تايوان ستجري مناورات دفاعية بالذخيرة الحية في مواجهة الصين

تايوان ستجري مناورات دفاعية بالذخيرة الحية في مواجهة الصين

الاثنين - 11 محرم 1444 هـ - 08 أغسطس 2022 مـ
مشهد من ميناء كيلونغ في تايوان (رويترز)

تجري تايوان هذا الأسبوع تدريبات عسكرية بالذخيرة الحية لمحاكاة الدفاع عن الجزيرة في حال تعرضها لغزو صيني، وفق ما أعلن مسؤولون أمس (الاثنين)، في حين تجري بكين تدريبات جديدة حول الجزيرة.
وقال المتحدث باسم الفيلق الثامن لو ووي - جي لوكالة الصحافة الفرنسية «سنتدرب على التصدي لهجمات العدو على تايوان».
قال الجيش التايواني، إن قوات الجزيرة ستتدرب على التعامل مع عمليات الإنزال يومي الثلاثاء والخميس في منطقة بينغتونغ في أقصى الجنوب.
وسيُنشر مئات الجنود ونحو 40 مدفع هاوتزر لإجراء التدريبات، وفق المصدر نفسه.
تعيش الجزيرة الديمقراطية التي تتمتع بحكم ذاتي تحت تهديد مستمر بغزو صيني؛ إذ تعدّ الصين أن جارتها جزء من أراضيها سيُسترد في يوم من الأيام، وبالقوة إذا لزم الأمر، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.
وواصلت بكين أمس (الاثنين) تدريبات عسكرية جوية وبحرية مشتركة، أطلقتها في أعقاب زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايبيه الأسبوع الماضي، متحدية المناشدات إلى وضع حد لهذه التدريبات المستمرة منذ بضعة أيام في محيط تايوان.
وقال لو، إن التدريبات التايوانية كانت مقررة ولم تكن رداً على التدريبات الصينية الجارية.
تُجري الجزيرة بانتظام تدريبات عسكرية تحاكي صد غزو صيني محتمل، وشملت تدريبات الشهر الماضي صد هجمات من البحر في «عملية اعتراض مشتركة»، كجزء من أكبر مناوراتها السنوية.
في الأيام الأخيرة، اتُهمت الصين بمحاكاة حصار وغزو جزيرة تايوان الرئيسية خلال مناوراتها التي كان مقرراً أن تنتهي الأحد.
استنكرت بكين زيارة بيلوسي، أعلى مسؤولة أميركية منتخبة تزور تايوان منذ 25 عاماً، وعلقت سلسلة من المحادثات واتفاقيات التعاون مع واشنطن، لا سيما في مجالي التغيّر المناخي والدفاع.


اختيارات المحرر

فيديو