع مؤسسات القطاع العام التي ارتفعت بنسبة 38.1 في المائة، لتبلغ نحو 2.5 مليار ريال خلال الفترة نفسها.


«إن بي إيه»: سلتيكس يكسب بايسرز في افتتاح سلسلة نهائي الشرق

مدرب سلتيكس قال إن الفريق لم يقدم مباراة جيدة (أ.ب)
مدرب سلتيكس قال إن الفريق لم يقدم مباراة جيدة (أ.ب)
TT

«إن بي إيه»: سلتيكس يكسب بايسرز في افتتاح سلسلة نهائي الشرق

مدرب سلتيكس قال إن الفريق لم يقدم مباراة جيدة (أ.ب)
مدرب سلتيكس قال إن الفريق لم يقدم مباراة جيدة (أ.ب)

احتاج بوسطن سلتيكس إلى التمديد للفوز على ضيفه إنديانا بايسرز 133-128 الثلاثاء وتقدّم عليه 1-0، في افتتاح سلسلة نهائي المنطقة الشرقية في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين (إن بي إيه).

وفرض جايلن براون نفسه نجماً في صفوف سلتيكس بعدما سجل رمية ثلاثية قاتلة قبل 6.1 ثانية من النهاية ليعادل الكفة 117-117 ويفرض التمديد، أعاد زميله جايسون تايتوم السيناريو ذاته قبل نهاية الشوط الإضافي.

وخطف براون الذي أنهى اللقاء مع 26 نقطة و7 متابعات و5 تمريرات حاسمة الأضواء من تايتوم الذي كان أفضل مسجّل في المباراة برصيد 36 نقطة، منها 10 بعد التمديد، أضاف إليها 12 متابعة و4 تمريرات حاسمة، فيما ساهم جرو هوليداي بـ 28 نقطة.

ورغم خروجه بانتصار ثمين، لم يكن براون سعيدا بأداء فريقه على ملعبه «تي دي غاردن» بعد قرابة أسبوع من الراحة عقب فوزه السهل على كليفلاند كافالييرز 4-1 في الدور السابق.

قال براون الذي خاض مباراة «كل النجوم» ثلاث مرات: «هناك الكثير من التأرجح في الأداء، لا أعتقد أننا قدّمنا أفضل ما لدينا».

وتابع: «كدنا نخسر المباراة على أرضنا. لذلك علينا أن نخرج ونصبح أفضل».

في المقابل، برز في صفوف بايسرز الذي قلّص تأخره بفارق كبير مرات عدة خلال المباراة، الموزّع النجم تايريز هاليبورتون مع 25 نقطة و10 تمريرات حاسمة، وأضاف الكاميروني باسكال سياكام 24 نقطة و7 تمريرات حاسمة و12 متابعة ولاعب الارتكاز مايلز تورنر 23 نقطة و10 متابعات.

سلتيكس احتاج إلى التمديد للفوز على ضيفه بايسرز 133-128 (أ.ف.ب)

وبخلاف سلتيكس، لم يحصل لاعبو بايسرز على فترة راحة، إذ خاضوا المواجهة الأولى في نهائي المنطقة بعدما عانوا لإقصاء نيويورك نيكس في الدور السابق في سلسلة استمرت حتى المباراة السابعة وانتهت الأحد الماضي.

وعانى بايسرز في بداية المباراة وسط مواكبة جماهيرية عريضة للفريق المضيف الذي تقدم 12-0 بفضل ثلاثية من لاعب ارتكازه الدومينيكاني آل هورفورد.

وعاد الفريق الضيف إلى أجواء اللقاء وعادل النتيجة 64-64 قبل الاستراحة. إلاّ أن سلتيكس تقدّم مرة جديدة 87-77 بتسجيله 13 نقطة توالياً في الربع الثالث، إلا أن بايسرز ردّ مرة أخرى قبل أقل من دقيقتين من النهاية وتقدم 115-100.

لكن بايسرز دفع غالياً ثمن خسارة الكرة مرتين في آخر 30 ثانية من الوقت الأصلي، قبل أن يسجل براون ثلاثيته الحاسمة من أمام سياكام فارضا التعادل.

