إيطالية أول رائدة فضاء أوروبية تقود المحطة الدولية

رائدة الفضاء سامانتا كريستوفوريتي مع أفراد أسرتها (أ.ف.ب)
رائدة الفضاء سامانتا كريستوفوريتي مع أفراد أسرتها (أ.ف.ب)
TT

إيطالية أول رائدة فضاء أوروبية تقود المحطة الدولية

رائدة الفضاء سامانتا كريستوفوريتي مع أفراد أسرتها (أ.ف.ب)
رائدة الفضاء سامانتا كريستوفوريتي مع أفراد أسرتها (أ.ف.ب)

أصبحت رائدة الفضاء الإيطالية سامنتا كريستوفوريتي، أول من أمس (الأربعاء)، أول أوروبية تتولى قيادة محطة الفضاء الدولية، على علو 400 كيلومتر فوق الأرض، خلال مراسم نُقلت مباشرة من الفضاء.
وشكلت المناسبة فرصة لقائد المحطة المنتهية ولايته، رائد الفضاء الروسي أوليغ أرتيمييف، للغمز من قناة النزاع في أوكرانيا، إذ قال: «رغم كل العواصف الرعدية على الأرض، يستمر تواصلنا الدولي».
وهذه ثاني فترة تمضيها سامنتا كريستوفوريتي المهندسة والطيارة الحربية (45 عاماً) في الفضاء، وهي التي انتقلت إلى محطة الفضاء الدولية في 27 أبريل (نيسان) الماضي. وقد سجلت الرقم القياسي لأطول مهمة فضائية تمضيها امرأة في مهمة، مع 199 يوماً في المدار، بين 2014 و2015، وفق «وكالة الصحافة الفرنسية». كما أن الإيطالية هي خامس امرأة، وأول امرأة غير أميركية تتولى قيادة المركبة منذ تعيينها قائداً رسمياً في عام 2000.
وخلال مراسم ودية طغت عليها أجواء المرح، سلّم قائد المحطة أرتيمييف، مفتاحاً رمزياً مذهّباً لخلفه في انطلاق مهمتها التي ستتولاها حتى العاشر من أكتوبر (تشرين الأول) إلى حين عودتها إلى الأرض.
وأشاد رائد الفضاء الروسي بعمل الطاقم المؤلف من 10 رواد فضاء من 3 بلدان. ووصف محطة الفضاء الدولية بأنها «استمرار لبرنامج (سويوز - أبولو)، عندما كانت العلاقة بين هذه البلدان معقدة، وعندما تولى رجال مواصلة هذا المسار المؤدي إلى السلام الذي ينهي الحرب في كل مكان».
وقد تأثر التعاون الروسي - الغربي في المجال الفضائي بالهجوم العسكري الذي أطلقته روسيا منذ 24 فبراير (شباط)، ضد جارتها أوكرانيا.
وتطال العقوبات الغربية ضد روسيا جراء هذا الغزو، بجزء منها القطاع الفضائي الروسي، وقد تكون لها انعكاسات على محطة الفضاء الدولية، خصوصاً لناحية تعطيل بعض عمليات التموين.
وأشادت كريستوفوريتي بعمل زملائها، مشيرة إلى أن طاقم المحطة يشكل «جزءاً صغيراً من الفريق الهائل الموجود على الأرض» لإدارة عمليات «محطة الفضاء الدولية».
ويعود القرار باختيار قادة محطة الفضاء الدولية إلى الوكالات الفضائية الخمس المشاركة في محطة الفضاء الدولية: «ناسا» (الولايات المتحدة) و«روسكوسموس» (روسيا) و«وكالة الفضاء الأوروبية» و«وكالة الفضاء الكندية» ووكالة «جاكسا» الفضائية اليابانية.


مقالات ذات صلة

«بطريق يحرس بيضته»... «ناسا» تنشر صوراً لاندماج مجرتين

يوميات الشرق صورة تُظهر اندماج مجرتين حصل عليها «تليسكوب جيمس ويب» الفضائي (رويترز)

«بطريق يحرس بيضته»... «ناسا» تنشر صوراً لاندماج مجرتين

نشرت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) أمس (الجمعة) صورتين التقطهما «تليسكوب جيمس ويب» الفضائي لمجرتين، إحداهما أطلق عليها البطريق والأخرى البيضة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
علوم مبتكرو البدلة يأملون أن يتم استخدامها قبل نهاية العقد ضمن برنامج «أرتميس» التابع لوكالة الفضاء الأميركية (رويترز)

اختراع جديد... بدلة فضاء تحوّل البول مياهاً للشرب في 5 دقائق

يمكن لبدلة فضائية مستوحاة من الخيال العلمي، والتي تعيد تدوير البول إلى مياه الشرب، أن تُمكّن رواد الفضاء من أداء عمليات سير طويلة في الرحلات الاستكشافية.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
علوم أدلة على وجود ثقوب سوداء ذات كتلة متوسّطة في «أوميغا سنتوري» وهو أكبر تجمّع نجمي في درب التبانة (أ.ف.ب)

علماء يرصدون أخيراً ثقباً أسود ذا «كتلة متوسطة»

أعلن علماء فلك، أمس (الأربعاء)، أنّهم عثروا على أفضل دليل على وجود ثقوب سوداء ذات «كتلة متوسّطة» في أوميغا سنتوري، وهو أكبر تجمّع نجمي في درب التبانة.

