كبوها: لا توجد استثناءات في الكفاءة المالية... وهذا ما حدث للنصر

كبوها: لا توجد استثناءات في الكفاءة المالية... وهذا ما حدث للنصر

الأربعاء - 10 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 05 أكتوبر 2022 مـ
عبد الله كبوها متحدثاً خلال المؤتمر الدوري الرابع للقطاع الرياضي (الشرق الأوسط)

كشف عبد الله كبوها رئيس لجنة الكفاءة المالية عن وجود انخفاض ملحوظ في الالتزامات المالية على الأندية، معيداً ذلك إلى فعالية معايير لجنة الكفاءة المالية للأندية.
وتحدث كبوها في المؤتمر الدوري الرابع للقطاع الرياضي الذي أقيم بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بالعاصمة الرياض، بحضور الدكتور رجاء الله السلمي مساعد وزير الرياضة لشؤون الإعلام والتواصل.
وأشار كبوها إلى هدفهم في اللجنة بامتثال الأندية السعودية بسداد الالتزامات المالية ومتابعة الصرف بشكل شهري، مضيفاً: نقوم بدراسة تكاليف التعاقدات بشكل نصف سنوي ومتابعة تسوية الالتزامات بين اللاعبين والأندية.
وأوضح أنه يتم إصدار شهادة الكفاءة المالية للأندية بشكل نصف سنوي مع حصر الالتزامات بشكل ربع سنوي، مضيفاً: مرت إجراءات اللجنة في تطبيق معايير الكفاءة المالية على أربع مراحل بدأ من أكتوبر (تشرين الأول) 2020 وحتى الآن، مشيراً في حديثه: التاسع من أكتوبر سيكون موعداً نهائياً لإرفاق جميع المستندات من قبل الأندية وسنعلن عن الالتزامات الواجبة السداد في 3 يناير (كانون الثاني) 2023.
وأضاف رئيس لجنة الكفاءة المالية في حديثه خلال المؤتمر الدوري: سنعلن عن تسوية الالتزامات المالية والأندية المستحقة للشهادة للفترة الثانية في 28 يناير المقبل، وهذه قبل خمسة أيام من إغلاق فترة الانتقالات الشتوية، موضحاً: سنعلن أيضاً عن القضايا المنظورة للأندية السعودية.
وفيما يخص حالة اللبس التي صاحبت إعلان مبالغ مالية مجدولة للسداد على نادي النصر، في الوقت الذي أعلن فيه النادي تسوية كافة المبالغ والالتزامات، قال كبوها: ديون النصر بلغت 36 مليون ريال، والملايين الأربعة كانت فيها حالات لم تسدد للمستفيدين ورحلت للفترة المقبلة.
وشدد كبوها على أن الأندية تحظى بتعامل واحد، موضحاً: لا يوجد أي استثناءات لأي نادٍ مهما كان.
وعن مبالغ القضايا الصادرة بحق الأندية كما حدث في حالة نادي الهلال وقضية اللاعب محمد كنو، قال: العقوبة المالية ستدخل في التزامات أي نادٍ إذا أصبحت قرارات نهائية ملزمة.
من جانب آخر، أعلنت لجنة الكفاءة المالية للأندية الرياضية عن متطلبات شهادة الكفاءة المالية لأندية دوري روشن السعودي وأندية دوري الدرجة الأولى، والتي تشترط سداد الالتزامات المالية كافة، المستحقة وواجبة السداد حتى 30 سبتمبر (أيلول) الماضي، وسداد الرواتب حتى 31 أكتوبر الحالي.
وبحسب اللجنة فإن الالتزامات المالية تتضمن، الذمم دائنة لاعبين وأندية رياضية وموظفين ومدربين ومستحقات قضايا صدر بها قرارات نهائية ومستحقات الصندوق الرياضي.
كما أشارت اللجنة إلى دخول حصة الوكلاء ضمن الالتزامات ولكن وفقاً لعدد من الشروط، أن يكون الوسيط مسجلاً لدى الاتحاد السعودي لكرة القدم ويحمل رخصة سارية المفعول، مع وجود عقد تمثيل، وإثبات ما يفيد إشعار لجنة الاحتراف بعقد التمثيل خلال ثلاثة أيام عمل من تاريخ إبرامه، وجود اسم الوسيط في العقد وعدم وجود تضارب مصالح وعدم تجاوز عمولة الوسيط للنسبة المحددة وتشمل بنود نطاق شهادة الكفاءة المالية جميع أنشطة النادي.
أما بالنسبة لاشتراطات الحصول على شهادة الكفاءة المالية للفترة المقبلة، فقد حددت اللجنة ضرورة الوفاء بالالتزامات الواجبة السداد حتى 30 سبتمبر الماضي وذلك حسب النطاق، كما أشارت إلى الالتزامات التي لم تسدد حتى 30 سبتمبر في حال أصبحت قضايا لاحقاً بعد هذا التاريخ فعلي النادي سدادها ما لم يكن هناك حكم نهائي صادر في القضية قبل تاريخ إصدار الشهادة يشير إلى تأجيل تاريخ السداد أو كسب النادي للقضية، علماً بأن اللجنة ستعلن عن الالتزامات التي أصبحت قضايا منظورة بعد ذات التاريخ عدداً ومبلغاً.
وأشارت اللجنة إلى ضرورة أن يكون آخر موعد لسداد الالتزامات قبل 5 أيام من إقفال فترة التسجيل المقبلة كحد أقصى وذلك ضمن اشتراطات الحصول على شهادة الكفاءة المالية في الفترة المقبلة.
وأوضحت أخيراً أن المطالبات بين الأندية أو الأشخاص الذين لديهم مطالبات على الأندية يجب تقديمها إلى اللجنة قبل تاريخ 10 نوفمبر (تشرين الثاني)، وإلا سيتم ترحيلها للفترة التي تليها علماً بأن هذا البند لا يشمل المساهمات التضامنية وبدل التدريب للاعبين الهواة.


السعودية رياضة سعودية

اختيارات المحرر

فيديو