خبير يحذر من منتجات للعناية تسبب الصلع

خبير يحذر من منتجات للعناية تسبب الصلع

الثلاثاء - 5 ذو الحجة 1443 هـ - 05 يوليو 2022 مـ

حذر خبير من أن منتجات خاصة شائعة بالعناية بالشعر تعرض مستخدميها للصلع. فرغم الاعتقاد بأنها منتجات تساعد في الظهور بمظهر لائق، إلا أنها في الواقع قد تضر بصحة الشعر وفروة الرأس، كما يقول اختصاصي الشعر والجلد سام سينكير الرئيس التنفيذي لمجموعة Este Medical Group، وفق ما نقلت صحيفة «ذا صن» البريطانية.

ويوضح سينكير أن الثقة بالمنتجات الخاطئة التي تحتوي على مواد كيميائية خادعة يمكن أن تؤدي إلى قشرة الرأس وتساقط الشعر. ويضيف «يمكن أن تحتوي منتجات التصفيف على نحو 15 و25 مادة كيميائية، ويمكن لبعض هذه المكونات إتلاف فروة الرأس وتعزيز قشرة الرأس وتساقط بصيلات الشعر. والمواد الكيميائية الضارة مثل كحول الأيزوبروبيل والبروبيلين غلايكول تسبب الجفاف والتكسر، كما تسبب أضرارا أكثر مما تنفع».مؤكدا «من المهم أن تعرف بالضبط ما الذي تضعه على شعرك وكيف تفعل ذلك، لذا حاول التحدث إلى حلاقك وتأكد من أن روتين العناية بك يساعدك على أن تبدو أفضل، وليس أسوأ».

وحسب سينكير، عند شراء المنتجات يجب أن تبحث عن مركّبات لوريل سلفات الصوديوم (SLS) ولوريث السلفات (Laureth Sulfate)، وهي شائعة في الشامبو لتنظيف الزيت والأوساخ من الشعر.

ونصح سينكير بمحاولة اختيار المكونات الطبيعية مثل زيت جوز الهند. محذرا من أن كيفية تطبيقك لهذه المنتجات قد تكون ضارة. وأضاف أن اختيار أسلوب يضغط على بصيلات الشعر كل يوم يمكن أن يجعل البصيلات هشة وعرضة للتساقط.


المملكة المتحدة الصحة

اختيارات المحرر

فيديو