لبيد وغانتس: عملية غزة ستستمر طالما اقتضت الضرورة

لبيد وغانتس: عملية غزة ستستمر طالما اقتضت الضرورة

الأحد - 10 محرم 1444 هـ - 07 أغسطس 2022 مـ
رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد ووزير الدفاع بيني غانتس (وسائل إعلام إسرائيلية)

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد، ووزير الدفاع بيني غانتس، أن العملية الدائرة في غزة ستستمر «ما دامت اقتضت الضرورة».

وأكدا في بيان مشترك نقلته وكالة الأنباء الألمانية أن الجيش «سيواصل شن غارات على الأهداف والعناصر الإرهابية، وإحباط الخلايا التي تطلق القذائف الصاروخية».

وأشاد لبيد بـ«التعاون العملياتي» بين الجيش وأجهزة الاستخبارات وجهاز الأمن العام.
https://twitter.com/aawsat_News/status/1556204751460728832

وشدد غانتس بدوره على أن الجيش سيواصل «العمل ضد حركة (الجهاد الإسلامي) حتى نستعيد الهدوء ونزيل التهديدات».

بدورها، قالت الرئاسة الفلسطينية، اليوم (الأحد)، إن «عدوان» إسرائيل بحق الفلسطينيين يمثل تجاوزاً لكل الخطوط الحمراء ومحاولة لدفع الأمور نحو التصعيد والمزيد من أجواء التوتر.

وأدان الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، ما وصفه بـ«التصعيد الإسرائيلي الخطير ضد أبناء الشعب الفلسطيني ومقدساته في المسجد الأقصى».

وأشار أبو ردينة إلى «السماح لمجموعات من المتطرفين اليهود باقتحام المسجد الأقصى وأداء الصلوات التلمودية في ساحاته».

كما أدان استمرار «العدوان» الإسرائيلي في قطاع غزة وهدم المنازل فوق ساكنيها، ما أدى إلى مقتل عائلات بمن فيها من النساء والأطفال.

وطالب أبو ردينة المجتمع الدولي خصوصاً الإدارة الأميركية بـ«التدخل الفوري لوقف هذا العدوان الإسرائيلي قبل فوات الأوان».


اختيارات المحرر

فيديو