وبعدما فشل هاليبورتون في وضع رميته داخل السلة في اللحظات الأخيرة، احتكم الفريقان إلى الوقت الإضافي.

وأعاد تايتوم الأفضلية لفريقه مع تقدم بأربع نقاط عقب تسجيله ثلاثية قبل 43 ثانية من النهاية، ليزيد ديريك وايت صاحب 15 نقطة غلّة فريقه إلى 6 نقاط قبل 25 ثانية، ما كان كافيا لفوز سلتيكس.

قال براون: «لقد تمكنا من القيام ببعض الرميات الناجحة في النهاية ولكن يجب أن نكون أفضل، فلنكن صادقين، لكن سأقبل بهذا الفوز».

من ناحيته، قال ريك كارلايل مدرب بايسرز إنه يتحمل المسؤولية عن السماح لفريق سلتيكس بفرض الوقت الإضافي: «الخسارة تقع عليّ بالكامل».

وتابع: «مع بقاء 10 ثوانٍ على نهاية المباراة، كان ينبغي علينا أن نأخذ وقتاً مستقطعاً ونتقدّم بالكرة ونجد طريقة للحصول على خطأ وتنفيذ رمية حرة أو اثنتين وإنهاء المباراة».

وأردف: «لكن ذلك لم يحدث وارتكبنا بعض الأخطاء الأخرى»، في إشارة إلى خسارة الكرة مرات عدة و«نعلم أننا ارتكبنا أخطاء، وهذه منطقة يتعيّن علينا تنظيفها».

وختم قائلاً: «ظهرنا بصورة الفريق القوّي والمرن طوال النصف الثاني من الموسم تقريباً، لكن علينا أن نواصل ذلك ونعود إلى هنا مساء الخميس».


«المادة التاسعة»... هل تنقذ تتويج «الهلال»؟

هل تمنح المادة التاسعة الرابطة حقل نقل مباراة الهلال إلى الرياض (نادي الهلال)
هل تمنح المادة التاسعة الرابطة حقل نقل مباراة الهلال إلى الرياض (نادي الهلال)
TT

«المادة التاسعة»... هل تنقذ تتويج «الهلال»؟

هل تمنح المادة التاسعة الرابطة حقل نقل مباراة الهلال إلى الرياض (نادي الهلال)
هل تمنح المادة التاسعة الرابطة حقل نقل مباراة الهلال إلى الرياض (نادي الهلال)

لاحت في الأفق أزمة مكان تتويج فريق الهلال الذي حسم لقب الدوري السعودي لصالحه قبل ثلاث جولات من إسدال الستار على المنافسة؛ بسبب أعمال الصيانة التي تخضع لها أرضية ملعب المملكة أرينا الخاص بالأزرق العاصمي.

وكان من المقرر أن يتوج الهلال أمام فريق الطائي يوم الخميس ضمن منافسات الجولة الـ33 على ملعب المملكة أرينا، إلا أن المباراة تم نقلها إلى ملعب نادي الشباب، لكن الأخير وفقاً لمصادر «الشرق الأوسط»، رفض إقامة التتويج على ملعبه وسط تعهدات من الرابطة بأنها مباراة دورية.

وسيلاقي الهلال في الجولة الأخيرة نظيره فريق الوحدة على ملعب مدينة الملك عبد العزيز الرياضية بمدينة مكة المكرمة، وسط أحاديث عن قرار نقل المباراة إلى الرياض.

وفقاً للمادة التاسعة من اللائحة التنظيمية لمسابقة الدوري السعودي للمحترفين المنشورة على موقع الاتحاد السعودي لكرة القدم، فإنه يحق للرابطة نقل المباراة إلى الملعب الذي تراه مناسباً لذلك، وفق العديد من المصالح التي تقدرها الرابطة.

ونصت الفقرة السابعة من المادة التاسعة على: «يعود للرابطة وحدها قرار نقل مباراة تتويج بطل المسابقة إلى الملعب الذي تراه مناسباً لذلك، وفقاً لمقتضيات النقل العالمي أو أي سبب آخر تقدره الرابطة، وذلك في حال تم تحديد الفريق البطل بشكل رسمي قبل المباراة المذكورة، وكانت نتيجة مباراة التتويج التي سيتم نقلها لا تؤثر على أي مباريات أخرى في المسابقة.

ستترقب الجماهير الرياضية موعد إقامة مواجهة التتويج التي تنتظر الأزرق العاصمي الذي بلغ النقطة 90 وبات أمام خطوات قليلة لحسم اللقب، دون أن يتعرض لأي خسارة في واحدة من النسخ الاستثنائية في كرة القدم السعودية.


لأول مرة... اتهام أميركي بإنتاج صور انتهاك للأطفال باستخدام الذكاء الاصطناعي

لأول مرة... اتهام أميركي بإنتاج صور انتهاك للأطفال باستخدام الذكاء الاصطناعي
TT

لأول مرة... اتهام أميركي بإنتاج صور انتهاك للأطفال باستخدام الذكاء الاصطناعي

لأول مرة... اتهام أميركي بإنتاج صور انتهاك للأطفال باستخدام الذكاء الاصطناعي

في سابقة حقوقية، اعتُقل رجل أميركي بتهمة توظيف الذكاء الاصطناعي التوليدي لإنتاج صور للاعتداءات الجنسية على الأطفال، وفقاً لتقارير من وسائل الإعلام الأميركية.

وتسلِّط هذه القضية الضوء على وسيلة قانونية لم يتم اختبارها على نطاق واسع، كان مسؤولون أميركيون ناقشوها منذ فترة طويلة، وأكدوا ضرورة التعامل مع الصور التي يخترعها الذكاء الاصطناعي بطريقة مماثلة لتسجيلات الاعتداء الجنسي على الأطفال المصورة في العالم الحقيقي.

الإنترنت ملأى بالمواد الإباحية

ويأتي اعتقال الرجل -وهو من ولاية ويسكونسن- في الوقت الذي تُغمَر فيه الإنترنت بالمواد الإباحية للأطفال التي تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي.

واتهم المدعون الفيدراليون الرجل باستخدام مولِّد صور ذكاء اصطناعي شهير، لإنشاء آلاف الصور الفاضحة للأطفال، وهذا يمثل ما قد يعد أول تهمة فيدرالية بإنتاج مواد لاعتداءات جنسية على الأطفال مطبَّقة على صور تم إنتاجها بالكامل من خلال الذكاء الاصطناعي.

حقائق

13000

صورة مزيفة لقاصرين باستخدام مولِّد صور بنظم الذكاء الاصطناعي

آلاف الصور «الذكية» بأوامر نصيّة

وفي بيان بعد ظهر الاثنين الماضي، قالت وزارة العدل إنها اتهمت ستيفن أندريغ (42 عاماً)، من هولمن بولاية ويسكونسن، باستخدام مولد الصور «Stable Diffusion» العامل بنظم الذكاء الاصطناعي، لإنشاء أكثر من 13000 صورة مزيفة لقاصرين، يصور كثير منها أطفالاً عراة، كلياً أو جزئياً.

ولم تُظهر الصور أطفالاً حقيقيين؛ بل تم التقاطها بعد توليدها عن طريق كتابة سلاسل من النصوص في مولِّد الصور، ما يؤكد ما جادل به مسؤولو وزارة العدل منذ فترة طويلة: أن قانون عام 2003 الذي يحظر الصور الواقعية المزيفة والفاحشة، ينطبق على الذكاء الاصطناعي أيضاً.

وكان محققون آخرون قد قالوا إن رجالاً في كارولاينا الشمالية وبنسلفانيا استخدموا الذكاء الاصطناعي لتركيب وجوه الأطفال في مشاهد جنسية فاضحة، أو توليد صور في عملية أخرى تعرف باسم «التزييف العميق»، أو لإزالة الملابس رقمياً من الصور الحقيقية للأطفال.

ونقلت وسائل إعلام عن نائبة المدعي العام ليزا موناكو في بيان: «ستلاحق وزارة العدل بقوة أولئك الذين ينتجون ويوزعون مواد الاعتداء الجنسي على الأطفال، بغض النظر عن كيفية إنشاء هذه المواد».

اقرأ أيضاً