أوكرانيا تعتقل مسؤولاً تشتبه في مساعدته الروس للاستيلاء على خيرسون

أوكرانيا تعتقل مسؤولاً تشتبه في مساعدته الروس للاستيلاء على خيرسون

الثلاثاء - 5 جمادى الأولى 1444 هـ - 29 نوفمبر 2022 مـ
جنود روس يحرسون محطة الطاقة في خيرسون (أ.ب)

أعلن المدعي العام الأوكراني في بيان اليوم (الثلاثاء)، أن السلطات اعتقلت نائب رئيس مجلس مدينة خيرسون المحررة حديثاً للاشتباه في أنه ساعد القوات الروسية التي استولت على المدينة في مارس (آذار).
وقال المدعي العام إن المسؤول في خيرسون، الذي لم يذكر البيان اسمه، «تعاون مع سلطات الاحتلال وساعد على تشغيل الخدمات العامة تحت حكم الروس».
ويواجه المسؤول عقوبة تصل إلى السجن لمدة 12 عاماً إذا حوكم بهذه التهم وثبتت إدانته.
وأضاف المدعي العام أن المسؤول رهن الاحتجاز لكن يمكن الإفراج عنه بكفالة.
وأعلنت أوكرانيا تحرير خيرسون في 11 نوفمبر (تشرين الثاني) بعد انسحاب القوات الروسية، التي غزت أوكرانيا في فبراير (شباط)، من المدينة الواقعة في جنوب البلاد وعبورها إلى الجانب الآخر من نهر دنيبرو.
وأنهى الانسحاب الاحتلال الروسي لخيرسون، الذي دام أكثر من ثمانية أشهر، لكن القوات الروسية تقصف المدينة بشكل متكرر حالياً عبر نهر دنيبرو. وكان نحو 300 ألف شخص يقطنون خيرسون قبل الحرب.
وتواجه أوكرانيا تحدي استعادة النظام في خيرسون. وفر عشرات الآلاف من السكان ولا يوجد كهرباء أو مرافق أساسية. وتبحث قوات الأمن عن عملاء محتملين وجنود روس متنكرين.
وأوكرانيا لديها تشريع يجرم التعاون مع أجانب لكنَّ نائب رئيس مجلس مدينة خيرسون متهم بارتكاب جريمة مختلفة قليلاً وهي «مساعدة دولة معتدية».


أوكرانيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو