دوري روشن: الهلال للعودة إلى سكة الانتصارات على حساب الاتفاق

دوري روشن: الهلال للعودة إلى سكة الانتصارات على حساب الاتفاق

الشباب يتطلع للابتعاد بالصدارة من شباك الرائد
الخميس - 11 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 06 أكتوبر 2022 مـ رقم العدد [ 16018]
بانيغا (تصوير: عبد الرحمن السالم)

يسعى فريق الهلال للخروج من اخفاقه الأخير بخسارته المفاجئة أمام التعاون، وذلك عندما يخوض اختباراً صعباً خارج أرضه أمام فريق الاتفاق بمدينة الدمام في الأسبوع السادس من دوري روشن السعودي.

وتأخر الهلال عن المتصدر «الشباب» بفارق ثلاث نقاط بعد أن كان يشاركه الصدارة بذات الرصيد النقطي قبل مواصلة الشباب رحلة انتصاراته وتحقيقه العلامة الكاملة في الجولات الخمس مقابل 12 نقطة لفريق الهلال الذي أوقف فريق التعاون سلسلة انتصاراته.

وتبدو رحلة الهلال نحو مدينة الدمام صعبة خاصة في ظل الغيابات المستمرة في صفوف الفريق، يأتي في مقدمتها القائد سلمان الفرج وسالم الدوسري وياسر الشهراني، بالإضافة إلى الأرجنتيني لوسيانو فييتو، في الوقت الذي لم تتضح فيه الصورة بخصوص جاهزية الكولومبي كويلار للمشاركة من عدمها.




إيغالو (الشرق الأوسط)


ورغم عودة الكوري الجنوبي جيانغ مجدداً للقائمة بعد غيابه الطويل، فإن أمر مشاركته لم يحسم بعد من جانب الأرجنتيني رامون دياز مدرب فريق الهلال الذي يسعى بقيادة فريقه لمزيد من الانتصارات قبل فترة التوقف الطويلة القادمة.

وستتجه الأنظار هذا المساء نحو البيروفي كاريلو الذي يعول عليه الفريق الأزرق الشيء الكثير، بالإضافة للثنائي البرازيلي ميشال وبيريرا، مع ترقب لعودة ثنائي المقدمة «ماريغا وإيغالو» للتهديف بعد تراجع المستوى في الجولة الماضية.

ويصطدم الهلال برغبة صاحب الأرض «الاتفاق» للتعويض خاصة أن الفريق الاتفاقي لم يقدم المأمول منه حتى الآن، ويبحث عن التعويض في المباراة الكبيرة أمام الهلال، حيث اكتفى الفريق بانتصار وحيد أمام الباطن مقابل خسارته أمام الطائي والرائد وتعادله أمام الاتحاد والوحدة في الجولة الأخيرة.

ويتطلع الاتفاق إلى استغلال اكتمال صفوفه بعد الغيابات المتكررة لبعض لاعبيه بسبب الإصابات، حيث افتقد لمهاجمه السويدي روبين كوايسون في الجولة الماضية، ويتوقع أن يواصل اللاعب غيابه عن المشاركة في هذه الجولة، فيما يعول على نعيم السليتي ومحمد الكويكبي والبرازيلي فيتينيو كثيراً.

وفي العاصمة الرياض، ينشد الليث الشبابي بلوغ النقطة الـ18 والتحليق بصدارة لائحة الترتيب بعيداً عن الآخرين، وذلك عندما يستضيف نظيره الرائد في مباراة يحتضنها ملعب الأمير فيصل بن فهد.

ورغم تأخر الشباب واستقبال شباكه الهدف الأول هذا الموسم في الجولة الماضية أمام الفيحاء، فإن الليث عاد سريعاً للمباراة وقلب الطاولة في وجه مستضيفه وحقق الفوز بثنائية البولندي كريتشوفياك.

ويواصل الشباب تقديم نفسه بصورة مختلفة ومغايرة مما يجعله أحد أقوى الفرق المرشحة للمنافسة على تحقيق لقب الدوري وكسر هيمنة الهلال في السنوات الثلاث الأخيرة.

ويدرك الشباب أن تعثره هذا المساء قد يربك معنويات الفريق قبل المواجهة القوية أمام وصيفه «الهلال» في الجولة القادمة التي ستجمع بينهما في قمة منافسات الجولة السابعة والتي قد يوسع معها الفريق الصدارة لصالحه في حال قدرته على تجاوز الأزرق العاصمي.

أما الرائد الذي سجل بداية مثالية وحقق ثلاثة انتصارات من أصل خمس مباريات خاضها حتى الآن، فيبحث عن مواصلة رحلة انتصاراته خاصة بعد فوزه في آخر مباراتين من أجل تقدمه في جدول الترتيب.

وفي مدينة بريدة، يأمل صاحب الأرض فريق التعاون الخروج بثلاث نقاط ثمينة حينما يستضيف نظيره الوحدة على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية، ويدخل التعاون اللقاء بمعنويات عالية بعد فوزه أمام الهلال رغم النقص العددي الذي خاض فيه الفريق اللقاء بعد طرد الكاميروني تاوامبا.

وسيعمل البرازيلي شاموسكا مدرب الفريق على تعويض غياب الثلاثي تاوامبا الغائب بداعي الإيقاف، بالإضافة لإيجاد بدلاء للثنائي فلافيو وعبد الملك العييري بعد إصابتهما بالرباط الصليبي بعد مباراة الهلال.

أما الوحدة والذي لم يقدم نتائج مثالية له حتى الآن واكتفى بفوز وحيد وتعادل يتيم مقابل خسارته في ثلاث مباريات، فما زال يبحث عن تقديم نفسه بصورة مثالية بعد صعوده وعودته مجدداً لدوري المحترفين السعودي.

وتبدو الفرصة مواتية لفريق ضمك لزيادة رصيده النقطي وذلك عندما يحل ضيفاً على نظيره الباطن الذي يعيش فترة فنية صعبة وخسر جميع مبارياته السابقة دون أن يحقق أي نقطة، في الوقت الذي يطمح فيه فارس الجنوب للظفر بالنقاط الثلاث ومواصلة تقدمه في لائحة الترتيب.

ورغم تأخر خسارة فريق الباطن أمام الخليج حتى الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة التي كانت في طريقها للتعادل فإن الإمكانيات الفنية التي يبدو عليها فريق ضمك ستجعل صاحب الأرض يعاني في اللقاء.

ويتأمل فريق الطائي العودة لجادة الانتصارات بعد خسارته الأخيرة أمام ضمك، وذلك حينما يستضيف فريق الخليج على ملعب الأمير عبد العزيز بن مساعد الرياضية بمدينة حائل، إلا أنه سيصطدم بالنشوة المعنوية التي يعيشها فريق الخليج بعد تحقيقه الفوز الأول هذا الموسم في الجولة الماضية أمام الباطن.

ويملك الطائي تسع نقاط حصدها من ثلاثة انتصارات ساهمت بتسجيله بداية تاريخية وغير مسبوقة، في الوقت الذي انتعش فريق الخليج بفوزه الأخير الذي قفز برصيده النقطي إلى أربع نقاط بعد تعثر الفريق في ثلاث مباريات وتعادله أمام العدالة ثم انتصاره على الباطن.


رياضة

اختيارات المحرر

فيديو