محادثة هاتفية جديدة بين ماكرون وزيلينسكي بشأن محطة زابوريجيا

محادثة هاتفية جديدة بين ماكرون وزيلينسكي بشأن محطة زابوريجيا

السبت - 14 صفر 1444 هـ - 10 سبتمبر 2022 مـ
محطة زابوريجيا للطاقة النووية (أ.ف.ب)

أعلن قصر الإليزيه أن الرئيس إيمانويل ماكرون تحادث هاتفياً مرة أخرى، اليوم السبت، مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بشأن الوضع الذي لا يزال «مقلقاً للغاية» حول محطة زابوريجيا للطاقة النووية.

وذكرت الرئاسة الفرنسية أن الرئيسين «ناقشا مجدداً الوضع حول محطة زابوريجيا، الذي لا يزال مقلقاً للغاية... وأكدا دعمهما لعمل الوكالة الدولية للطاقة الذرية»، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وأضاف المصدر أن الرئيس الفرنسي «سأل الرئيس زيلينسكي عن تطورات النزاع على الأرض وحاجات أوكرانيا التي يمكن لفرنسا أن تساهم في تأمينها»، في وقت أعلنت الولايات المتحدة مساعدة عسكرية جديدة مقدارها 2.8 مليار دولار لكييف ودول المنطقة.
https://twitter.com/aawsat_News/status/1568286749545365504

بالنسبة إلى محطة زابوريجيا، يتقاسم إيمانويل ماكرون وفولوديمير زيلينسكي «المطلب نفسه بانسحاب القوات الروسية من المنطقة لضمان سلامة وأمن المنشآت النووية»، حسب الإليزيه.

وبحث ماكرون وزيلينسكي في هذا الموضوع، يوم (الاثنين) الماضي.

وأفادت الوكالة الدولية للطاقة الذرية (الجمعة) بـ«انقطاع كامل للتيار الكهربائي» في مدينة إنرغودار الأوكرانية (جنوب)، حيث تقع محطة زابوريجيا للطاقة النووية، وهو وضع «يعرض سلامة العمليات للخطر».

وقال المدير العام للوكالة رافائيل غروسي، في بيان، «هذا أمر غير مقبول بتاتاً... لا يمكن أن تستمر الأمور على هذا النحو»، داعياً إلى «وقف فوري لقصف المنطقة».


فرنسا حرب أوكرانيا فرنسا

اختيارات المحرر

فيديو