فيديو يظهر «مسلح كوبنهاغن» حاملاً بندقية فوق كتفه قبل أن يقتل 3 أشخاص

فيديو يظهر «مسلح كوبنهاغن» حاملاً بندقية فوق كتفه قبل أن يقتل 3 أشخاص

الاثنين - 4 ذو الحجة 1443 هـ - 04 يوليو 2022 مـ
المسلح الذي هاجم مركز تسوق في كوبنهاغن وبندقيته فوق كتفه (تويتر)

أظهرت لقطات فيديو، تم تداولها على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي، المسلح الذي هاجم مركز تسوق في كوبنهاغن وبندقيته فوق كتفه قبل أن يقتل ثلاثة أشخاص.

وحسب تقرير نشرته صحيفة «إندبندنت» البريطانية، قُتل صبي يبلغ من العمر 17 عاماً وفتاة تبلغ من العمر 17 عاماً، وكلاهما دنماركيان، ورجل روسي يبلغ من العمر 47 عاماً يعيش في الدنمارك بعدما فتح المسلح النار بعد عليهم، أمس (الأحد)، في مركز التسوق «فيلد». وأشارت الصحيفة إلى أن أربعة أشخاص آخرين - دنماركيان وسويديان - في حالة حرجة ولكنها مستقرة بعد أن أصيبوا بطلقات نارية.

ألقي القبض على رجل دنماركي يبلغ من العمر 22 عاماً ومن المتوقع أن يمثل أمام المحكمة اليوم بتهمة القتل.

وأظهرت لقطات من هاتف محمول تم التقاطها داخل مركز التسوق المسلح المزعوم يرتدي سروالاً قصيراً يصل إلى الركبة وقميصاً داكناً بلا أكمام ويحمل ما يبدو أنه بندقية في يده اليمنى.

وسمع في الفيديو صوت إطلاقات نار تبعه صراخ وشوهد المسلح وهو يرفع سلاحه إلى كتفه الأيمن قبل أن يستدير ويركض في الاتجاه المعاكس.
https://twitter.com/mediaonblast/status/1543721001262915584?s=20&t=eqG9DnsGlRxtIECqpldjAQ

وقال شاهد العيان مهدي الوزني لمحطة «تي في 2» الدنماركية: «بدا عنيفاً وغاضباً للغاية... تحدث معي وقال إن البندقية ليست حقيقية لأنني كنت أصوره. بدا فخوراً جداً بما كان يفعله».

وقالت الشرطة إن عدة أشخاص أصيبوا بجروح طفيفة أثناء فرارهم من المركز التجاري في حالة من الذعر.

بعد إطلاق النار، قامت مجموعة كبيرة من ضباط الشرطة المدججين بالسلاح بدوريات في المنطقة، كما توقفت عدة سيارات تابعة لقسم الإطفاء خارج المركز التجاري.

وقال كبير مفتشي شرطة كوبنهاغن سورين توماسن إن الشرطة تعتقد أن المسلح تصرف بمفرده واختار ضحاياه بشكل عشوائي، مضيفاً أنه لا يتم التعامل مع إطلاق النار حالياً على أنه مرتبط بالإرهاب. واضاف «لا يوجد شيء في تحقيقنا أو الوثائق التي راجعناها أو الأشياء التي وجدناها أو إفادات الشهود التي حصلنا عليها يمكن أن تثبت أن هذا عمل إرهابي». وأكد أن المشتبه به معروف لخدمات الصحة العقلية لكنه لم يقدم مزيداً من المعلومات. وتابع: «بالإضافة إلى البندقية التي كانت بحوزة المشتبه بها عند اعتقاله نعلم أيضاً أنه تمكن من الوصول إلى مسدس وأنه كان يحمل سكيناً».

ويقع مركز التسوق في «فيلد» بضواحي كوبنهاغن مقابل محطة مترو أنفاق لخط يربط وسط المدينة بالمطار الدولي. كما يمتد طريق سريع رئيسي بجوار المركز التجاري.

ويعد هذا أسوأ هجوم مسلح في الدنمارك منذ فبراير (شباط) 2015. عندما قتل رجل يبلغ من العمر 22 عاماً في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بعد إطلاق نار في العاصمة أدى إلى مقتل شخصين وإصابة خمسة من ضباط الشرطة.


دانمارك عالم الجريمة

اختيارات المحرر

فيديو