بوتين يأمر بمواصلة الهجوم الروسي بعد السيطرة على لوغانسك

بوتين يأمر بمواصلة الهجوم الروسي بعد السيطرة على لوغانسك

الاثنين - 4 ذو الحجة 1443 هـ - 04 يوليو 2022 مـ
جندي روسي يرفع علم بلاده بعد الاستيلاء على قرية بيلوهوريفكا الشرقية في منطقة لوغانسك (أ.ب)

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قواته، اليوم الاثنين، بمواصلة هجومها في شرق أوكرانيا بعد السيطرة على كل منطقة لوغانسك.

وقال بوتين خلال لقاء مع وزير دفاعه سيرغي شويغو، بثه التلفزيون، إن القوات الروسية «يجب أن تنفذ مهمتها وفقاً للخطط التي تمت الموافقة عليها».


وأضاف «آمل أن تجري الأمور في قطاعاتها مثلما جرت في لوغانسك».

وأدلى بوتين بهذه التصريحات غداة إعلان انسحاب القوات الأوكرانية من مدينة ليسيتشانسك الإستراتيجية، ما مكن القوات الروسية من السيطرة على كامل منطقة لوغانسك التي تشكل مع دونيتسك المجاورة حوض دونباس الذي تعتزم موسكو السيطرة عليه بالكامل في شرق أوكرانيا.

كما ذكر بوتين أن اثنين من جنرالاته هما ألكسندر لابين وأسد الله أباتشيف سيمنحان لقب «بطل روسيا» لدورهما في المعارك في أوكرانيا بدون أن يورد المزيد من التفاصيل.

وكانت روسيا التي تلزم السرية الكاملة حول هذا النوع من المعلومات، كشفت مؤخرا اسمي جنرالين هما سيرغي سوروفيكين وألكسندر لابين على أنهما يقودان الهجوم على ليسيتشانسك.


وقال بوتين الاثنين إن الجنرالين رفعا مباشرة إليه «تقريرا حول مجرى تنفيذ مهامهما واقتراحاتهما للمرحلة المقبلة من العمليات الهجومية».

ويستمر الجيش الروسي في قصف شرق أوكرانيا وفي التقدم في خطة السيطرة على كامل منطقة دونباس بعد استيلائه على مدينة ليسيتشانسك الاستراتيجية، في وقت يعدّ فيه «مؤتمر لوغانو» في سويسرا لمرحلة إعادة البناء.

وأعلنت هيئة أركان الجيوش الأوكرانية، مساء أمس الأحد، انسحابها من ليسيتشانسك؛ محور المعارك الشرسة في الأسابيع الأخيرة، مقرة بـ«تفوق» القوات الروسية على الأرض في هذه المنطقة بشرق أوكرانيا.


بعد استيلائها على ليسيتشانسك؛ المرحلة الأساسية في الهيمنة على حوض دونباس الصناعي الذي تنطق غالبية سكانه بالروسية ويسيطر على جزء منه انفصاليون موالون لموسكو منذ 2014، يبدو أن الجيش الروسي يركز جهوده على مدينتي سلوفيانسك وكراماتورسك الرئيسيتين إلى الغرب، اللتين تتعرضان للقصف دونما هوادة منذ أمس.


أوكرانيا روسيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو