فيدرر يعلق مضربه معتزلاً التنس بعد مسيرة أسطورية

×

رسالة التحذير

  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.
  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.
  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.

فيدرر يعلق مضربه معتزلاً التنس بعد مسيرة أسطورية

الجمعة - 20 صفر 1444 هـ - 16 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15998]
فيدرر يودع تنس المحترفين (رويترز)

أعلن أسطورة التنس السويسري روجر فيدرر عن الخبر الذي كانت تخشاه الجماهير حول العالم منذ فترة طويلة بعد أن قرر (أمس) اعتزال منافسات المحترفين بعد كأس ليفر الأسبوع المقبل في لندن.
وقال فيدرر (41 عاماً) الفائز بعشرين لقب بطولة كبرى في بيان نشره عبر حسابه على تويتر: «كأس لايفر الأسبوع المقبل في لندن ستكون آخر مشاركة لي في بطولات المحترفين».
وأضاف السويسري الذي لم يشارك في أي بطولة منذ إقصائه في ربع نهائي بطولة ويمبلدون عام 2021 بسبب إصابة في الركبة: «سألعب المزيد من التنس في المستقبل بالطبع، لكن ذلك لن يكون في بطولات غراند سلام أو في دورات المحترفين».
وأضاف المصنّف أول عالمياً سابقاً: «إنه قرار حلو ومر لأنني سأفتقد كل شيء أعطتني إياه الملاعب. ولكن في الوقت نفسه، هناك الكثير للاحتفال به». وكان فيدرر صاحب الرقم القياسي بعدد ألقاب الـ «غراند سلام» قبل أن يتخطاه الإسباني رافائيل نادال (22 لقباً) والصربي نوفاك ديوكوفيتش (21).
لكن الفائز بثمانية ألقاب في ويمبلدون يعتبر نفسه «أحد أكثر الناس حظاً على وجه الأرض»، موضحاً : «لقد مُنحت موهبة مميزة للعب التنس ورفعتها إلى مستوى لم أتخيله أبداً ولفترة أطول بكثير مما كنت أعتقد». ويصنف الكثيرون فيدرر بأنه أفضل من أمسك بالمضرب على الإطلاق، وقد أضفى بلمساته السحرية الكثير من البهاء والشعبية للعبة التنس. وبينما تروي الأرقام جزءاً فقط من القصة، فإن العديد من النقاد يبدون متفقين على أنه لم يسبق لأي لاعب أن جعل التنس يظهر بتلك السهولة مثل فيدرر، الذي كان يتمتع بالخلق الرفيع سواء داخل أو خارج الملعب.
وأحرز فيدرر لقبه الأول في غراند سلام عام 2003 في بطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون)، ليكشف بعدها عن موهبته الهائلة وسيطرته على بطولات الرجال بانتزاع ثمانية ألقاب في ويمبلدون، 5 منها متتالية قبل الخسارة في النهائي الملحمي أمام نادال عام 2008. وتربع فيدرر على صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين طوال 237 أسبوعاً متتالياً، علما بأنه توج بلقب أستراليا المفتوحة 6 مرات، كما يمتلك 5 ألقاب في بطولة أميركا المفتوحة (فلاشينغ ميدوز)، بالإضافة للقب وحيد ببطولة فرنسا (رولان غاروس) عام 2009، ليكمل سلسلة نجاحاته المذهلة في بطولات الغراند سلام.
وكان من ضمن إنجازات فيدرر في مشواره الحافل مع اللعبة البيضاء، حصوله على الميدالية الذهبية في منافسات الزوجي بأولمبياد بكين عام 2008، وكذلك فضية الفردي في أولمبياد لندن عام 2012.
وقال فيدرر: «كما يعرف كثيرون منكم فإنني تعرضت خلال السنوات الثلاث الأخيرة لتحديات تمثلت في إصابات وعمليات جراحية. عملت بجدية للعودة لمستوى المنافسات. لكني أيضا أعرف قدرات جسمي وحدوده والرسالة التي تلقيتها منه مؤخرا كانت واضحة. عمري 41 عاما».
وأضاف: «لعبت أكثر من 1500 مباراة على مدار 24 عاما. عاملني التنس بكرم يفوق كل أحلامي والآن لا بد لي من معرفة الوقت المناسب لإنهاء مسيرتي الاحترافية».
وعرقلت الإصابات في السنوات الأخيرة مسيرة فيدرر الذي هيمن على تنس الرجال عقب فوزه بلقبه الكبير الأول في ويمبلدون 2003. وخضع لثلاث عمليات جراحية بالركبة في آخر عامين.
وأعلن فيدرر عن تخطيطه للعودة لبطولات المحترفين من خلال التعاون مع منافسه لفترة طويلة وصديقه رفائيل نادال لخوض منافسات الزوجي في كأس ليفر في لندن. كما خطط للعب ببطولة سويسرا داخل القاعات في مسقط رأسه بازل.


سويسرا تنس

اختيارات المحرر

فيديو