«الشرق الأوسط» (باريس)
يوميات الشرق العلماء يتوقعون أن ما يصل إلى 20 في المائة من كتلة الكوكب مكونة من الماء (رويترز)

اكتشاف «أرض عملاقة» جليدية قد تكون صالحة للحياة

اكتشف العلماء، باستخدام تلسكوب «ويب»، التابع لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، «أرضاً عملاقة» جليدية قد تكون موطناً لحياة غريبة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
علوم صورة بثتها وكالة الفضاء الأوروبية لإطلاق الصاروخ الأوروبي «أريان-6» (ا.ب)

الصاروخ الأوروبي «أريان-6» ينطلق في رحلته الأولى للفضاء

انطلق الصاروخ «أريان-6» الأوروبي في رحلته الأولى يوم أمس (الثلاثاء) ليعيد وصول القارة المنفرد إلى الفضاء بعد حالات تأخير وانتكاسات سياسية وخلافات حول التمويل.

«الشرق الأوسط» (باريس)

كأس العالم للرياضات الإلكترونية: السعودي «فالكونز» بطلاً لدرع «فري فاير»

أصبح «فالكونز» أول فريق ينجح في تحقيق لقب بطولتين مختلفتين من أصل 4 بطولات أقيمت حتى الآن (الشرق الأوسط)
أصبح «فالكونز» أول فريق ينجح في تحقيق لقب بطولتين مختلفتين من أصل 4 بطولات أقيمت حتى الآن (الشرق الأوسط)
TT

كأس العالم للرياضات الإلكترونية: السعودي «فالكونز» بطلاً لدرع «فري فاير»

أصبح «فالكونز» أول فريق ينجح في تحقيق لقب بطولتين مختلفتين من أصل 4 بطولات أقيمت حتى الآن (الشرق الأوسط)
أصبح «فالكونز» أول فريق ينجح في تحقيق لقب بطولتين مختلفتين من أصل 4 بطولات أقيمت حتى الآن (الشرق الأوسط)

نجح فريق «فالكونز» السعودي في فرض هيمنته على 18 فريقاً ضمن منافسات لعبة «فري فاير» في منافسات كأس العالم للرياضات الإلكترونية، ليتوج بدرع البطولة ويحصل على الجائزة المالية المخصصة للمركز الأول (300.000 دولار) من مجموع الجوائز البالغ مليون دولار.

وأقيمت منافسات بطولة «فري فاير» على مسرح «إس تي سي أرينا»، حيث تنافست نخبة الفرق ولاعبوها من مختلف أنحاء العالم، على مدار 5 أيام، بداية بالمرحلة الإقصائية التي بدأت بتاريخ 10 يوليو (تموز) واستمرت ليومين، مروراً بمرحلة تجميع النقاط التي أقيمت بتاريخ 13 يوليو، وصولاً إلى النهائي الكبير الذي أقيم حتى فجر الاثنين.

وقال كونان مدرب «فالكونز» السعودي عقب تحقيقه اللقب خلال مؤتمر صحافي: «شهدت البطولة مشاركة أفضل الفرق واللاعبين على مستوى العالم، وحصولنا على هذا اللقب هو أمر مميز وخاص، وتحديداً أمام جماهيرنا الغفيرة في المملكة، والتي لعبت دوراً مهماً في مساعدتنا على تقديم أداء قوي طوال فترات البطولة، ونشكرهم على دعمهم ونهديهم هذا اللقب».

تفوق الفريق السعودي «فالكونز» على 18 فريقاً ضمن منافسات لعبة «فري فاير» (الشرق الأوسط)

واستطاع الفريق السعودي تصدر ترتيب الفرق في مرحلة النهائي الكبير بعد حصوله على 106 نقاط، وجاء في المركز الثاني الفريق الإندونيسي «إيفوس ديفاين» بمجموع 99 نقطة، وحلّ في المركز الثالث الفريق البرازيلي «ماينرز جي جي» بمجموع 90 نقطة.

وبذلك أصبح فريق «فالكونز» أول فريق ضمن كأس العالم للرياضات الإلكترونية ينجح في تحقيق لقب بطولتين مختلفتين من أصل 4 بطولات أقيمت حتى الآن، وهو ما يضعه في صدارة ترتيب سباق لقب أكبر حدث في تاريخ قطاع الألعاب والرياضات الإلكترونية، بمجموع 2600 نقطة حتى الآن، وبفارق 1600 نقطة عن أقرب منافسيه.

كأس العالم للرياضات الإلكترونية هي أكبر حدث في تاريخ قطاع الألعاب والرياضات الإلكترونية، وتُقام في «بوليفارد رياض سيتي» على مدار 8 أسابيع في الفترة من 3 يوليو حتى 25 أغسطس (آب) 2024. وسيكون خلالها الزوار على موعد مع تجارب مميزة تمزج بين الجوانب الرياضية والترفيهية والتعليمية والثقافية والإبداعية التي تناسب جميع أفراد العائلة. ويشارك في الحدث أكثر من 1500 لاعب ممثلين لـ500 نادٍ من نخبة الأندية الدولية، ويتنافسون في 22 بطولة بجوائز مالية هي الأغلى في تاريخ القطاع بإجمالي قيمة تتجاوز 60 مليون دولار.