باحثون: الاختبارات لا تؤثر إيجابياً على التحصيل الدراسي للطلاب

باحثون: الاختبارات لا تؤثر إيجابياً على التحصيل الدراسي للطلاب

الاثنين - 4 جمادى الأولى 1444 هـ - 28 نوفمبر 2022 مـ
الاختبارات ليس لها أي تأثير على التحصيل الدراسي للطلاب بعد مرور فترة على إجرائها (رويترز)

كشفت دراسة نرويجية جديدة أن خضوع الطلاب للاختبارات لا يفيدهم أو يؤثر إيجابياً على أدائهم الدراسي، لكنه يفيد المعلمين بصورة ملحوظة.

ووفقاً لصحيفة «الغارديان» البريطانية، فقد أُجريت الدراسة على 160 مدرسة بالنرويج، تم إخضاع الطلاب بنصفها لاختبارات رياضيات، في حين لم يخضع النصف الآخر لأي اختبارات.

وبعد فترة طويلة، استطلع الباحثون آراء المشاركين جميعاً لتقييم تأثير الاختبارات التي خضع بعضهم لها مبكراً على تحصيلهم الدراسي بمرور الوقت.


وقال الفريق إنه، بشكل عام، لم يكن للاختبارات أي تأثير على التحصيل الدراسي للطلاب بعد مرور فترة على إجرائها، حيث إن أغلب التلاميذ الذين خضعوا للاختبارات لم يتذكروا المعلومات بشكل أفضل من غيرهم.

وكرر الباحثون بعد ذلك التجربة نفسها على المعلمين، حيث قاموا بإخضاعهم لاختبارات لقياس تأثيرها على أدائهم في ممارسة التدريس.

ووجد الفريق أنه على عكس الطلاب، فقد أسهمت الاختبارات في تحسين أداء المعلمين وزيادة قدرتهم على التعامل مع الطلاب وتوصيل المعلومات لهم.

وعادةً لا تُجري النرويج الكثير من الاختبارات للطلاب، ولكنها لديها بيانات محدودة عن مدى تقدم التلاميذ ومدى استيعابهم، وهو ما حاولت هذه الدراسة الوصول إليه.


النرويج education

اختيارات المحرر

فيديو