دراسة: النوم على جانب معين من السرير يرتبط بتحسن المزاج والإيجابية

دراسة: النوم على جانب معين من السرير يرتبط بتحسن المزاج والإيجابية

الأربعاء - 6 محرم 1444 هـ - 03 أغسطس 2022 مـ
النوم غير الكافي يرتبط بالمشكلات الصحية بما في ذلك الخرف ومرض السكري (أرشيفية - رويترز)

اقترح بحث جديد أن الجانب الذي تختار النوم عليه من السرير قد يؤثر على شعورك ومزاجك عندما تستيقظ، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».

وجد استطلاع أجرته شركة «بريتيش وول» أن الأشخاص الذين ينامون على الجانب الأيسر من السرير هم أكثر عرضة للشعور بالتفاؤل عندما الاستيقاظ مقارنة بمن ينامون على الجانب الأيمن.

ووجد البحث، الذي شمل 1500 شخص، أن 66 في المائة من الأشخاص الذين ينامون على الجانب الأيسر يصفون أنفسهم بأنهم إيجابيون، مقارنة بـ60 في المائة ممن ينامون على الجانب الأيمن.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الأشخاص الذين ينامون على الجانب الأيمن أقل عرضة (38 في المائة) للقول إن لديهم حس دعابة جيد مقارنة بنظرائهم في الجانب الأيسر.

كان الأشخاص الذين ينامون على اليمين أكثر عرضة (48 في المائة) للقلق إذا شعروا بالحرارة في الليل، مقارنة بمن ينامون على اليسار (40 في المائة).

مع ذلك، رغم الاختلافات بين الذين ينامون على الجانب الأيسر والأيمن، قال غالبية المستطلعين (78 في المائة) إنهم سيستمرون في النوم على الجانب نفسه كل ليلة.
https://twitter.com/BritishWool/status/1551845027256713222?s=20&t=0eWasMZeeeXRX0Gi_kLfDg

وفقاً لبحث أجرته مجموعة التأمين «ديراكت لاين» في فبراير (شباط)، فإن 7.5 مليون بريطاني ينامون أقل من خمس ساعات في الليلة، التي تصنف على أنها «منخفضة بشكل خطير».

ما يقرب من ثلاثة أرباع (71 في المائة) من البالغين البريطانيين لا يحصلون على سبع إلى تسع ساعات من النوم في الليلة الموصى بها - مع أكثر من الثلث (34 في المائة) يقولون إنهم يعانون من مشاكل صحية جسدية أو عقلية مرتبطة بقلة النوم.

يرتبط النوم غير الكافي ارتباطاً وثيقاً بالمشكلات الصحية، بما في ذلك الخرف ومرض السكري.

يمكن أن تتفاقم مشاكل الصحة العقلية أيضاً بسبب قلة النوم، حيث قال 48 في المائة من المشاركين في الاستطلاع أنهم يكافحون من أجل النوم بسبب مشاعر القلق بشأن المال أو العمل.


المملكة المتحدة أخبار بريطانيا الصحة

اختيارات المحرر

فيديو