باحثون يطورون اختبارا لكورونا يحدد متغيراته بسرعة

باحثون يطورون اختبارا لكورونا يحدد متغيراته بسرعة

الأحد - 3 ذو الحجة 1443 هـ - 03 يوليو 2022 مـ

طور عالم الأمراض جيفري سوريل وزملاؤه العام الماضي اختبار «CoVarScan»؛ وهو اختبار سريع لكوفيد - 19 يكتشف تواقيع ثماني نقاط ساخنة على فيروس SARS-CoV-2. والآن؛ بعد اختبار CoVarScan على أكثر من 4000 عينة مريض تم جمعها في «UT Southwestern»، أفاد الفريق في الكيمياء السريرية بأن اختبارهم دقيق مثل الطرق الأخرى المستخدمة لتشخيص كوفيد -19 ويمكنه التمييز بنجاح بين جميع المتغيرات الحالية لـ ،SARS-CoV- 2، وذلك حسبما نشر موقع «ميديكال إكسبريس» الطبي المتخصص، اليوم (الأحد).
ووفق الموقع، قال الدكتور سوريل الأستاذ المساعد بعلم الأمراض كبير مؤلفي الدراسة «باستخدام هذا الاختبار، يمكننا تحديد المتغيرات بسرعة كبيرة في المجتمع وما إذا كان هناك متغير جديد في الظهور». مضيفا «أن هناك آثارًا على المرضى عند تعاملنا مع متغيرات الفيروس تستجيب بشكل مختلف للعلاجات».
وفي هذا الاطار، ساعدت نتائج الاختبار الجديد في مركز الجينوم البشري بجامعة تكساس «ساوثويسترن» قادة الصحة العامة على تتبع انتشار كوفيد - 19 بشمال تكساس واتخاذ قرارات سياسية بناءً على انتشار المتغيرات. وقد استخدم الأطباء أيضًا النتائج لاختيار أجسام مضادة وحيدة النسيلة تكون أكثر فاعلية ضد سلالات معينة تصيب مرضى كوفيد - 19 بأمراض خطيرة.
وعلى الرغم من وجود عدد من الاختبارات الأخرى لكورونا، فإنها تكشف عمومًا إما عن جزء من مادة جينية لـ SARS-CoV-2 أو جزيئات صغيرة موجودة على سطح الفيروس، ولا توفر معلومات لتحديد المتغير. بالإضافة إلى ذلك، يشعر العديد من الباحثين بالقلق من أن هذه الاختبارات ليست دقيقة في اكتشاف بعض المتغيرات (أو قد تفقد سلالات مستقبلية).
ولتحديد أي متغير من كوفيد - 19 لدى المريض، يجب على العلماء عادةً استخدام تسلسل الجينوم الكامل، والذي يستغرق وقتًا طويلاً ومكلفًا، ويعتمد على معدات وتحليلات متطورة لتوضيح تسلسل الحمض النووي الريبي بالكامل الموجود في الفيروسات.
وفي أوائل عام 2021، أراد الدكتور سوريل وزملاؤه تتبع مدى جودة الاختبارات الحالية في اكتشاف المتغيرات الناشئة من SARS-CoV-2. لكنهم أدركوا أن تسلسل الكثير من العينات لن يكون في الوقت المناسب أو فعالاً من حيث التكلفة، لذا فقد صمموا اختبارهم الخاص الجديد من خلال العمل في مركز «ماكديرموت» لتسلسل الجيل التالي؛ وهو جزء من مركز «يوجين ماكديرموت» للنمو البشري والتنمية بإدارة هيلين هوبز أستاذ الطب الباطني وعلم الوراثة الجزيئية.
ولاختبار مدى جودة عمل CoVarScan، أجرى فريق الدكتور سوريل الاختبار على أكثر من 4000 عينة من مسحة الأنف إيجابية بكوفيد - 19 تم جمعها في المركز بأبريل (نيسان) 2021 والى فبراير (شباط) 2022 من المرضى الذين يعانون من أعراض أو لا يعانون منها. وتم التحقق من صحة الاختبارات باستخدام تسلسل الجينوم المعياري، واستخدم الأطباء النتائج لاختيار العلاجات لبعض مرضى COVID-19 المصابين بأمراض خطيرة. ومقارنةً بتسلسل الجينوم الكامل، كان لدى CoVarScan حساسية 96 % وخصوصية 99 %. وقد حددت وميزت متغيرات Delta و Mu و Lambda و Omicron لـ COVID-19، بما في ذلك إصدار BA.2 من Omicron المعروف سابقًا باسم «Stealth Omicron» لأنه لم يظهر في بعض الاختبارات المصممة لاكتشاف سلالة Omicron فقط.


المملكة المتحدة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو