ناجلسمان: ليفاندوفسكي يستحق ترحيباً حاراً في أليانز أرينا

ناجلسمان: ليفاندوفسكي يستحق ترحيباً حاراً في أليانز أرينا

استبعد إطلاق صافرات استهجان عند عودته بشعار برشلونة
السبت - 29 محرم 1444 هـ - 27 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [ 15978]
رحيل ليفاندوفسكي أثار انقساماً كبيراً بين جماهير بايرن ميونيخ (أ.ف.ب)

قال جوليان ناجلسمان المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم إن روبرت ليفاندوفسكي يستحق أن يتلقى استقبالاً إيجابياً عندما يعود إلى بايرن ميونيخ كلاعب في فريق برشلونة الإسباني.
ومن المنتظر أن يزور ليفاندوفسكي فريقه السابق بعدما أوقعت قرعة دوري أبطال أوروبا فريق برشلونة في مواجهة بايرن ميونيخ ضمن منافسات المجموعة الثالثة، بجانب فريقي إنتر ميلان وفيكتوريا بلزن.
وترك اللاعب البولندي، الذي سجل أول أهداف برشلونة الرسمية هذا الموسم في المباراة التي فاز بها على ريال سوسييداد الأسبوع الماضي، فريق بايرن بطريقة غير جيدة بعدما أعلن أن شيئا ما «مات» بداخله في ألمانيا.
ولكن ناجلسمان يعتقد أن جماهير بايرن ستمنح ليفاندوفسكي ترحيبا حارا عند عودته لملعب أليانز أرينا، وقال: «أعتقد أنه سيكون هناك تصفيق».
وأضاف «لا أحب أن تصدر صافرات الاستهجان ضد شخص ما. لا أعرف كل الأشياء (التي أدت لرحيله)، وبالتالي فإن الجماهير في الملعب لن تكون على دراية بالكثير من الأمور».
وأضاف «هناك دائما حقيقة ثانية، بأن الأشياء يتم المبالغة فيها وترجمتها بشكل خاطئ».
وعن المجموعة الصعبة التي وقع فيها بايرن ميونيخ، قال ناجلسمان: «إنها مجموعة صعبة، ويمكننا ونريد عبورها».
يذكر أن قرعة دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا أسفرت عن وقوع باريس سان جيرمان الفرنسي ضمن المجموعة الثامنة بجانب بطل المسابقة مرتين يوفنتوس الإيطالي، ليتواجه بالتالي مع جناحه السابق الأرجنتيني أنخل دي ماريا المنضم حديثاً إلى عملاق تورينو.
أما بالنسبة لريال مدريد الإسباني المتوج الموسم الماضي بلقبه الرابع عشر في المسابقة على حساب ليفربول الإنجليزي، فيبدو على الورق أمام مهمة سهلة بعدما جاء في المجموعة السادسة بجانب لايبزيغ الألماني وشاختار دانييتسك الأوكراني وسلتيك الاسكوتلندي.
وبالنسبة لوصيفه ليفربول، بطل المسابقة 6 مرات آخرها عام 2019 فجاء في المجموعة الأولى بصحبة أياكس أمستردام الهولندي ونابولي الإيطالي ورينجرز الاسكوتلندي.
ووقع مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز في المجموعة السابعة إلى جانب إشبيلية الإسباني وبوروسيا دورتموند الألماني وكوبنهاغن الدنماركي.
وعلى غرار ليفاندوفسكي، سيتواجه الهداف النرويجي إرلينغ هالاند، المنتقل هذا الصيف إلى مانشستر سيتي، مع فريقه السابق بوروسيا دورتموند الذي يواجه أيضاً لاعبين سابقين في صفوفه يدافعان حالياً عن ألوان بطل الدوري الممتاز وإشبيلية وهما إيلكاي غوندوغان والدنماركي توماس ديلايني.
وبعدما توج بلقب الدوري الإيطالي للمرة الأولى منذ 2011 يأمل ميلان أن يستعيد شيئا من مكانته القارية التي خولته الفوز بلقب دوري الأبطال سبع مرات، آخرها عام 2007 على حساب ليفربول الذي أسقط الفريق الإيطالي في نهائي 2005 الشهير على مسرح نهائي الموسم الحالي ملعب «أتاتورك أولمبياك ستاديوم» بركلات الترجيح بعدما كان الفريق الإنجليزي متخلفاً في الشوط الأول بثلاثية نظيفة، قبل أن يعود ستيفن جيرارد ورفاقه من بعيد لإدراك التعادل 3 - 3.
ووقع الفريق اللومباردي في المجموعة الخامسة بجانب تشيلسي الإنجليزي وريد بول سالزبورغ النمساوي ودينامو زغرب الكرواتي، فيما تضم المجموعة الرابعة بطل «يوروبا ليغ» آينتراخت فرنكفورت الألماني وتوتنهام الإنجليزي وصيف 2019 وسبورتينغ البرتغالي ومرسيليا الذي يبقى حتى الآن الفريق الفرنسي الوحيد الفائز بلقب المسابقة عام 1993 على حساب ميلان.
ويتجدد الموعد للموسم الثاني توالياً بين بورتو البرتغالي وأتلتيكو مدريد الإسباني اللذين وقعا في المجموعة الثانية بجانب باير ليفركوزن الألماني المتعثر جداً محلياً وبطل بلجيكا كلوب بروج.
ونظراً لإقامة مونديال قطر في فصل الشتاء، سيكون برنامج دور المجموعات مضغوطاً حيث تقام المراحل الست على مدى شهرين، إذ أجبرت إقامة كأس العالم في الفترة من 20 نوفمبر (تشرين الثاني) إلى 18 ديسمبر (كانون الأول) الاتحاد الأوروبي على إجراء كل المباريات في غضون تسعة أسابيع بدءاً من 6 سبتمبر (أيلول).


رياضة

اختيارات المحرر

فيديو